الأحد 14 ربيع الثاني / 29 نوفمبر 2020
 / 
01:33 ص بتوقيت الدوحة

إطلاق مبادرة "جداري آرت" لتجميل عدة مناطق حضرية بالدوحة

قنا

الأربعاء 18 نوفمبر 2020
إطلاق مبادرة "جداري آرت" لتجميل عدة مناطق حضرية بالدوحة

 أطلقت متاحف قطر مبادرة "جداري آرت" لتجميل المناطق الحضرية في الدوحة، وإضفاء معنى على جدران المدينة من خلال اللوحات الجدارية، بمشاركة 17 فنانا، وبالتعاون مع لجنة الاشراف على تجميل الطرق والأماكن العامة بالدولة، وشركة سكك الحديد القطرية "الرّيل"، وشركة "وقود"، ومطافي.
ومن أجل اختيار الفنانين المشاركين في المبادرة، وجهت "متاحف قطر" دعوة مفتوحة لجميع الفنانين القطريين، والمقيمين، لتقديم مقترحات فنية توضح بالتفصيل مفهومهم للجدارية، التي تأخذ في الاعتبار صلة العمل الفني بالمجتمع، والرسالة التي يرغبون في نقلها من خلال عملهم.
ووقع الاختيار على كل من (مبارك المالك، وهدى باسهل، ونورة المنصوري، وديميتري بوغارسكي، وندى خوزستاني، وشريفة المناعي، وثامر الدوسري، ومنى البدر، وفاطمة الشرشني، ومايكل بيروني، ومريم المعضادي، وشعاع الكواري، وعبد العزيز يوسف، وعبد الله العمادي، والعنود الغامدي، وهيفاء الخزاعي، وعائشة الفضالة).
وبهذه المناسبة أعرب المهندس محمد عرقوب الخالدي، رئيس لجنة الإشراف على تجميل الطرق والأماكن العامة بالدولة، عن شكره لسعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر على جهودها المبذولة لإبراز أعمال الفنانين في عدة مواقع بالدولة، موضحا أن الفنانين المشاركين سيقومون بوضع بصماتهم الفنية الفريدة في مواقع اشغال مثل : حديقة الأبراج، ومنطقة الأصمخ، وتقاطع دوحة فستيفال سيتي، وتقاطع الخور، وساحة مكتب البريد الخضراء، وحديقة 5"6، وأقواس تقاطع 5"6 .. لافتا إلى ان المواقع المحددة ستوفر لأفراد المجتمع إحساسًا ملموسًا بالمكان المحيط بهم، وتعزز الحركة في المناطق والأحياء السكنية، حيث ستصبح وجهة جديدة ومعلمًا سياحيًا جذابًا.
وبدوره قال المهندس عبد الرحمن آل إسحاق، مدير إدارة الفن العام بالوكالة في متاحف قطر، إن الفن العام يلعب دورًا حيويًا في إثارة النقاش حول قضايا الساعة، وإلهام الإبداع في المساحات الحضرية المشتركة التي يجب أن نستمتع بها جميعًا ، ووجه الدعوة للجميع لزيارة المواقع المحددة، للتفاعل مع الفنانين، وأعمالهم الفنية، التي تسهم في إثراء المشهد الثقافي المزدهر في قطر.
يشار إلى أن لجنة الإشراف على تجميل الطرق والأماكن العامة بالدولة تهدف إلى خلق بيئة مستدامة من خلال تنفيذ عدة مهام رئيسية تتضمن بناء حدائق عامة مركزية، وتوفير مسارات خاصة للمشاة والدراجات الهوائية، وتزويد المناطق بأثاث الشوارع، وبعض الإضاءات التجميلية، وتطوير كورنيش الدوحة وبعض الشواطئ، وتطوير منطقة الدوحة المركزية عن طريق إعادة إحياء بعض الطرق العامة والداخلية والأماكن الحيوية والسكنية والساحات المفتوحة.
كما تهدف اللجنة إلى المساهمة في تهيئة بيئة مجتمعية ذات هوية مميزة من خلال مشاركة أفراد المجتمع في الأعمال الفنية وأعمال التشجير بالتنسيق مع عدة وزارات وهيئات حكومية بالدولة.

_
_
  • الفجر

    04:38 ص
...