الخميس 11 ربيع الثاني / 26 نوفمبر 2020
 / 
06:48 م بتوقيت الدوحة

«اللجنة الدائمة» تحتفل باليوم القطري للسكان.. د. صالح النابت: نتابع تنفيذ استراتيجيات التنمية الوطنية

الدوحة - العرب

الأحد 25 أكتوبر 2020
اللجنة تعمل على تحقيق المواءمة بين المتطلبات السكانية والتنمية المستدامة

تحتفل اللجنة الدائمة للسكان باليوم القطري للسكان 2020 (ولأول مرة منذ صدور قرار مجلس الوزراء الموقر القاضي بتنظيم «اليوم القطري للسكان» في شهر أكتوبر من كل عام) عبر وسائل التواصل الاجتماعي للتعريف باللجنة وإنجازاتها من جهة، وتسليط الضوء على السياسة السكانية لدولة قطر (2017-2022) من جهة ثانية. وأكد سعادة الدكتور صالح بن محمد النابت -رئيس اللجنة الدائمة للسكان ورئيس جهاز التخطيط والإحصاء- أهمية دور اللجنة الدائمة للسكان في متابعة تنفيذ السياسة السكانية للدولة بالتعاون مع كافة الشركاء، وتنفيذ السياسات القطاعية ذات الصلة باستراتيجيات التنمية الوطنية لدولة قطر 2018 – 2022. وتعمل اللجنة الدائمة للسكان كهيئة وطنية تعمل على تحقيق المواءمة بين المتطلبات السكانية والتنمية المستدامة، أنشئت بموجب قرار مجلس الوزراء رقم (24) لسنة 2004، وحددت اختصاصاتها والجهات الممثلة فيها. وعملاً بالقرار المذكور، قامت اللجنة الدائمة للسكان بوضع السياسة السكانية الأولى (2009-2014) والثانية (2017-2022)، بهدف تحسين نوعية حياة سكان دولة قطر من مواطنين ومقيمين. وقد تضمنت السياسة السكانية الثانية لدولة قطر مجموعة من الخطط والبرامج الهادفة إلى إحداث تغيير كمي ونوعي في المتغيرات السكانية، بما يضمن حياة كريمة لسكان دولة قطر، ويرتقي بقدراتهم، ويوسع خياراتهم، ويرفع مستويات مشاركتهم في تقدم المجتمع القطري ورفعته، وقد تضمنت وثيقة السياسة السكانية (2017-2022) ستة محاور هي:
1- السكان والقوى العاملة، وغايته: التحكم في معدلات النمو السكاني خلال الفترة الممتدة من 2017م إلى 2022م، بما يؤدي إلى الإصلاح التدريجي لاختلالات التركيبة السكانية.
2- النمو الحضري والإسكان والبيئة، وغايته: تطوير واستحداث مراكز حضرية بعيدة عن الدوحة الكبرى، وتوفير بيئة عمرانية نظيفة، وضمان استدامة الموارد الطبيعية.
3- التعليم والتدريب والشباب، وغايته: الارتقاء النوعي بالتعليم والتدريب وتوسيع فرص مشاركة الشباب من الجنسين في المجتمع وفي الحياة العامة.
4- الصحة العامة والصحة الإنجابية، وغايته: الارتقاء بالصحة العامة للسكان وتحسين واقع الصحة الإنجابية، وتوفير خدماتها بما يتماشى مع زيادة عدد السكان وتوزعهم الجغرافي.
5- المرأة والطفولة، وغايته: دعم المشاركة المجتمعية للمرأة، وتوفير الظروف اللازمة لزيادة مشاركتها في قوة العمل مع المحافظة على تماسك الأسرة، وضمان بيئة سليمة للأطفال.
6- كبار السن والأشخاص ذوو الإعاقة، وغايته: تعزيز المشاركة الفاعلة لكبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف الأنشطة المجتمعية، وتمكينهم من الاندماج في المجتمع، والتحسين المتواصل لوسائل رعايتهم.
وتقوم ست مجموعات عمل تشرف عليها اللجنة الدائمة للسكان بمتابعة تنفيذ برنامج عمل السياسة السكانية، حيث تتابع كل مجموعة تنفيذ محور من المحاور المذكورة؛ وذلك وفقاً لاستبانات صممها خبراء المكتب الفني للجنة الدائمة للسكان لرصد مدى التقدم الذي أحرزته الجهات المعنية بتنفيذ السياسة السكانية والمعوقات التي تحول دون ذلك.

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...