الجمعة 6 ربيع الأول / 23 أكتوبر 2020
 / 
11:01 ص بتوقيت الدوحة

تشافي: قدرات السد ظهرت.. وقدمنا مباراة رائعة هجوماً ودفاعاً

مجتبي عبد الرحمن سالم

السبت 18 يناير 2020
أعرب الإسباني تشافي هيرنانديز المدير الفني لنادي السد، عن فخره بأداء لاعبيه في مواجهة الدحيل الذي يعتبر من أقوى الفرق، وقال تشافي إن السد واصل مسيرته بالأداء المميز والمستوى العالي.
وأكد المدرب أن فريقه استحق الفوز بالمباراة بأداء مقنع ونتيجة مقنعة، مشيراً إلى أن لاعبي السد لعبوا واحدة من أروع مبارياته في الدفاع والهجوم، وكان تركيزهم كبيراً أمام فريق الدحيل، مضيفاً أن السد أظهر شكله الفني بنتيجة جيدة.
وقال تشافي إنه سعيد جداً بما تحقق للفريق من إنجاز بالتتويج بالكأس، وأنه كمدرب فخور بلاعبيه وأن مصدر سعادته وفخره هو الأداء والنتيجة معاً، واستمرار اللاعبين في تطبيق ما قاموا به من عمل في التدريبات الماضية، مشيراً إلى جهود إدارة النادي واللاعبين في تقديم أفضل مستوى فني للفريق.
وأضاف تشافي أن السد له قدرات كبيرة أظهرها في الكأس وقدم مستوى مميزاً في جميع النواحي الفنية والرغبة في الانتصار، لذلك استحق الفوز بالكأس واستحق النتيجة الكبيرة.

قال إن عودة الدحيل لمنصات التتويج ممكنة
أوليفيرا: ارتكبنا أخطأء كلفتنا خسارة البطولة
عبر برونو أوليفيرا مساعد مدرب نادي الدحيل، عن حسرته على خسارة الفريق لنهائي كأس قطر أمام السد برباعية، وقال أوليفيرا عقب المباراة إن الدحيل واجه صعوبة كبيرة في المباراة، خصوصاً من الناحية المعنوية حيث تأثر معنوياً باستقباله لهدف سريع في المباراة في وقت كان فيه الفريق يحاول التقدم في الملعب بحثاً عن أفضلية.
وأضاف أوليفيرا أن الهدف الثاني لنادي السد نتيجة الخطأ الذي ارتكبه الحارس كلود أمين أصاب الفريق بالانهيار الكامل، بالإضافة إلى إصابة اللاعب إسماعيل محمد التي أجبرتهم في الجهاز الفني على تبديل اضطراري.
وأبان المدرب أن الفريق وقع في الكثير من الأخطاء في الشوط الأول وتلقى هدفاً ثالثاً كان بمثابة النقطة المفصلية في اللقاء، وقد أثر كثيراً على معنويات الفريق، وكان من الصعوبة بمكان أن يعود الفريق للمباراة.
محاولات للتصحيح
وكشف المدرب أنهم حاولوا تصحيح مسار الفريق في الشوط الثاني بالتركيز أكثر على التقدم واللعب بشكل أقل أخطاء، ولكن في مثل هذه الحالات تكون النتيجة صعبة على أي فريق يلعب وهو متأخر في النتيجة. وأضاف المدرب أن السد استحق الفوز في المباراة. وشدد على أن الموسم ما زال طويلاً وأمام الدحيل فرصة للتصحيح والعودة لمواصلة الأداء الجيد والتألق من أجل الفوز بالدوري، وكذلك الفوز بالكأس الغالية. مقدماً التهاني لفريق السد الذي استحق الفوز بكأس قطر حسب تعبيره.

إسماعيل محمد: علينا مراجعة حساباتنا
عبر جناح نادي الدحيل إسماعيل محمد عن حسرته على الخسارة من السد برباعية في نهائي كأس قطر، وقال إن السد استحق التتويج بالكأس وكانت رغبتهم أكبر في الظفر بالمباراة، وأضاف إسماعيل أنه لم يتابع الشوط الثاني بسبب إصابته في العضلة الخليفة، ولكنه يرى أن الدحيل لم يكن في يومه وأنه عليهم كلاعبين مراجعة حساباتهم في الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن النصف التالي من الموسم لديهم العديد من المباريات الضاغطة، ويجب أن يكون الفريق مميزاً في المستوى. وقال إسماعيل الذي غادر الملعب مصاباً، إن الإصابة لن تستغرق وقتاً طويلاً، وسيعود قريباً لمواصلة أدائه مع الفريق.

نام تاي هي: لم أحتفل بهدفي في الدحيل وأتطلع للألقاب مع الزعيم
أشاد الكوري نام تاي هي -لاعب السد- بقدرات زملائه اللاعبين، وقال إنهم استحقوا الفوز بالكأس أمام الدحيل، وقال نام إنه سعيد لفوز فريقه، وقد فضل عدم الاحتفال بالهدف في مرمى الدحيل نتيجة لتاريخه مع النادي.
وقال إن الدحيل هو أسرته التي أمضى بها 7 سنوات من العطاء، وحقق خلالها الكثير من الألقاب، مشيراً إلى أنه لاعب السد في نهاية الأمر، ويسعد لفوز فريقه، وأكد نام أنه عانى كثيراً في الفترة الماضية من الإصابة التي تعرض لها بقطع في الرباط الصليبي، وأضاف أنه ما زال يعمل بقوة من أجل استعادة مستواه المعروف، وتقديم الأفضل مع السد.
وكشف نام تاي هي عن أنه توقع فوز فريقه على الدحيل، ولكن ليس بالأربعة، ولكن السد استحق الفوز، وكان يمكن أن يعززه بأهداف أكثر.

بوعلام خوخي: الزعيم استحق الفوز الكبير واللقب
قال بوعلام خوخي -قلب دفاع السد- إن تفوقهم على الدحيل جاء بجدارة واستحقاق، وإن الفريق لعب مباراة كبيرة أمام منافس قوي وكبير وهو الدحيل.
وأكد بوعلام أن سر تفوق السد في المباراة كان في التزام اللاعبين بالمهام الموكلة إليهم، واحترام المنافس بنجومه المختلفة، مشيراً إلى أنهم كانوا عازمين على الفوز بالكأس في ظل المستوى المتصاعد.
وأضاف بوعلام أن السد دخل للمباراة بهدف التتويج، وقد نجح في هدفه، مشيداً بأداء زملائه اللاعبين في الملعب، وروحهم العالية.

الهيدوس: العمل الجاد والجمهور وراء تتويجنا
أعرب نجم السد حسن الهيدوس عن سعادته بفوز فريقه بكأس قطر، وقال إن سر الانتصار يعود للاعبين والجهاز الفني وإدارة النادي، وجماهير الزعيم التي وقفت خلف الفريق في أصعب مراحل الموسم عندما تعثر السد في المرحلة الماضية.
وأضاف الهيدوس أن النتيجة لم تكن مفاجأة لهم، وقد كانوا يعرفون قدراتهم، ويثقون في التفوق بالمباراة، مشيراً إلى أنهم عملوا بجد واجتهاد من أجل التتويج بالكأس، ومواصلة مسيرة الانتصارات.
وأكد الهيدوس أن السد قادر على تحقيق الألقاب في الموسم الحالي، وهو يمتلك الرغبة والإصرار وروح الانتصار، وقد استفاق الفريق من عثراته الأخيرة، مقدماً التهاني لمجلس إدارة السد، وكل محبي النادي بهذا الإنجاز الكبير.

_
_
  • الظهر

    11:18 ص
...