الأربعاء 19 رجب / 03 مارس 2021
 / 
04:50 م بتوقيت الدوحة

البدء بتلقي طلبات المشاركة بمسابقة "نغم" يوم غد الأربعاء 

الإثنين 18 يناير 2021
البدء بتلقي طلبات المشاركة بمسابقة "نغم" يوم غد الأربعاء 


اعلن مركز شؤون الموسيقى التابع لوزارة الثقافة والرياضة عن اطلاقه للنسخة الثانية من مسابقة "نغم" السنوية التي تعمل على استقطاب واكتشاف المواهب الموسيقية ورعايتها، وخلال مؤتمر صحفي عقده المركز أمس كشف عن تفاصيل الفعالية الجديدة حيث سيتم فتح باب استقبال طلبات المشاركة بدء من 20 يناير الجاري ولمدة 11 يوما عبر رابط موقعه الالكتروني www.qmusic.qa، ، ويمكن للمشارك تحميل المقطع الغنائي المراد المشاركة به من خلال مقطع فيديو مدته دقيقتان بحد أقصى مع إدخال الاسم بالكامل ورقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني.
بدوره أكد خالد السالم مدير مركز شؤون الموسيقى على أن النجاح الذي تلقته الفعالية في عامها الأول دفعهم للعمل على تحسينها في النسخة الثانية ومواصلة دعم الموهوبين في المجال الغنائي من أجل ممارسة هوايتهم في مجالات متعددة وهي: الغناء العربي، الغربي والأغاني الشعبية القديمة والحديثة، حيث تستهدف فعالية "نغم" الهواة من الموهوبين القطريين والمقيمين بمختلف الفئات الغنائية، وبأشكال ومستويات مختلفة، وقال: تم بالفعل اكتشاف عدد من الموهوبين في مجالي الغناء والعزف خلال النسخة الماضية، ومن ثم تمكن المركز من الوصول إلى الفئات الفنية المستهدفة في قطر، بتعدد أفرع المسابقة. كما كان المركز حريص على مواصلة ورعاية المواهب التي تبناها والتعاون معهم.
وأوضح السالم ان النسخة الثانية من مسابقة نغم السنوية تُطرح من أجل دعم الموهوبين من الهواة عمومًا، ومن أي عمر. وعن أبرز شروط التقدم للمسابقة أكد على ضرورة أن يقوم المشاركين في فئة الغناء بالأداء دون استخدام أي فلاتر أو مؤثرات صوتية، علمًا بأن المتسابق هو من سيختار العمل الغنائي الذي سيشارك به بحرية كاملة، على أن تكون المدة القصوى للفيديو دقيقتين، منوهاً بأنه لن يتم نشر الفيديوهات الخاصة بالمرحلة الاولى من المسابقة بأي صورة، ولفت إلى أن المنافسين سيمكنهم المشاركة في أي من فروع المسابقة حسب ما يرونه أنسب لهم، وكل ما عليهم أن يقوموا بتحميل مقطع الفيديو وإتمام عملية التسجيل.


ومن جهته أكد محمد البنا، عضو لجنة التحكيم أن الفعالية أصبحت منذ نجاح نسختها الأولى بمثابة عرس حقيقي بالنسبة للأصوات التي تمثل الأمل والمستقبل، وحول مشوار المسابقة قال أنها ستدخل مرحلة تالية جديدة بعد اختيار ١٦ متأهل في التصفيات الأولى وذلك بتاريخ ١٠ فبراير، وسيعكف المركز في تلك المرحلة على تصوير المتأهلين بطريقة احترافية، ومن ثم نشرها على القنوات الإعلامية الخاصة بالمركز على ان يتاح التصويت من قبل الجمهور بدء من يوم ١ مارس وحتى ١ ابريل. وأكد البنا ، على أن المركز لا يدخر جهداً في منح المواهب الجديدة كل الدعم ، مؤكداً أن تلك المواهب تحتاج في بداية طريقهم لمن يبث في أنفسهم الثقة، معرباً عن سعادته بالنشاط الكبير الذي بات يتحلى به مركز شؤون الموسيقى، وهو ما يتجلى في العلاقة المفتوحة بين المركز والمواهب الجديدة، وأردف قائلاً: لعل أكثر ما يسعدني خلال مشاركتي في العملية التنظيمية لمثل تلك الفعاليات فرحة المواهب والابتسامة التي تعلو وجهوههم، وقال أن الفعالية تهدف للارتقاء بالمستوى الموسيقي والفني في دولة قطر، وصنع كوادر جديدة في شتى المجالات الموسيقية، فضلاً عن إعطاء فرصة للشباب القطري والمقيمين إلى عودة العلاقة مع التراث الموسيقي، مع الحث على التجريب لصنع الجديد، فضلاً عن بث الثقة في نفوس المشاركين.
وأوضح هاني الخزاعي، عضو لجنة التحكيم أن هذا المشروع الفني يأتي ضمن جملة من المبادرات الهادفة لاكتشاف الموهوبين ودعمهم، مشيراً إلى ان المسابقة ستشهد اختيار 6 فائزين ثلاثة لكل فئة وفقا لقرار لجنة التحكيم، والتي ستقوم بدورها بعملية الفرز واختيار الأصوات الأفضل والمواهب الأكثر تميزا في العزف من المتقدمين، وأوضح أن جميع الفيديوهات المرسلة من قبل المشاركين ستكون مرئية فقط للمحكمين، بينما سيتمكن الجمهور من متابعة المرحلة الثانية، حيث سيشارك في اختيار الفائزين عن طريق عدد الإعجابات التي سيجمعها كل مشارك، وقال إن منصات وسائل التواصل الإجتماعي باتت تحمل دوراً هاماً في هذا الصدد بقدر استطاعتها الوصول السريع إلى الناس، وأشار إلى أن الاعلان عن الفائزين سيكون من خلال الحفل الختامي الذي سيشهد أداء كل مشترك للأغنية التي قام بتسجيلها على المسرح وسيتم خلال ذلك الحفل الإعلان عن الفائزين بقرارات لجنة التحكيم والفائزين بتصويت الجمهور. 
 

_
_
  • المغرب

    5:37 م
...