الثلاثاء 3 ربيع الأول / 20 أكتوبر 2020
 / 
08:32 م بتوقيت الدوحة

الاتحاد الأوروبي يدرس خيار تدخل محتمل في ليبيا

قنا

الثلاثاء 17 مارس 2015
الاتحاد الأوروبي يدرس خيار تدخل محتمل في ليبيا
يعتزم الاتحاد الأوروبي صياغة خيارات بشأن تدخل محتمل لحفظ السلام في ليبيا، رغم أن العديد من وزراء خارجية دول الاتحاد أعربوا عن حذرهم بشأن تدخل عسكري جديد في ليبيا التي تعاني من اضطرابات.

وأوضح وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي أنهم لن يتدخلوا في ليبيا إلا إذا تمكن الجانبان من إيجاد أرضية مشتركة في المفاوضات التي تتم بوساطة الأمم المتحدة في المغرب.

وقال الوزراء، في بيان مشترك، إن "الفشل في التوصل لاتفاق سياسي سيعرض وحدة ليبيا للخطر وبمجرد التوصل لاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية وترتيبات أمنية ذات صلة، سيكون الاتحاد الأوروبي على استعداد لتعزيز دعمه لليبيا".

وكلف الوزراء الممثلة العليا للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني بـ"تقديم مقترحات في أقرب وقت ممكن بشأن أنشطة السياسة الأمنية والدفاعية المشتركة للاتحاد، لدعم الترتيبات الأمنية"، وهي السياسة التي تستخدم للبعثات العسكرية والمدنية.

وأضافوا أن هذه المقترحات ينبغي أن يتم إعدادها "بالتنسيق الوثيق مع الأمم المتحدة وليبيا والشركاء الرئيسيين والجهات الفاعلة الإقليمية".

من جانبه، قال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إن الخيارات تشمل مساعدة الاتحاد الأوروبي في حماية البنية التحتية الأساسية والمراقبة البحرية ومراقبة الحدود.

كما أشار وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني إلى أن "الدعم العسكري في بلد معقد وكبير مثل ليبيا لا يمكن أبداً تقديمه كبعثات عسكرية تدخلية".

من جهته، أكد وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل جارسيا-مارجالو أنه يجب دراسة عقوبات مثل تجميد الأصول وفرض حظر على النفط "قبل التدخل عسكريا".

_
_
  • العشاء

    6:32 م
...