الخميس 15 جمادى الآخرة / 28 يناير 2021
 / 
06:13 م بتوقيت الدوحة

7 شائعات تحاصر برامج «الحمية»

إعداد: حامد سليمان

الجمعة 23 أكتوبر 2020
رنا عبد الجبار

أكدت السيدة رنا عبد الجبار -استشارية تغذية علاجية بمستشفى الرميلة- أن هناك الكثير من الشائعات المنتشرة حول موضوع الحميات الغذائية «الدايت»، وقالت إن من أسوأ العادات الغذائية التي يمكن أن يقوم بها البعض عندما نبدأ اليوم هي عدم تناول وجبة الإفطار وشرب القهوة على معدة فارغة، موضحة أن تناول القهوة على معدة فارغة يزيد من خطر الإصابة بحرقة المعدة، وأما عدم تناول وجبة الإفطار، التي هي من أهم الوجبات الغذائية، فيؤدّي إلى انخفاض معدّل الأيض، وانخفاض معدّل السكّر في الدم، ويزيد من الإحساس بالجوع طوال اليوم.

وأضافت في تصريحات
لـ «العرب» أن الدراسات أثبتت أن تناول السكر على الفطور يزيد من مخاطر الإصابة بالجوع، خلاف ما تروجه الشائعات، موضحة أنه بعد تناول السكريات في الفطور، تصبح نسبة الجلوكوز في الدم غير معتدلة، ويرتفع السكر في البداية في الدم، ومن ثم ينخفض، مما يؤدي إلى اختلال في الشهية، ويزيد الجوع والإفراط في الأكل.
وأوضحت أن من أبرز الأخطاء التي يرتكبها البعض هي لجوؤهم إلى الحميات الغذائية العصرية المتاحة عبر الإنترنت، وتجربتها عند رغبتهم بخسارة الوزن، من دون التأكد إذا كانت هذه الحميات مناسبة لهم أو لا، أو إن كانت تتعارض مع مشكلاتهم الصحية.
ونوهت بأن من بين الشائعات المنتشرة أيضاً أن الخبز الأسمر لا يزيد الوزن، ولفتت إلى أنه لا يوجد اختلاف كبير بالسعرات الحرارية بين الخبز الأسمر والأبيض، فكلاهما يحتوي على نسبة السكر نفسها التي تزيد الوزن، وترفع نسب السكر في الدم إذا تم تناوله بكمية أكبر من المسموح بها في كل وجبة، ويتسأل البعض بالتالي عن نسب حرص اختصاصي التغذية على ضرورة تناول الخبز الأسمر والحبوب الكاملة، والجواب مرتبط باحتوائهما على الألياف المفيدة، التي تنظم عملية الهضم، وتعطي شعوراً بالشبع ما يساهم في التحكم بالإحساس بالجوع.
وقالت السيدة رنا عبد الجبار: هناك اعتقاد خاطئ آخر يضاف إلى الشائعات حول برامج الحمية، وهو أن تجنب الكربوهيدرات يساعد على خسارة الوزن، كما أن حذفها من النظام الغذائي اليومي قد يؤدي إلى مضاعفات صحية، خصوصاً لدى مرضى السكري ممن يسعون الى خفض وزنهم الزائد.
وأضافت: لا توجد أية علاقة علمية ثابتة بين طرق خسارة الوزن ودرجة حرارة الماء؛ لأن مجرد شرب الماء مهما كانت درجة حرارته لا علاقة له بحرق الدهون؛ لأن الجسم يعمل في هذه الأثناء على خفض أو رفع درجة حرارة الماء الذي تم شربه ليعادل درجة حرارة الجسم، ولكن شرب الماء بشكل عام، سواء كان بارداً أو دافئاً مفيد في زيادة عملية الأيض.
وأوضحت أن زيت الزيتون يماثل الزيوت الأخرى، ويحتوي على السعرات الحرارية نفسها التي تسبب في زيادة الوزن عند تناوله بكميات غير محسوبة، إلا أنه يتميز باحتوائه على دهون أحادية غير مشبعة تساعد على خفض الكوليسترول الضار، وزيادة الكوليسترول النافع.

_
_
  • العشاء

    6:45 م
...