الثلاثاء 8 رمضان / 20 أبريل 2021
 / 
11:49 م بتوقيت الدوحة

الرهيب يعود للانتصارات

الدوحة - العرب

الإثنين 28 ديسمبر 2020

عاد الريان للانتصارات بعد غياب في الجولات الأربع الأخيرة، وهزم الخور في عقر داره بهدف للا شيء، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس، في الجولة الحادية عشرة لدوري «نجوم QNB»، وسجل الهدف الوحيد يوهان بولي في الدقيقة 47، ورفع الريان رصيده إلى 16 نقطة، وتوقف رصيد الخور عند 7 نقاط.
المباراة خرجت جيدة، خاصة من جانب الريان الذي قدم أداء سريعاً، وحاول بشتى الطرق التفوق على الدفاع الصارم للخور، لكنه عانى كثيراً بسبب إصراره على الاختراق من العمق، حيث اصطدم بجدار دفاعي صلب حال دون تهديده المرمى بشكل جدي، وظهرت خطورة الريان عندما كان يعتمد على الأجنحة، واستطاع عبر الجبهة اليسرى من كرة عرضية خطف الهدف الوحيد ونقاط المباراة، بينما كان تركيز الخور على الجانب الدفاعي في المقام الأول، والاعتماد على الهجمات المرتدة التي لم تشكل خطورة إلا في الشوط الثاني.
فرض الريان تفوقه وسيطر تماماً على مجريات اللعب طوال الشوط الأول، وحاصر الخور في ملعبه دون أن يتمكن من الاستفادة من هذه السيطرة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي، رغم محاولات ياسين براهيمي وحاتم ويوهان بولي واصل الريان ضغطه وتفوقه التام مع انطلاقة الشوط الثاني، واستطاع بعد دقيقتين خطف الهدف الوحيد من عرضية خالد مفتاح، على رأس بولي سددها في الشباك. 
تحول الخور بعد الهدف الرياني إلى الهجوم، وتخلى عن حذره الدفاعي، وأجرى تغييراً هجومياً، وتدريجياً اقترب من الوصول إلى مرمى الريان، لكنه لم يستطع الوصول إلى الشباك.

_
_
  • العشاء

    7:29 م
...