الثلاثاء 9 ربيع الثاني / 24 نوفمبر 2020
 / 
09:13 ص بتوقيت الدوحة

«قطر للبترول» وشركاؤها يحققون اكتشافاً مهماً في جنوب أفريقيا

الدوحة - العرب

الخميس 29 أكتوبر 2020
المهندس سعد بن شريده الكعبي

الكعبي: فرص كبيرة لمزيد من أنشطة الاستكشاف والتسويق
 

أعلنت «قطر للبترول» عن اكتشاف جديد للغاز الطبيعي والمكثفات في حقل لويبيرد الواقع في المنطقة الاستكشافية رقم 11B/12B  في حوض أوتينيكوا ﻋﻟﯽ ﺑُﻌد 175 ﮐﯾﻟوﻣﺗراً قبالة اﻟﺳﺎﺣل اﻟﺟﻧوﺑﻲ ﻟﺟﻧوب أﻓرﯾﻘﯾﺎ.
والاكتشاف هو الثاني في هذه المنطقة التي تعمل «قطر للبترول» على استكشافها بالشراكة من شركة توتال (المشغل)، وكل من شركة CNR International، وشركة Main Street.  
وكانت «قطر للبترول» قد أعلنت في فبراير 2019 اكتشافاً مهماً للغاز الطبيعي والمكثفات في حقل برولبادا الواقع في نفس المنطقة الاستكشافية، وهو ما يعتبر علامة فارقة تفتح الباب أمام أعمال تنقيب جديدة في جنوب أفريقيا.
وأكد سعادة المهندس سعد بن شريده الكعبي وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لـ «قطر للبترول» «أن النتائج الأولية للبئر جاءت أفضل مما كان متوقعاً، وهو ما يوفّر فرصاً كبيرةً لمزيد من أنشطة الاستكشاف والتقييم في هذه المنطقة، وللنظر في تطوير وتسويق هذه الاكتشافات بالتعاون مع شركائنا.» وهنأ سعادته الشركاء في المشروع، وتقدم بالشكر للشركاء في جنوب أفريقيا على جهودهم التي أدت إلى هذا الاكتشاف المهم وسط التحديات التي فرضتها الجائحة، بأمان وكفاءة. وأشاد بالجهود الكبيرة والناجحة لفريق تطوير الحقول والاستكشاف في «قطر للبترول».
وقد جرى حفر حقل لويبيرد 1X   بأمان إلى عمق يبلغ حوالي 3,400 متر، حيث تم اكتشاف مكمنٍ من 73 متراً يحتوي الغاز والمكثفات في خزانات من العصر الطباشيري، ويتم حالياً تقييم خيارات التطوير التجارية المختلفة لهذه الاكتشافات.


وتبلغ مساحة المنطقة رقم 11B/12B  حوالي 19,000 كيلومتر مربع، ويتراوح عمق المياه فيها من 200 إلى 1,800 متر.
وتتولى شركة توتال الفرنسية عمليات الاستكشاف، حيث تشارك في المشروع بنسبة 45 %، بينما تمتلك «قطر للبترول» 25 % وشركة CNR International الكندية 20 % و10 % شركة Main Street.
وتغطي نشاطات «قطر للبترول» مختلف مراحل صناعة النفط والغاز محلياً وإقليمياً ودولياً، وتتضمّن عمليات استكشاف وتكرير وإنتاج وتسويق وبيع النفط الخام والغاز، والغاز الطبيعي المسال، وسوائل الغاز الطبيعي، ومنتجات تحويل الغاز إلى سوائل، والمشتقات البترولية، والبتروكيماويات، والأسمدة الكيماوية، والحديد والألومنيوم. وتلتزم «قطر للبترول» بالمساهمة في بناء مستقبل أفضل من خلال تلبية الاحتياجات الاقتصادية والمحافظة على البيئة والموارد الطبيعية للأجيال القادمة، وبالسعي إلى أعلى مستويات التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية، والتنمية البيئية إلى مستدامة في قطر وخارجها.

_
_
  • الظهر

    11:21 ص
...