الخميس 24 رمضان / 06 مايو 2021
 / 
06:38 م بتوقيت الدوحة

مسيرات حاشدة في غزة للمطالبة باسترداد جثامين لشهداء

غزة - قنا

الخميس 17 ديسمبر 2015
. - صورة لأحد الشهداء
شهدت مدينة غزة - اليوم - مسيرة حاشدة؛ تطالب باسترداد جثامين شهداء تحتجزها سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وانطلقت المسيرة، التي نظمتها الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، باتجاه مقر الأمم المتحدة بغزة، وحمل المشاركون فيها جثامين رمزية لشهداء الهبة الجماهيرية المحتجزة لدى الاحتلال، ملفوفة بالأعلام الفلسطينية، وسط هتافات تطالب الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني من عدوان وجرائم الاحتلال، واعتبار احتجاز جثامين الشهداء انتهاكاً خطيراً للمواثيق الدولية.

وقرأ مسؤول الجبهة الديمقراطية في محافظة غرب غزة، نبيل عطا الله، مذكرة باسم المشاركين، أكد فيها أن الشعب الفلسطيني، منذ إصدار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان عام 1948، يرزح تحت نير الاحتلال، وما زال محروماً من حقوقه المشروعة، منوهاً إلى أن هذا التاريخ ومنذ بدايته يشهد على فظاعة الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة ضد الفلسطينيين، التي تمثلت بالاعتداء على حقهم في الحياة، إضافة إلى الإعدامات الميدانية، وقتل الفلسطينيين الأبرياء بدم بارد، واعتقال الأطفال، واحتجاز جثامين الشهداء، إضافة إلى اعتقال المواطنين وزجهم في السجون، ومنع حرية تنقلهم والوصول إلى دور العبادة، وهدم المنازل، واقتلاع الأشجار، والاستيلاء على الأراضي، وبناء وتوسيع المستوطنات، وعزل القرى بفعل الجدار العنصري.

وأوضح عطا الله أن عمليات الإجرام والقتل ضد الإنسان الفلسطيني كثيرة، ولا يمكن حصرها؛ أبرزها تقطيع أوصال الوطن، وإقامة الحواجز، وفرض حصار جائر على قطاع غزة وبطء عملية الإعمار، واستمرار عزل القدس عن محيطها الفلسطيني، واستخدام الأسلحة المحرمة دولياً، ونهب الثروات والسيطرة عليها، إضافة إلى التخريب المتعمد للبيئة، مروراً بالاعتداء على الصحافيين وإغلاق الإذاعات وتدميرها واستهداف طواقم الإسعاف.

م . م   /أ.ع

_
_
  • العشاء

    7:37 م
...