الخميس 14 ذو القعدة / 24 يونيو 2021
 / 
12:12 ص بتوقيت الدوحة

شهيدان و10 مصابين جراء القصف الإسرائيلي لـ «الهلال القطري» في غزة

الدوحة - العرب

الثلاثاء 18 مايو 2021

علي الحمادي: انتهاك جسيم في حق الطواقم الطبية والعمل الإنساني

المنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر تندد بالهجوم وتطالب بحماية الإغاثيين

تعرض مكتب الهلال الأحمر القطري في قطاع غزة للقصف من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، عصر أمس الاثنين، مما أسفر عن تدمير المبنى الذي يقع به المكتب واستشهاد شخصين وإصابة 10 أشخاص من الفلسطينيين قرب من المبنى. 


وصرح سعادة السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام للهلال الأحمر القطري، بأن ما تعرض له مكتب الهلال الأحمر القطري في قطاع غزة يعد انتهاكاً صارخاً لمختلف مواثيق وأعراف واتفاقيات جنيف الأربعة وبروتوكلاتها الإضافية بموجب ما تمت المصادقة عليه سنة 1951 من طرف إسرائيل.
وأضاف الحمادي: «إلا أن ما حدث اليوم من انتهاك جسيم في حق مقر الهلال الأحمر القطري والذي يعمل تحت مظلة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وبمعية جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني هو انتهاك في حق الطواقم الطبية، وفي حق العمل الإنساني والإغاثي المعترف به دولياً، وذلك قد يرتقي إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، وأمام ما تم اليوم ضد هذا الانتهاك لا يسع الهلال الأحمر القطري إلا أن يذكّر جميع أطراف المجتمع الدولي والحركة الإنسانية بضرورة الالتزام بمبادئ القانون الدولي الإنساني وأحكامه، وبالأخص في ظروف النزاعات المسلحة».
وندد الهلال الأحمر القطري باستهداف مقره في القطاع، مؤكداً على ضرورة متابعة الفرق الإغاثية عملها وفقاً للقاون الدولي الإنساني.
واعتبر أن استهداف فرق الهلال الأحمر ومقراته يعد انتهاكاً للقانون الدولي الإنساني، كما يؤكد على استمراره في أداء مهامه الإنسانية وتقديم المساعدات الإغاثية للمتضررين في قطاع غزة بالتعاون مع الهلال الأحمر الفلسطيني.
من جانبها، أدانت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر استهداف الاحتلال الإسرائيلي لمقر جمعية الهلال الأحمر القطري.
واستنكرت المنظمة باسم جميع مكوناتها من جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية في بيان صحافي الهجوم، محذرة من استهداف الهيئات الإنسانية والخيرية والتي تعمل ليل نهار لتلبية الإحتياجات الإنسانية المتزايدة للأشقاء في هذه الظروف العصيبة.
ودعت المنظمة إلى ضمان حماية جميع الموظفين والمتطوعين العاملين في مجال جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر والمنظمات الإنسانية المشاركين في المجال الإغاثي والإنساني، والذين يعملون رغم كافة التحديات والصعوبات على تقديم المساعدات الإنسانية لضحايا عدوان الاحتلال الإسرائيلي.
وثمنت المنظمة ما يقدمه الهلال الأحمر القطري وجميع العاملين لديها في المجال الإغاثي من جهود إنسانية تجاه الأشقاء في فلسطين، ودعت إلى ضرورة الالتزام بالقانون الدولي الإنساني، واستهجنت اختراقه وطالبت الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر للنهوض بمسؤولياتها نحو حماية العاملين في المجال الإنساني.

_
_
  • الفجر

    03:13 ص
...