الخميس 15 جمادى الآخرة / 28 يناير 2021
 / 
07:42 ص بتوقيت الدوحة

أمسية رائعة في افتتاح «ليلة الأغنية القطرية»

حنان غربي

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
الحفل شهد أعمالاً فنية تليق بمسيرة الأغنية القطرية

بحضور سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة، انطلقت أمس فعاليات احتفالية «ليلة الأغنية القطرية» تحت شعار «محتار يا بلادي شهديلج»، والتي نظمتها وزارة الثقافة والرياضة ممثلة في مركز شؤون الموسيقى، بمشاركة نخبة من الفنانين القطريين والعرب.
وافتتح الحفلة في يومها الأول المطرب نايف عبدالله بأغنية «تركتيني» للشاعر حسن المهندي، وتلتها مجموعة من الأعمال من أداء الفنانة أنوار، وخالد الدلوان، وناصر سهيم، والفنان ناصر الكبيسي، وأحمد عبدالرحيم، وأصيل هميم، وغانم شاهين، وسعد الفهد، وعلي عبدالستار.

وكان الفنان التونسي لطفي بوشناق ضيف الشرف في اليوم الأول، وقد أطرب الجمهور بأجمل أغانيه لتختتم فعاليات اليوم الأول بالأغنية الوطنية «شهديلج» للشاعر محمد علي المرزوقي والملحن محمد عبدالله المرزوقي.
وقد تم تكريم الفنان حامد النعمة والفنان محمد رشيد، ومن المنتظر أن يسدل الستار على فعاليات ليلة الأغنية القطرية مساء اليوم الأربعاء مع مجموعة كبيرة من الفنانين القطريين.

اهتمام كبير
والهدف من إقامة هذه الليلة التي شارك فيها مجموعة من الشعراء والملحنين القطريين وصُناع الأغنية القطرية، لتقديم أعمال فنية تليق بمسيرة الأغنية القطرية التي حظيت باهتمام كبير خلال السنوات الأخيرة من قبل وزارة الثقافة والرياضة، التي تقيم هذه الاحتفالية للعام الثاني على التوالي، وحرصت على إشراك نخبة من الفنانين القطريين الشباب.
وشهدت الاحتفالية عملاً وطنياً بعنوان «شهديلج» من تلحين الفنان محمد عبدالله المرزوقي، وكلمات الشاعر محمد علي المرزوقي، وتوزيع ربيع صيداوي، وإنتاج اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني للدولة. وقدم العمل الوطني مجموعة من الفنانين ممن يمثلون الأجيال المختلفة.
واستوحي شعار الليلة هذه النسخة من عمل وطني قدمه الفنان الراحل محمد الساعي بكلمات الشاعر الدكتور مرزوق بشير، وألحان الموسيقار الراحل عبدالعزيز ناصر، ويشارك 22 فناناً في إحياء الليلتين الأولى والثانية.

تعميق الانتماء
وأكد فنانون مشاركون في ليلة الأغنية القطرية أهمية هذه الليلة في تعميق الانتماء الوطني، وتعزيز انتشار الأغنية المحلية، علاوة على دورها في تنمية المواهب الفنية لدى الجيل الجديد، معربين عن مدى سعادتهم بالمشاركة في إحياء هذه الليلة، لما تمثله من قيمة فنية كبيرة، بكل ما تعكسه من عراقة للأغنية المحلية، وما ترصده من قصة شعب أخلص وأحب بلاده، فأنتج لها فنوناً أصيلة، تعزز قيم الانتماء والولاء.
وشهدت الحفلة تفاعلاً كبيراً من الجمهور الحاضر مع أداء ابنة المطرب خالد الدلوان، والتي قدمت مقطعاً من أغنية «الله يا عمري قطر».

_
_
  • الظهر

    11:47 ص
...