الثلاثاء 3 ربيع الأول / 20 أكتوبر 2020
 / 
02:35 م بتوقيت الدوحة

حماس: على الحكومات العربية الإصغاء لصوت الشعوب الرافض للتطبيع

غزة - وكالات

السبت 19 سبتمبر 2020
توقيع اتفاق التطبيع بيت الامارات والبحرين والكيان الاسرائيلي في واشنطن
اعتبرت حركة "حماس"، السبت، خروج المظاهرات الرافضة للتطبيع مع إسرائيل في بلدان عربية، "إدراك منهم لخطورة التطبيع مع الاحتلال"، داعية الحكومات إلى الإصغاء لصوت الشعوب.

وقال حازم قاسم الناطق باسم الحركة، للأناضول: "المظاهرات التي خرجت في بلدان عربية تؤكد رفض الشعوب لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال".

وأضاف: "تدرك هذه الشعوب بضميرها القومي خطورة توقيع اتفاقات التطبيع مع الاحتلال".

ولفت إلى أن "هذه الشعوب كانت وما زالت وستبقى تعتبر فلسطين القضية العربية المركزية وأن الاحتلال الصهيوني هو عدوه المركزي".

ودعا قاسم، الحكومات العربية إلى "الاصغاء لصوت الشعوب الرافض للتطبيع".

وطالب المكونات الحزبية والمجتمعية والأهلية في كل الدول العربية "إعلاء صوتهم الرافض للتطبيع بعض الدول علاقتها مع الاحتلال الصهيوني".

وفي وقت سابق السبت، تظاهر مئات اليمنيين، في محافظة أرخبيل سقطرى (جنوب شرق)، منددين بالتطبيع مع إسرائيل.

والجمعة، شارك عشرات المغاربة، في وقفة احتجاجية بالعاصمة الرباط، تضامنا مع فلسطين، ورفضا للتطبيع الإماراتي والبحريني مع إسرائيل.

ونظمت الوقفة أمام مبنى البرلمان تحت شعار "فلسطين أمانة والتطبيع خيانة"، بدعوة من 28 جمعية وهيئة بالبلاد، وفق مراسل الأناضول.

وفي 13 أغسطس الماضي، أعلنت الإمارات وإسرائيل اتفاقا للتطبيع الكامل بينهما، أتبعته البحرين بخطوة مماثلة في 11 سبتمبر/أيلول الجاري.

والثلاثاء، وقعت الإمارات والبحرين اتفاقيتي التطبيع مع إسرائيل في البيت الأبيض، برعاية أمريكية، متجاهلتين حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية.

_
_
  • العصر

    2:36 م
...