الثلاثاء 16 ربيع الثاني / 01 ديسمبر 2020
 / 
09:24 م بتوقيت الدوحة

تخبط في العيادات الخارجية بـ «حمد العام»

الدوحة - العرب

الأربعاء 11 مايو 2016
أكد عدد من مراجعي العيادات الخارجية بمستشفى حمد العام، أن حالة من التخبط صاحبت بدء تطبيق برنامج نظم المعلومات الطبية (نمط)، الذي أكدت المستشفى أنه سيتم بموجبه استبدال الملفات الطبية الورقية للمرضى بأخرى إلكترونية، مشددين على أن الكثير من المراجعين انتظروا دورهم، الذي لم تحدده سوى أوراق مكتوبة بخط اليد، في خطوة تعيد المستشفى لسنوات مضت.

وشددوا على أن الموظفين ظهرت عليهم علامات الارتباك، ومعظمهم لم يكن يدري الكثير عن طريقة استخدام النظام الجديد، الأمر الذي تسبب في انتظار الكثير من المراجعين لوقت طويل، انتظاراً لدورهم المحدد، لافتين إلى أن الأمر كان بحاجة إلى تدريب الموظفين على النظام الجديد قبل البدء في تشغيله، وهو جانب أغفلته حمد العام، ليضطر المرضى للانتظار طويلاً، الأمر الذي انعكس على حالة من عدم الرضا بين الكثير منهم.

وأشاروا إلى أن المتضرر من حالة التخبط يظل المرضى، ممن ظل بعضهم لساعات طويلة في انتظار تحديد دوره، وإدخال بياناته، نظراً لعدم قدرة بعض الموظفين على التعامل مع النظام الجديد، مطالبين بسرعة تدريب الموظفين على النظام، التي يفترض به التيسير على المرضى، لا زيادة أوجاعهم.

هذا وقد بدأ تطبيق برنامج نظم المعلومات بحمد العام يوم 6 مايو الماضي، ويأتي تطبيقه بمستشفى حمد العام في إطار خطة التطبيق الشامل لهذا البرنامج في كافة مرافق المؤسسة، والمراكز الصحية التابعة لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية.

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...