الأحد 23 ربيع الثاني / 28 نوفمبر 2021
 / 
02:23 ص بتوقيت الدوحة

د. مسعود جار الله مدير إدارة الأمن الغذائي لـ «العرب»: 30 مشروعاً إستراتيجياً للإنتاج الزراعي

منصور المطلق

الأربعاء 10 نوفمبر 2021

ندرس طرح مشاريع لإنتاج الأعلاف الخضراء باستخدام مياه الصرف المعالجة
97 ألف طن إنتاج الخضراوات في 2020 تغطي 35 % من احتياجاتنا
الاكتفاء الذاتي من الألبان ومنتجاتها يزيد على 106 % 
مشاريع عدة لإنتاج بيض المائدة قيد الإنشاء حالياً
مشروعان لاستزراع الأسماك للمساهمة في تغطية متطلبات السوق
 

كشف الدكتور مسعود جار الله المري مدير إدارة الأمن الغذائي بوزارة البلدية والبيئة عن 30 مشروعا استراتيجيا للإنتاج الزراعي، وقال في حوار مع « العرب» إن المشاريع تأتي ضمن إطار تحقيق أهداف ومتطلبات الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي.
وأضاف المري: شهد القطاع الزراعي ارتفاعا في الإنتاج المحلي العام الماضي، حيث بلغ إجمالي إنتاج الخضراوات بالدولة 97 ألف طن، محققة ارتفاعا ملحوظا في نسب الاكتفاء الذاتي، حيث بلغت نسبة الاكتفاء الذاتي من الخضراوات 35 % ومن الأحبان والألبان 106 %، و83 % والأسماك بإجمالي إنتاج سنوي يصل إلى 15 ألف طن، مشيراً إلى توسع في إنتاج السلع التي تتمتع فيها دولة قطر بميزة نسبية في إنتاجها مثل الخضراوات والأسماك واللحوم الحمراء. 
وفي سياق متصل قال مدير إدارة الأمن الغذائي: يجري حاليا التنسيق مع الجهات والمؤسسات ذات العلاقة لدراسة طرح مشاريع إنتاج الأعلاف الخضراء باستخدام مياه الصرف الصحي المعالج، وذلك لتلبية الطلب المتزايد على الأعلاف الخضراء بالدولة. فيما يلي تفاصيل الحوار.

كم عدد المشاريع الغذائية التي تشرف عليها إدارتكم؟ 
تقوم إدارة الأمن الغذائي بالإشراف على ما يزيد على 30 مشروعا استراتيجيا للإنتاج الزراعي ضمن إطار تحقيق أهداف ومتطلبات الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي، وتقوم الإدارة بمتابعة التنفيذ ورصد المعوقات التي تواجه هذه المشاريع والعمل على اقتراح الحلول الخاصة بها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، وكذلك التأكد من التزام الشركات بالجدول الزمني للتنفيذ وفق عقد المشروع، وأهم هذه المشاريع يتمثل في مشاريع إنتاج الخضراوات بالبيوت المحمية ومشاريع إنتاج الأعلاف الخضراء بالمياه المعالجة، ومشاريع إنتاج الأعلاف المركزة ومشاريع إنتاج الأسمدة العضوية، وكذلك مشاريع الاستزراع السمكي، بالإضافة إلى مشاريع تربية وتسمين الأغنام والماعز.

على ماذا ترتكز إستراتيجية الأمن الغذائي ؟ 
ترتكز إستراتيجية الأمن الغذائي بشكل أساسي على تحقيق الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية والمحافظة على هذه الموارد، خاصة عنصري الأرض والمياه، حيث تسعى استراتيجية الأمن الغذائي إلى التوسع في إنتاج السلع الزراعية التي تتمتع فيها دولة قطر بميزة نسبية في إنتاجها مثل الخضراوات والأسماك واللحوم الحمراء، بينما السلع الأخرى والتي لها قابلية للتخزين لفترات طويلة، فإن الاستراتيجية توصي بالعمل على تكوين مخزون استراتيجي منها، مثل القمح والسكر والدواجن المجمدة، وذلك للمحافظة على الموارد الطبيعية بالدولة، وفي هذا الجانب فقد حقق القطاع الزراعي خلال الفترات الأخيرة خطوات ضخمة في سبيل تحقيق الأمن الغذائي، وذلك في المجالات الزراعية المختلفة النباتية والحيوانية والسمكية، وذلك بفضل تكاتف الجهود بين جميع المؤسسات والوزارات بالدولة وقطاع الأعمال والمستثمرين، حيث زاد الإنتاج الزراعي ونسبة الاكتفاء الذاتي للمنتجات الزراعية، وذلك وفق الخطة الاستراتيجية للأمن الغذائي وترصد النقاط التالية أهم الإنجازات في مجال الأمن الغذائي خلال العام 2020.

ما نسب الاكتفاء الذاتي من المنتجات المحلية؟

زاد إنتاج الخضراوات القطرية من نحو 74 ألف طن عام 2019 تغطي حوالي 28 % من الاستهلاك المحلي، ليصل الإنتاج خلال الموسم الزراعي للعام 2020 إلى ما يزيد على 97 ألف طن للعام 2020، لترتفع نسبة الاكتفاء الذاتي من الخضراوات المحلية إلى 35 %، علما بأن الإنتاج الزراعي من بعض الأصناف من الخضراوات وخلال فترة ذروة الإنتاج يغطي جميع احتياجات السوق المحلي، ويغطي الإنتاج المحلي من الألبان ومنتجاتها حاليا كامل احتياجات السوق المحلي، حيث تصل نسبة الاكتفاء الذاتي من الألبان ومنتجاتها بدولة قطر إلى ما يزيد على 106 %، وحقق قطاع الدواجن بالدولة طفرة إنتاجية كبيرة خلال السنوات الماضية، ليصل حجم إنتاج دولة قطر من الدجاج الطازج حاليا إلى حوالي 28 ألف طن /‏ سنة، وبما يغطي ما يزيد على 127 % من استهلاك السوق القطري، أما بالنسبة لبيض المائدة، فيغطي الإنتاج حاليا حوالي 34 % من استهلاك السوق القطري من بيض المائدة، علما بأنه هنالك العديد من مشاريع بيض المائدة قيد الإنشاء حاليا، ومن المتوقع أن يساهم إنتاج هذه المشاريع خلال الفترة القادمة المستهدفة في زيادة نسبة الاكتفاء الذاتي من بيض المائدة، بالنسبة للأسماك، فهناك ثبات في حجم الإنتاج المحلي منه عند 15 ألف طن /‏ سنة، وبما يعادل نسبة اكتفاء ذاتي حوالي 83 %، وذلك بسبب تقنين جهد الصيد وعدم زيادته للمحافظة على المخزون السمكي، وقد قامت الوزارة بالاعتماد على سياسة التوسع في مشاريع الاستزراع السمكي، ويوجد حاليا بالدولة مشروعان استراتيجيان لاستزراع الأسماك، سوف يساهم إنتاج هذه المشاريع في زيادة نسبة الاكتفاء الذاتي من الأسماك الطازجة.

كم عدد المشاريع الزراعية التي ستطرحها إدارتكم؟

يتم تصميم مشاريع الأمن الغذائي بالاتساق مع أهداف الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي، والتي تسعى إلى الوصول إلى معدلات من الاكتفاء الذاتي الآمنة للسلع الزراعية التي تتميز دولة قطر بميزة نسبية في إنتاجها مع مراعاة المحافظة على الموارد الطبيعية، وقد قام القطاع الزراعي بوزارة البلدية والبيئة خلال الفترة الماضية بطرح العديد من المشاريع الزراعية من خلال مزايدات فنية عامة على شركات القطاع الخاص بلغت اكثر من 30 مشروعا، ويجري حاليا التنسيق مع الجهات والمؤسسات ذات العلاقة لدراسة طرح مشاريع إنتاج الأعلاف الخضراء باستخدام مياه الصرف الصحي المعالجة.. وذلك لتلبية الطلب المتزايد على الأعلاف الخضراء بالدولة، وكذلك لتحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي، التي توصي بخفض مساحة الأعلاف الخضراء المزروعة باستخدام المياه الجوفية للمحافظة على عنصر المياه، ومن ثم يصبح إنتاج الأعلاف بمياه الصرف الصحي المعالجة هو البديل المناسب لتعويض النقص في هذه المنتجات المهمة.

ما مستجدات ملف الأمن الغذائي وكيف تسير خطط تحقيق إستراتيجية الأمن الغذائي؟

تولي الدولة ممثلة في وزارة البلدية والمؤسسات والجهات ذات الصلة اهتماما خاصا بقضية الأمن الغذائي باعتبارها من القضايا المهمة والحيوية، ويمضي حاليا العمل بصورة طيبة في تنفيذ خطط وبرامج الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي والتي تشتمل على عدد من الركائز الأساسية، وهي الإنتاج المحلي وسلاسل الإمداد الداخلية، والتجارة الخارجية والخدمات اللوجستية، والتخزين الاستراتيجي، وقد تم إحراز تقدم مرضٍ في المؤشرات الخاصة بتنفيذ هذه الركائز، هذا ومن المتوقع استمرار الزيادة المطردة في بيانات الإنتاج المحلي من السلع الزراعية، والتي تمتلك دولة قطر ميزة نسبية في إنتاجها، حيث من المتوقع أن تشهد الفترة القادمة ظهور إنتاج العديد من المشاريع المتعلقة بالأمن الغذائي، مثل مشاريع إنتاج الخضراوات والاستزراع السمكي واللحوم الحمراء وبيض المائدة وغيرها.

اقرأ ايضا

_
_
  • الفجر

    04:37 ص
...