الأربعاء 7 جمادى الآخرة / 20 يناير 2021
 / 
12:59 ص بتوقيت الدوحة

القحطاني: كلية الطب تسهم بنقلة نوعية في الصحة

الدوحة - العرب

الأربعاء 27 مايو 2015
اعتبر سعادة السيد عبدالله بن خالد القحطاني وزير الصحة العامة، إطلاق كلية للطب في جامعة قطر، بمثابة خطوة مهمة في ظل حاجة الدولة الماسة لمتخصصين وخبراء في مجال الطب.
وأشاد سعادته -ضمن فعالية قهوة مع خريج بحضور رئيس الجامعة الدكتورة شيخة المسند- بقرار جامعة قطر الصائب في إطلاق هذه الكلية لتكون منافساً قوياً لجامعات عالمية، وتُسهم في إحداث نقلة نوعية في مجال الصحة.
وعبّر الوزيرعن عميق شكره وامتنانه لجامعة قطر ودورها الهام في رفد الدولة بكوادر وطنية، استطاعت إثبات جدارتها، وتقلدت مناصب قيادية متميزة في الدولة.
وتطرق القحطاني إلى تجربته الأكاديمية في كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة قطر، ودراسته للمحاسبة، وتخرجه من الجامعة عام 1993، وأشار سعادته إلى أن حياته الجامعية بدأت بدراسة الهندسة في جامعة قطر، وانتقل لاحقاً إلى كلية الإدارة والاقتصاد ليبدأ مشوار دراسة المحاسبة، وفي حديثه مع الطلبة والخريجين، أكد سعادة الوزير على أن لا يكون الطالب نمطياً، ويسعى للتغيير والتطوير بشكل مستمر.
وتحدث سعادته عن شغف الطالب الجامعي لاستكمال رحلة الدراسات العليا في الماجستير والدكتوراه وقال: «تعتبر مرحلة الدراسات العليا مرحلة هامة في حياة الطالب، وتتطلب مزيداً من الصبر والشغف في حب العلم والمعرفة. كما يلاحظ الطالب في خضمّ دراساته العليا تغييراً إيجابياً في طريقة التفكير، وطريقة التعامل مع الآخرين، وذلك نتيجة تعمقه في العلوم والقراءة والبحث».
وشكر د. سيف الحجري رئيس رابطة خريجي جامعة قطر سعادة الوزير لتلبيته الدعوة ومشاركة تجربته مع الطلبة، خاصة وأنها تُلامس تجارب الكثير من طلبة الجامعة وقال: «على الطالب الجامعي أن يتحلى بصفتين رئيسيتين، هما الإتقان والإحسان، وأن يغتنم كافة الفرص التي تُتاح له في مرحلة الجامعة، وذلك لأن النجاح لا يأتي إلا بالجد والاجتهاد والعمل الدؤوب».

_
_
  • الفجر

    04:59 ص
...