الثلاثاء 29 رمضان / 11 مايو 2021
 / 
07:18 ص بتوقيت الدوحة

طوكيو تقدم 15,5 مليون دولار لمكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط

ا .ف. ب

الثلاثاء 17 فبراير 2015
طوكيو تقدم 15,5 مليون دولار لمكافحة الارهاب في الشرق الأوسط

أعلنت طوكيو اليوم الثلاثاء أنها ستقدم15,5 مليون دولار لدعم مكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا، وذلك في الوقت الذي لم تستفق فيه اليابان بعد من صدمة ذبح اثنين من مواطنيها على أيدي تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا إن هذه المساعدة سيعلن تفاصيلها رسميا نائبه ياسوهيدي ناكاياما خلال مؤتمر دولي حول مكافحة الإرهاب تستضيفه واشنطن هذا الأسبوع.

ويشمل هذا المبلغ الـ7,5 مليون دولار التي كان الوزير كيشيدا قد أعلن عنها خلال زيارة إلى بروكسل في يناير.

وأوضحت وزارة الخارجية اليابانية في بيان أن هذه المساعدة تهدف إلى تعزيز قدرات مكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا، بما في ذلك وسائل مراقبة الحدود وطرق التحقيق وتحسين التشريعات.

وترمي طوكيو من خلال هذه المساعدة إلى التأكيد أنها لا ترضخ للإرهاب. وستوزع هذه الأموال عبر منظمات دولية تنشط في المناطق المتضررة من الإرهاب، بما فيها البلدان المتاخمة سوريا والعراق اللذان يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على مناطق شاسعة منهما.

كان رئيس الوزراء شينزو آبي قد أعلن خلال زيارة إلى القاهرة في 17 يناير  مساعدة بقيمة 200 مليون دولار للاجئين الذين فروا من مناطقهم إثر استيلاء جهاديي "الدولة الإسلامية" عليها.
وتعرض آبي يومها للانتقاد بسبب هذا الإعلان لأن التنظيم الجهادي طلب على الإثر فدية بنفس قيمة المساعدة، أي 200 مليون دولار للإفراج عن الرهينتين اليابانيين اللذين كانا يحتجزهما، مبررا مطلبه بأن طوكيو انضمت بهذه المساعدة إلى التحالف العسكري الدولي الذي تقوده واشنطن ضده.

وبعدما رفضت طوكيو الرضوخ لمطالبه أعلن التنظيم المتطرف إعدام أحد الرهينتين اليابانيين، وبعدها بأسبوع واحد أعلن إعدام الرهينة الثاني وقد بث شريطين مصورين يصوران عملية قطع رأس كل من هارونا يوكاوا والصحافي كنجي جوتو.

_
_
  • الظهر

    11:30 ص
...