الأحد 8 ربيع الأول / 25 أكتوبر 2020
 / 
07:32 ص بتوقيت الدوحة

"الدوحة للأفلام" تعلن عن حضور خبراء جدد بملتقى قمرة

الدوحة - قنا

الأحد 18 فبراير 2018
الدوحة للأفلام تقدم ورشة عن بعد لصناعة الأفلام الوثائقية القصيرة
أعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام، اليوم، حضور كل من خبراء قمرة السينمائيين ساندي باول الحاصلة على وسام الإمبراطورية البريطانية والفائزة بجائزة أوسكار عن أفضل تصميم أزياء عن اعمال "فيكتوريا الشابة"، "الطيار"، "شكسبير العاشق"، والمخرج بينيت ميلر المرشح لجائزة الأوسكار عن اعمال "كابوت"، "كرة المال"، "صائد الثعالب"، للنسخة الرابعة من ملتقى قمرة الذي تقدمه مؤسسة الدوحة لدعم صناع الأفلام الواعدين من 9 إلى 14 مارس المقبل.

وتنضم باول وميلر إلى خبراء قمرة السينمائيين الذين أعلنت عنهم المؤسسة في وقت سابق وهم المخرج والكاتب الروسي أندريه زفياغنستيف، وصانع الأفلام والفنان البصري التايلاندي أبيتشاتبونغ ويراسثاكول الفائز بجائزة السعفة الذهبية بمهرجان كان السينمائي الدولي، والمخرج الإيطالي جيانفرانكو روسي المخرج الوثائقي الوحيد الفائز بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي.

وسيشارك خبراء قمرة خبراتهم السينمائية مع صناع الأفلام الواعدين ويقدمون آراءهم حول المشاريع في جلسات استشارية وتقييمية، كما سيتحدثون عن رحلتهم المهنية في ندوات تعليمية يومية.

ويجمع ملتقى قمرة السينمائي 2018 مخرجين لأكثر من 34 مشروعا من 25 بلدا ممن يخوضون تجاربهم الإخراجية الأولى أو الثانية، ويوفر لهم فرصة حضور الندوات التعليمية ولقاءات التعارف والتواصل بهدف دعم تطوير صناع الأفلام الواعدين من قطر والمنطقة العربية والعالم.

ويأتي هذا الإعلان على هامش مشاركة مؤسسة الدوحة للأفلام في مهرجان برلين السينمائي الدولي 2018.

وقالت فاطمة الرميحي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام، في تصريح لها، إن خبراء السينما المميزين في قمرة 2018، يعتبرون من المساهمين الفاعلين في السينما المعاصرة، موضحة أن رؤيتهم الإبداعية وحضورهم في الدوحة وتفاعلهم مع المشاركين في قمرة سيعود بالفائدة الكبيرة على صناع الأفلام الواعدين والناشئين لمواصلة تطوير مشاريعهم والانتقال بها إلى المراحل التالية.

وستشارك ساندي باول وبينيت ميلر في الندوات التعليمية وفي الجلسات والحوارات التفاعلية الملهمة حول التوجهات الجديدة في عالم السينما.

بدوره، قال إيليا سليمان صانع الأفلام والمستشار الفني لمؤسسة الدوحة للأفلام، إن عمق الرؤية التي تتمتع بها ساندي باول وقدرتها على نقل الجمهور إلى بيئتها الخاصة يجعلها أسطورة معاصرة في التصميم، بينما يحظى بينيت ميلر بقوة وطاقة هائلة على تشريح البنى الاجتماعية من خلال الغوص بمهارة فائقة إلى نفوس أبطاله وشخصياتهم العميقة.

وأوضح إيليا أن مساهمة هؤلاء الخبراء في عالم السينما بارزة وواضحة من خلال أعمالهم الحافلة بالجوائز والإشادات من الجمهور والنقاد.

وسيشارك صناع الأفلام في قمرة في جلسات خاصة صممت بعناية لتطوير مشاريعهم ووضع الخطط الملائمة لطرحها في الأسواق الدولية، وكذلك في ندوات تعليمية بقيادة خبراء قمرة.

وتضم قائمة هذا العام 14 فيلما لصناع أفلام من قطر منها 9 أفلام لمواطنين قطريين، دخلت 6 أفلام منها في مرحلة التنفيذ و3 في مرحلة التطوير في المجمل.

ويشارك في قمرة هذا العام 16 فيلما في مرحلة التطوير، 13 مشروعا قيد التنفيذ، و5 أفلام في المرحلة النهائية (مونتاج الصورة)، وتقسم هذه الأفلام إلى 13 فيلما روائيا و10 أفلام وثائقية و11 فيلما قصيرا.. ومن بين مجموع الأفلام 34، حصل 23 فيلما على دعم من برنامج المنح بمؤسسة الدوحة للأفلام، بينما حصل فيلمان على دعم من صندوق الفيلم القطري. وجاءت الأفلام القصيرة من إخراج مواطنين قطريين أو مقيمين في قطر.

وسيحضر المخرجون والمنتجون العاملون في هذه المشاريع جلسات في الدوحة، حيث سيتواصلون مع أكثر من 100 خبير سينمائي من مختلف أوجه وجوانب صناعة الأفلام، إذ تم تصميم البرنامج خصيصا وفق حاجات كل مشروع ويقسم إلى أقسام بناء على المرحلة التي وصل إليها.

وستشارك المشاريع في مرحلة التطوير في جلسات جماعية وفردية لاستشارات السيناريو والحصول على نصائح حول المبيعات والتسويق وكذلك الشؤون القانونية والإنتاج المشترك ضمن لقاءات شخصية معدة وندوات.. وستقدم مشاريع قمرة التي أصبحت في المراحل النهائية من مرحلة ما بعد الإنتاج في عروض مغلقة خاصة بمبرمجي مهرجانات ومختصي بث وممثلين عن السوق وعملاء مبيعات وموزعين.







_
_
  • الظهر

    11:18 ص
...