الثلاثاء 9 ربيع الثاني / 24 نوفمبر 2020
 / 
09:46 ص بتوقيت الدوحة

السد والدحيل وجهاً لوجه بالدور قبل النهائي لكأس الأمير

إسماعيل مرزوق

الخميس 29 أكتوبر 2020

لقاء الغد بين السد والدحيل، لقاء خارج التوقعات؛ لأنه يضم أقوى اللاعبين، بل وأقوى فريقين، وخصوصية اللقاء في نصف نهائي أغلى الكؤوس تختلف عن أي بطولة أخرى، فلا مجال للتفريط أو للخطأ، والفوز سيكون الناطق الرسمي باسم المتأهل إلى المباراة النهائية ليواجه الفائز من العربي والمرخية اليوم، والفوز غداً على ملعب عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل كائن لا محالة إن لم يكن بالوقت الأصلي، فالمجال سيكون مفتوحاً لركلات الجزاء الترجيحية، التي سترجح كفة فريق على الآخر وفي آخر المطاف في نهاية المباراة ستختلط الأفراح بالأتراح، لتعلن صعود فريق ووداع آخر.
 وهكذا تكون المباراة الحاسمة والمصيرية، بل هي مواجهات الكؤوس التي تحمل دائماً المفاجآت واحدة تلو الأخرى، والتي تبقي فريقا وتقصي الآخر، فملعب عبدالله بن خليفة سيكون شاهداً على أحداث تلك الواقعة المثيرة، والتي ينتظرها الجميع كون المتنافسين هم الدحيل والسد، وسبق وأن التقيا الأسبوع الماضي بالجولة الثالثة بالدوري والمؤجلة بينهما، وحسمها الزعيم، فهل يستطيع الدحيل رد اعتباره، حيث سيدخل السد والدحيل كل بكامل طاقته من أجل الوصول للهدف، وهو الفوز والتأهل للنهائي.
ويعتمد تشافي مدرب السد على نفس تشكيلة مباراته الأخيرة أمام الأهلي في الدوري: الهيدوس، وبيدرو، ونام تاي، وتوريس، وأكرم عفيف، وخوخي بوعلام، وطارق سلمان، وعبدالكريم حسن، فيما يغيب عنه بغداد بونجاح، والحارس سعد الشيب للإصابة. 
أما لموشي فيدخل اللقاء بنفس قوته المعتادة، والتي لعب بها أمام الريان، وحقق الفوز، وهي: علي عفيف، وارمين، وأحمد ياسر، ومهدي بن عطية، والمساكني، ودودو، والهداف المعز علي، ومعهم مونتاري، وفي الوسط كريم بوضيف. 

لموشي: الدحيل سينفّذ مهمته بنجاح

أكد صبري لموشي، مدرب الدحيل، أهمية المباراة، كونها بين الدحيل والسد، وقال في المؤتمر الصحفي: لدينا مهمة معروفة، وسنحاول أن ننفذ هذه المهمة، وأن نستمتع بها، ولا بد من الإشارة إلى أن كل الأندية كبيرة أو صغيرة تمرّ بلحظات صعبة، ولا بد من اتخاذ القرار الصحيح، وهو التركيز وبذل الجهد والعمل الدؤوب والتواضع، إضافة للمجهود الجماعي والتعامل مع الأمور خطوة تلو الأخرى. وقال: هذه تجربتي الثالثة في دولة قطر، فأنا أنهيت مسيرتي كلاعب كرة في الدوحة، والآن أبدأ مشروعاً مختلفاً مع ناد مختلف، ويبقى الهدف الوحيد هو تحقيق الإنجازات الكبيرة، وصحيح أننا خسرنا مباراتنا أمام السد الأسبوع الماضي، ولكنني لا أنظر للمباراة القادمة في سياق الانتقام، ففي البداية مدرب ولاعبو السد موجودون منذ وقت طويل مع بعضهم البعض، وأنا حديث عهد بالفريق، والجميع يعلم مدى أهمية البطولة، ونحن نعرف خصمنا جيداً، ونعرف جودة الفريق، وستكون المباراة صعبة، ولكن أعتقد أن لدينا فرصة جيدة، وسنكون خصماً مزعجاً لهم داخل الملعب، على أمل الوصول إلى المباراة النهائية.

تشافي:  مواجهة الدحيل نهائي مبكر

أكد تشافي، مدرب فريق السد، أن مباراة الفريقين دائماً ما تكون صعبة وقوية، والكل ينظر لها بعين ثاقبة. 
وأضاف: أغلى الكؤوس مسابقة مختلفة، ونحن في نصف النهائي، ونعتبرها مباراة نهائية أمام فريق الدحيل القوي والصعب، واجهنا الدحيل كثيراً، وسنقدم أفضل ما لدينا، لا سيما وهو يسعى للثأر، بعد خسارته الأسبوع الماضي بالدوري.
وستكون المباراة معقدة، ويجب أن نلعب بشخصية قوية من أجل تحقيق الفوز، وهي بطولة عزيزة على الجميع في دولة قطر، ونحن متحمسون للفوز بها.
وعن الطريقة المثلى التي سيواجه بها السد فريق الدحيل في المباراة، قال تشافي: هدفنا هو تكرار الأداء الذي لعبنا به في العشرة الأيام الأخيرة بالدوري، وتركيزنا سيكون على الهجوم والاستحواذ، وبهذه الطريقة سيعاني كثيراً أمامنا الدحيل على أرضية الملعب، يجب أن نلعب بطريقتنا في نهاية المطاف، وأنا سعيد بما قدمه الفريق في آخر مباراتين أمام الأهلي والدحيل، وهما من أفضل مبارياتنا في الفترة الأخيرة.

المعز: عازمون على الاحتفاظ باللقب
أكد المعز علي، مهاجم الدحيل، أهمية لقاء نصف النهائي، كونه أمام الزعيم، وهي مباراة صعبة ومهمة للفريقين.
وقال: استعداداتنا كبيرة في بطولة مهمة مثل كأس الأمير، ونحن أصحاب اللقب، وسنقاتل من أجل بقاء الكأس الغالية في خزائن الدحيل، وهو طموح اللاعبين جميعاً».
وقال المعز علي: «بطولة كأس الأمير غالية على الجميع ولا تقبل المباراة القسمة على اثنين، وستكون لدينا ردة فعل قوية بعد أن خسرنا أمام السد في الدوري، وعازمون على الحفاظ على اللقب، ولكن الواقع يؤشر إلى أن المواجهة ستكون صعبة جداً على الفريقين في نصف النهائي، ويصعب التكهن بمن سيفوز، لأن أرض الملعب ستكون هي الفيصل والفريق الأكثر تركيزاً وأقل أخطاء سيحسم الموقعة، وهو ما نسعى إليه في الدحيل».

الجاسم والرويلي يديران نصف النهائي
يدير مباراتي الدور النصف النهائي (المرحلة الثالثة) من مسابقة كأس الأمير في نسختها الثامنة والأربعين للموسم الرياضي 2019-2020 حكام قطريون، حيث عينت إدارة التحكيم لاتحاد الكرة الحكم الدولي عبد الرحمن الجاسم لإدارة مباراة السد والدحيل، أما المواجهة التي ستجمع المرخية والعربي فسيديرها الحكم الدولي عبد الهادي الرويلي. وتقام المباراتان على استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل.

بيدرو: الفوز سيكون من نصيبنا
أكد بيدرو ميجيل، لاعب السد، جاهزية الزعيم لمباراة الدحيل المقبلة في بطولة كأس الأمير.
وتحدث بيدرو، خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: متحمسون ومستعدون لمواجهة الدحيل، هي مباراة مهمة وسنسعى للفوز بها للوصول للنهائي.
وأضاف بيدرو: ستكون مباراة صعبة أمام فريق جيد، ويجب أن نلعب بتركيز للوصول للنهائي للفوز باللقب الأغلى في دولة قطر، وهو حلم لكل اللاعبين والجماهير.
وعن تحضيرات السد للمباراة المقبلة، قال بيدرو: نستعد بكل قوة لمواجهة فريق صعب يمتلك لاعبين مميزين من مواطنين ومحترفين، ولذلك يجب علينا التركيز، وعدم ارتكاب الأخطاء، وأن نهاجم وندافع بطريقة مميزة، ليكون الفوز من نصيبنا.

_
_
  • الظهر

    11:21 ص
...