الأحد 8 ربيع الأول / 25 أكتوبر 2020
 / 
08:07 ص بتوقيت الدوحة

10 رسائل في كلمة سمو الأمير بـ «منتدى الدوحة 2018»

الدوحة- بوابة العرب

الأحد 16 ديسمبر 2018
تفضل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، أمس السبت، فشمل برعايته الكريمة افتتاح منتدى الدوحة في دورته الثامنة عشرة، التي تُعقد تحت عنوان «صنع السياسات في عالم متداخل» بحضور عدد من قادة الفكر والأعمال والأكاديميين والإعلاميين، وممثلي المنظمات الإقليمية والدولية، وقيادات من القطاع الخاص، وممثلي منظمات المجتمع المدني.

وألقى سمو أمير البلاد المفدى كلمة بهذه المناسبة اشتملت على 10 رسائل مهمة جاءت كالتالي:

-القمع والاستبداد وازدواجية المعايير وانتهاك حقوق الإنسان وحرياته الأساسية، أصبحت تمثل تهديداً للإنسانية

-الاستقرار لا يجوز أن يقوم على القمع والظلم، مثلما أن السلم الحقيقي هو القائم على العدل لا على الاحتلال. 

-ليس من الممكن تحقيق تنمية اقتصادية على المدى البعيد بدون التنمية البشرية

-من الضروري تحقيق الأمن بكل أبعاده الاقتصادية والسياسية والبيئية والمجتمعية

-القيم الجامعة التي توصلت إليها الإنسانية بعد الحرب العالمية الثانية لا يجوز أن تتغير بتغير الظروف والأوقات

-الحوار والوسائل السلمية هما السبيل لحل النزاعات

-التطور التكنولوجي والفضاء الإلكتروني المفتوح جعل من الصعب احتكار الكلمة وتكميم الأفواه

-نحرص على على إبقاء منابر الحوار ومنصات التواصل فعالة ومنفتحة لتبادل الآراء في بيئة حرة للجميع على اختلاف انتماءاتهم الفكرية ورؤاهم السياسية

-الحوار هو الذي يجسر الهوة بين الفرقاء، مهما اشتدت الخلافات، وهو نقطة الابتداء ونقطة الانتهاء في هذا الزمن الصعب.

-موقفنا لم يتغير من أزمة الخليج المتمثلة في حصار بلادنا وحلها برفع الحصار، وحل الخلافات بالحوار القائم على الاحترام المتبادل، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول

_
_
  • الظهر

    11:18 ص
...