الأحد 6 رمضان / 18 أبريل 2021
 / 
08:29 م بتوقيت الدوحة

كتاب «أبناؤنا جواهر ولكننا حدادون»

شيخة بنت جابر
القراءة في مجال التربية مهم جداً، وذلك لأننا تعلمنا الكثير من العلوم في المدارس، من الرياضيات، واللغة الإنجليزية، والتربية البدنية، ولكن لم نتعلم كيف نكون آباء؟!
على الرغم من أن هذه العلوم هي أهم ما يجب أن نتعلمه ونتدارسه، وذلك لأننا سوف نربي عقولاً مختلفة لأزمنة مختلفة عن زماننا وطرق تربيتنا التي تربينا عليها.
فأهم تعليم لا بد أن نكرس له جُل أوقاتنا، وأن نستثمر فيه أموالنا وطاقاتنا هو التربية، ومن الكتب الرائعة والتي أنصح أن تكون في مكتبة كل مربٍ يريد له مرشداً ومعيناً في مشوار تعليم التربية، من شراء كتب وحضور دورات وندوات هو كتاب: «أبناؤنا جواهر لكننا حدادون» للكاتب مسلم تسابحجي، حيث ذكر الكاتب عن طرق التربية الفعالة للأبناء، وأنهم قادة منذ صغرهم، وما علينا كمربيين سوى أن نعدهم الإعداد الجيد ليكملوا مسيرتهم كقادة في مجتمعاتهم، من خلال تنمية مهاراتهم وتكليفهم بمهام منذ صغرهم.
وذكر العديد من القصص المفيدة من حياته الخاصة، وكيف تغيرت طريقة تربيته لأبنائه للأفضل.

همسة تربوية:
في الحقيقة نحن في هذه الحياة نتعلم كل يوم كيف نصبح آباء ناجحين، من خلال التعلم عن نمو الطفل، وعن حاجاته النفسية، التي تعيننا على تربيته بالطريقة التي تناسب عمره وفكره وشخصيته. أسأل الله أن يعيننا وإياكم على تربية أبنائنا التربية الصالحة.

اقرأ ايضا