الثلاثاء 9 ربيع الثاني / 24 نوفمبر 2020
 / 
09:27 ص بتوقيت الدوحة

4 نصائح لتغذية مثالية لـ «كبار السن»

حامد سليمان

الخميس 29 أكتوبر 2020

اختصاصية تغذية: اختيار الأطعمة عالية الجودة حجر الأساس للغذاء الصحي

أكدت السيدة داليا العيسوي -اختصاصية التغذية العلاجية بالرعاية المنزلية بمؤسسة حمد الطبية- أن كبار السن يحتاجون إلى الغذاء الصحي والمتوازن والمتكامل في مكوناته من نشويات، وبروتينات والدهون الصحية والفيتامينات والأملاح المعدنية، وأن يتوفر بكميات كافية تتناسب مع احتياجات المسن.


وقالت العيسوي لـ «العرب»: إن كبار السن يواجهون العديد من التحديات الصحية؛ ويجب الاهتمام بالتغذية السليمة لهذه الفئة، وحددت 4 عوامل تساعد كبار السن على تأمين احتياجاتهم الغذائية، وهي:
1- تزويد المسن بوجبات صغيرة ومتكررة من 5-6 وجبات يومياً.
2- طبخ الأكل جيداً ليصبح سهل المضغ. 
3- إضافة التوابل والمنكهات للطعام لتحسين الشم والتذوق. 
4- المحافظة على تناول وجبات عائلية جماعية مع المسن؛ إذ إن للعوامل الاجتماعية تأثيراً مباشراً على مستوى التغذية لدى المسنين.
وحول الاحتياجات الغذائية للمسن، أوضحت اختصاصية التغذية بمؤسسة حمد الطبية أن تصميم الطبق المقدم للمسن يجب أن يكون متناسقاً ومتنوعاً ومتكاملاً، ويوفر النسب الصحية التي يتعيّن تناولها من كل نوع من أنواع الأطعمة، وأيضاً التركيز على جودة الأطعمة المقدمة؛ لأن اختيار أطعمة متنوعة عالية الجودة هي بمثابة حجر الأساس في نظام التغذية الصحية.
ونوهت بأن احتياجات المسنين من الطاقة تختلف حسب العمر والوزن وطول المسن وحالته الصحية، حيث يمكن تناول من 8-10 حصص من مجموعة الكربوهيدرات، ويفضّل تقديم الكربوهيدرات المعقدة (الحبوب الكاملة – البقوليات – الأرز) وتجنب السكريات البسيطة، وينصح بطهي الحبوب والبقوليات جيداً، حيث يسهل على المسن تناولها.
وقالت إن من أهم مصادر البروتين اللحوم والدجاج والأسماك والبقوليات والبيض والحليب ومشتقاته، وعند تقديم اللحوم الحمراء للمسن يجب نزع جميع الشحوم الظاهرة من عليها، ونزع الجلود بالنسبة للطيور والأسماك قبل الطهي، ويفضل تقديم الأسماك مرتين بالأسبوع على الأقل، واختيار الأسماك الدهنية؛ لاحتوائها على نسبة عالية من الأحماض الدهنية (أوميجا 3) مثل أسماك السالمون والزبيدي.
وأضافت: يفضل طبخ اللحوم والدواجن والسمك عن طريق الشواء بالفرن أو السلق أو الطهي بالقليل من الزيت بدلاً من قليها، يجب أن تقدم اللحوم مطهية جيداً ومقطعة قطع صغيرة أو مفرومة بما يتناسب مع حالة المسن وقدرته على المضغ والبلع.
أما فيما يتعلّق بالحليب ومشتقاته، فقالت داليا العيسوي: يعتبر الحليب أهم مصدر من مصادر الكالسيوم، وينصح بتناول 2-3 حصص من الحليب ومشتقاته لكبار السن، ويفضل اختيار الحليب ومشتقاته قليلة الدسم أو خالية الدسم، وتقديم لكبار السن الحليب المدعم بفيتامين د، مع الأخذ في الاعتبار أن مع تقدّم السن تزداد حساسية المسن لسكر اللاكتوز الموجود في الحليب، ويجب اختيار الحليب الخالي من اللاكتوز أو اللجوء إلى مشتقات الحليب المخمرة مثال اللبن والزبادي والجبن.
وأشارت إلى أن بعض الأنواع من الزيوت النباتية ضرورية للصحة، إلا أن تناول كميات كبيرة من الدهون الضارة قد يؤثر سلباً على صحة المسن؛ لذلك يفضل استخدام الدهون النباتية التي تحتوي على الدهون الأحادية (غير المشبعة) لتحضير طعام المسن مثل: زيت الذرة، وزيت الزيتون، وزيت عباد الشمس، وينصح بتجنب استخدام الزيوت النباتية الرديئة، مثل: زيت النخيل، وزيت جوز الهند، وتجنب الدهون الحيوانية المشبعة مثل شحوم الحيوانات وجلود الطيور والزيوت المهدرجة.
ونوهت بأن من أهم مصادر الفيتامينات والأملاح المعدنية الخضراوات والفواكه؛ حيث تتميز الخضراوات والفواكه باحتوائها على الكثير من العناصر الغذائية، مثل: (فيتامين أ - فيتامين ج - الفوليت - البوتاسيوم - الحديد والألياف).
ونصحت بالحرص على تنويع الخضراوات المقدمة لكبار السن، ويفضل تقديم 3-5 حصص يومية من الخضراوات، ويفضل اختيار الخضراوات الطازجة في مواسمها، وعدم الإفراط في الطهي للحفاظ على العناصر الغذائية فيها، وعند تقديم السلطة لكبار السن يفضل تقطيع الخضراوات لقطع صغيرة لسهولة المضغ والبلع.
وأكدت على ضرورة تشجيع المسن على تناول الفاكهة، ويفضل تقديم الفواكه الطازجة اللينة مقشرة وخالية من البذور، ويمكن تقديمها مهروسة أو على شكل عصير طبيعي حسب قدرة المسن على المضغ والبلع، وينصح بتقديم 2-3 حصص من الفواكه يومياً.
ونصحت بتشجيع المسنين على زيادة السوائل المستهلكة لتجنب نقص السوائل وحمايتهم من الجفاف، لافتة إلى ضرورة حصولهم على 6-8 أكواب يومياً من الماء.

_
_
  • الظهر

    11:21 ص
...