الإثنين 12 جمادى الآخرة / 25 يناير 2021
 / 
09:18 م بتوقيت الدوحة

الكعبي: مبادرات جديدة للحدّ من انبعاثات الغاز

الدوحة - العرب

الخميس 03 ديسمبر 2020

أكد سعادة المهندس سعد بن شريده الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، على جهود دولة قطر في الحفاظ على البيئة، وأنها تأتي في صدارة اهتمامها.
وأضاف أن خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون واحتجاز الكربون وعزله يشكلان جزءاً من التصميم الأساسي لمنشآت الغاز الطبيعي المسال الجديدة التي يتم بناؤها في مشاريع توسعة حقل الشمال، التي سترفع إنتاج الدولة إلى 126 مليون طن سنوياً بحلول عام 2027، لافتاً إلى أن قطر للبترول تقوم بتنفيذ سلسلة مشاريع ومبادرات للحدّ من انبعاثات الغاز، واحتجاز وعزل أكثر من 7 ملايين طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً بحلول عام 2027، وهو ما يضعها على طريق الريادة في إزالة الكربون من سلسلة قيمة الغاز الطبيعي المسال».
جاء ذلك خلال أعمال المائدة المستديرة الوزارية التي افتتحها معالي تان سري محيي الدين ياسين، رئيس وزراء ماليزيا، والتي عُقدت باستخدام تقنية الاتصال المرئي، بعنوان «الفرص في أسواق الغاز المتنامية». 
وأكد الكعبي أن الطاقة تمثل عنصراً أساسياً في النمو العالمي، والتنمية على طريق التعافي في عالم ما بعد فيروس كورونا، وأن الغاز الطبيعي سوف يستمر بكونه حجر الزاوية في التحول إلى طاقة منخفضة الكربون. 
كما سلّط سعادته الضوء على تأثير الجائحة، والأثر السلبي الكبير الذي تركته على اقتصادات العالم، بما في ذلك تعطيل العديد من جوانب الحياة، مع خسائر بشرية مؤلمة، وتعطيل غير مسبوق في النمو والازدهار الذي كانت العديد من الدول تأمل في تحقيقه.

_
_
  • العشاء

    6:43 م
...