الإثنين 15 ربيع الثاني / 30 نوفمبر 2020
 / 
10:20 ص بتوقيت الدوحة

إعلان الفائزين بمبادرات الإتاحة الحرة

الدوحة - العرب

الأحد 25 أكتوبر 2020
المكتبة الوطنية تحتفي بأفضل المشاريع والمبادرات في نشر المعرفة

د. حمد الكواري: الدولة تمكّن السكان من التأثير الإيجابي في المجتمع

أعلنت مكتبة قطر الوطنية أسماء الفائزين بجوائز مبادرات الإتاحة الحرة في نسختها الأولى التي تحتفي بأفضل المشاريع والمبادرات والإنجازات في نشر المعرفة والدراسات الأكاديمية والبحوث العلمية، وإتاحة الاطلاع عليها، والوصول إليها للجميع دون قيود في دولة قطر.
وأعلن سعادة الدكتور حمد بن عبد العزيز الكواري، وزير الدولة ورئيس مكتبة قطر الوطنية، أسماء الفائزين في حفل افتراضي، في كلمة مُلهمة، أوضح فيها أهمية التوجّه نحو النشر بالإتاحة الحرة بالنسبة للمجتمع البحثي، بالإضافة إلى الدور الحيوي للإتاحة الحرة في اكتساب المعرفة وتبادلها في قطر وحول العالم.
وقال سعادته: "لا شك أن البحوث التي تنجزها دولة قطر هي جزء أصيل من تراثها وإرثها، ونحن نؤمن بأن الدراسات والبحوث المفتوحة والإتاحة الحرة للمعلومات ستساهم في حفظ تراث المنطقة". 
وأضاف: "بإزالة القيود والعوائق التي تحول دون نشر المعرفة، نُمكّن سكان دولة قطر من التأثير بشكل إيجابي في المجتمع، عبر توفير بيئة استثنائية للتعلم والاستكشاف".
ويقصد بالإتاحة الحرة تبادل المعرفة بلا قيود، وإتاحة النتائج البحثية لاطلاع الجميع، بالإضافة إلى إتاحة الأوراق، والبيانات البحثية، والمصادر التعليمية، وتراخيص الاستخدام المفتوحة، وغيرها من التطبيقات والمبادرات في المجالات البحثية والأكاديمية.
وقد درست لجنة تحكيم رفيعة المستوى من المكتبة عشرات الطلبات والترشيحات التي تلقتها، بعد أن وجهت في شهر أغسطس الماضي الدعوة للمجتمع البحثي لتقديم طلبات الترشّح والترشيح. 
وفازت بجائزة أفضل مبادرة فردية الدكتورة جولي ديكوك، العالمة في مركز بحوث السرطان، بمعهد قطر لبحوث الطب الحيوي، والأستاذ المشارك في كلية العلوم الصحية والحيوية بجامعة حمد بن خليفة، لدورها في تعزيز الإتاحة الحرة في قطر، من خلال إرشاد الطلاب، وبحوث الإتاحة الحرة في معهد قطر لبحوث الطب الحيوي.
وأبدت الدكتورة جولي دعماً قوياً للنشر الأكاديمي المفتوح، وقامت من خلال مبادرات وجهود شخصية بترويج الإتاحة الحرة لأدوات وبيانات البحوث، وأكواد البرمجيات والمخطوطات البحثية، كما شاركت في برنامج التدريب البحثي الصيفي للطلاب الجامعيين من معهد قطر لبحوث الطب الحيوي كمرشد للخبرات العملية في المختبر، وقدمت العديد من الورش العملية حول الإتاحة الحرة.
وذهبت جائزة أفضل المبادرات المؤسسية إلى مجلة "بيت المشورة"، وهي مجلة دولية محكمة، تصدر مرتين كل عام، بنظام الإتاحة الحرة، وتتخصص في نشر الأبحاث والدراسات في مجالات الاقتصاد والصيرفة الإسلامية.

_
_
  • الظهر

    11:23 ص
...