السبت 22 رجب / 06 مارس 2021
 / 
08:52 م بتوقيت الدوحة

وزير الشؤون الخارجية الهندي : مرتاحون لعلاقاتنا مع قطر ونثمن جهودها في التصدي لـ «كورونا» وتجهيزاتها للمونديال

الدوحة- قنا

الثلاثاء 29 ديسمبر 2020
سوبرامنيام جاي شانكار وزير الشؤون الخارجية في جمهورية الهند

وصف سعادة الدكتور سوبرامنيام جاي شانكار وزير الشؤون الخارجية في جمهورية الهند العلاقات بين بلاده ودولة قطر بالوثيقة والتاريخية والإستراتيجية ، وأكد رغبة الجانبين المستمرة على تطويرها وتنميتها في شتى المجالات بما يصب في مصلحة البلدين وشعبيهما الصديقين.
وأضاف سعادته قائلا بهذا الخصوص في حوار مع وكالة الأنباء القطرية / قنا/ ، "هناك علاقة تاريخية وثقافية عميقة للغاية بين الهند وقطر . لقد رأيت هذا بنفسي عندما ذهبت إلى متحف قطر الوطني الرائع ، والذي يبرز مدى عمق الروابط والصداقة والإرث الحضاري بيننا ، وما يضمه من مقتنيات هندية تعكس عميق التاريخ المشترك بيننا " .
وأعرب سعادة وزير الشؤون الخارجية الهندي عن رضاه وارتياحه العميق للمستوى الذي وصلت إليه العلاقات بين الدوحة ونيودلهي ، لا سيما ما يعني بقطاع الطاقة والاقتصاد ، وقال في هذا السياق " هناك ارتياح عميق للغاية بيننا .. في العصر الحديث أصبحت قطر موردا كبيرا للطاقة في العالم ونحن مستهلك كبير لها ، وتعتبر الطاقة أساساً قوياً جداً لعلاقاتنا ، بجانب ما نشهده من زيادة كبيرة في حجم التجارة بيننا ، لذلك فإن التحدي اليوم بالنسبة لنا هو المضي قدماً بهذه العلاقات ، بأساس جيد وتاريخ قوي للغاية وارتياح كبير جداً ، واستكشاف الفرص الجديدة للتعاون والتصورات التي يمكننا القيام بها في هذه المجالات " .
وشدد على أهمية المباحثات الناجحة التي أجراها في قطر والنتائج المثمرة التي تمخضت عنها ، ونوه أن الجانبين القطري والهندي مستعدان للارتقاء بشراكاتهما إلى مستوى أعلى ، وللنظر في المجالات التي تتجاوز تعاونهما التقليدي ، والبحث عن الأولويات والفرص وكيفية استغلالها ، مضيفا القول في سياق ذي صلة " كنا نعني الجيش والشرطة والاستخبارات عندما نتحدث عن أمن بلدنا في السابق، اليوم نعني الصحة والغذاء، والطاقة أيضاً " .
وثمن سعادة الدكتور شانكار مستوى الرعاية التي تحظى بها الجالية الهندية في قطر ، لا سيما خلال أزمة تفشي وباء كورونا / كوفيد - 19 / حاليا ، مشيرا إلى أن زيارته لقطر جاءت تحديدا لشكر الدوحة على ما تقوم به من عناية ورعاية للجالية الهندية .
وقال " جئت إلى هنا على وجه التحديد لأن رئيس وزرائي دولة السيد ناريندرا مودي أراد أن ينقل امتنانه الشخصي لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وللحكومة القطرية على الطريقة التي اعتنوا بها بالجالية الهندية أثناء أزمة كورونا، نحن ممتنون جدا لذلك ، وفخورون جدا بأن العديد منهم يساهمون بطريقة جيدة للغاية في نهضة قطر " .
وعبر سعادة الدكتور سوبرامنيام جاي شانكار عن تقديره واحترامه الكبيرين للإجراءات الحاسمة التي اتخذتها دولة قطر لمواجهة وباء كورونا مضيفا القول في هذا الصدد " أننا في الهند لم تكن لدينا تجربة جيدة في كل مكان ، ولكن رأينا في قطر وضعاً مثالياً حقا ، فمنذ البداية كانت الحكومة حاسمة للغاية ، وبسبب ذلك تمكنت من التحكم في انتشار الفيروس " .
وتابع " فيما يتعلق برعاية الناس، نحن نقدر كثيرا أن الحكومة القطرية قد اعتنت بالمواطنين وكل من يسكن على أرض قطر ، وهو ما يعد أيضًا نموذجًا للعالم .. كما أقدر مساهمة الخطوط الجوية القطرية بتشغيل العديد من الرحلات الجوية لنقل الأشخاص الذين تقطعت بهم السبل إلى بلدانهم . لقد أخبرت الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أننا نلاحظ مساهمتهم ، وإمكانية السفر بين الهند وقطر" .
وأردف قائلا " هذه أوقات عصيبة . وفي الأوقات الصعبة ، إذا قامت الدول والحكومات والقادة والشعوب بعمل جيد وتصرفوا بشكل جيد ، فلن تكون هناك ذكريات سلبية من تلك الأوقات الصعبة ، وفي حالة قطر ، فهذه تجربتي حقا".

وشدد سعادة الدكتور سوبرامنيام جاي شانكار وزير الشؤون الخارجية بجمهورية الهند في حواره مع / قنا/ على دعم بلاده الدائم للحل السلمي لجميع القضايا في المنطقة وعبر الحوار والتفاوض بما في ذلك الأزمة الخليجية ، مضيفا القول في هذا السياق " نحن نؤيد الحوار البناء والمفاوضات ، ونعتقد أنه يجب استخدام القنوات الدبلوماسية .. نحن على ثقة من أنه سيتم حل قضايا وخلافات السنوات الثلاث الماضية في المستقبل القريب ، وستكون هناك عودة إلى الحياة الطبيعية ، وهذا شيء نرحب به " .
ولفت إلى أن ما يحدث في المنطقة من توترات وأزمات يعد مصدر قلق كبير للهند ، باعتبار أن الخليج جوار ممتد لها ، فضلا عن علاقاتها القوية والعميقة الجذور مع دوله الأخرى ومنها الروابط البحرية والثقافية وغيرها ، في وقت يعيش فيه اليوم ما يقارب تسعة ملايين هندي في الخليج ، وهو عدد أكبر مقارنة بالموجود منهم مثلا بالولايات المتحدة والمملكة المتحدة معا . كما أن ستة أو سبعة من أكبر عشرين شريكًا تجاريًا للهند موجودون في الخليج ، وهو عدد كبير أيضا " .
وخلص مؤكدا في هذا السياق على علاقات بلاده المتينة مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ، وتابع قائلا " وزير خارجية الهند يحرص على الاجتماع مع الترويكا الخليجية بشكل منتظم للتحدث في الأمور ذات الاهتمام المشترك ".
على صعيد آخر رحب سعادته بإعلان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى عن إجراء انتخابات مجلس الشورى في شهر أكتوبر من العام القادم ، واصفا هذه الخطوة بأنها تطور إيجابي للغاية وقال " نحن نرحب بقرار سمو الأمير في هذا الخصوص ، لأنه سيزيد بالفعل من الشعور بالدعم والمشاركة المجتمعية ، ونتمنى لقطر كل التوفيق في الانتخابات القادمة ، فأنظمتنا السياسية تعكس ثقافتنا وتاريخنا ، وكصديق لقطر، فإنني متأكد من أن كل شيء سيسير على ما يرام " .
وحول رؤيته للاستعدادات التي اتخذتها دولة قطر على طريق استضافتها لبطولة كأس العالم في كرة القدم 2022 ،أعرب سعادة الوزير عن سروره التام لما تم إنجازه حتى الآن من تجهيزات متقدمة لاستضافة هذا الحدث الرياضي العالمي في قطر.
وقال" بعد أن أنهيت كل لقاءاتي الرسمية ، ذهبت لرؤية استاد الريان ، وذلك لسببين ، أولاً ، كنت أرغب في رؤية الملعب الجديد، ولأن الاستاد تم إنشاؤه عبر شركة هندية ، وأنا سعيد بمساهمة بلادي في ذلك ، إنه ملعب جميل حقًا ، ولا شك أن كرة القدم هي الرياضة الشعبية الكبرى ، وأن المونديال هو أكبر حدث رياضي في العالم ، إنه إلى حد ما ، أكبر من الألعاب الأولمبية" ، مشيرا إلى أن " الاهتمام بكرة القدم يتزايد في الهند ، وهي أمة تاريخياً تلعب الكريكت والهوكي ، لكن في السنوات الـ 15-20 الماضية ، زاد عدد الأشخاص الذين يتابعون ويلعبون كرة القدم ".
وتابع " في السابق ، كان كأس العالم يقام بعيدًا جدًا ، في روسيا أو أوروبا أو أمريكا اللاتينية ، لكن ستكون نسخة 2022 هي الأقرب إلى الهند. أستطيع أن أتخيل أن الكثير من الهنود سيأتون لحضورها في قطر ، وستكون مساهمتنا في نجاحها بحضورنا إلى الملعب ، وأتوقع أن نجاح قطر في استضافة هذا الحدث الرياضي العالمي سيجعل الرياضة أقرب إلى قلوبنا وتفكيرنا ، ومرة أخرى ، أتمنى لقطر كل التوفيق في هذه الاستضافة " .
واختتم سعادة الدكتور سوبرامنيام جاي شانكار وزير الشؤون الخارجية بجمهورية الهند حواره مع / قنا/ بالإعراب مجددا عن سروره بزيارة دولة قطر وبالمباحثات الجيدة والمثمرة التي أجراها خلالها ، معربا عن تطلع كل من دولة قطر وجمهورية الهند على تنميتها والارتقاء بها في شتى المجالات التي تهمهما .

 

_
_
  • العشاء

    7:08 م
...