الثلاثاء 16 ربيع الثاني / 01 ديسمبر 2020
 / 
09:55 م بتوقيت الدوحة

646 رخصة بناء جديدة خلال نوفمبر الماضي

الدوحة - العرب

الأربعاء 16 ديسمبر 2015
أظهرت بيانات رسمية صادرة عن وزارة التخطيط التنموي والإحصاء يوم أمس صدور 646 رخصة بناء جديدة صادرة عن كافة بلديات الدولة. ويلحظ أن بلدية الريان (وتشمل الشيحانية) تأتي في مقدمة البلديات من حيث عدد رخص البناء الصادرة، إذ قامت بإصدار 193 رخصة أي ما نسبته %30 من إجمالي الرخص الصادرة، في حين جاءت بلدية الدوحة في المرتبة الثانية بعدد 137 رخصة أي %21، تليها بلدية الوكرة حيث أصدرت 103 رخصة أي %16، ومن ثم بلدية الظعاين بعدد 89 رخصة أي %14، وجاءت باقي البلديات على النحو التالي: أم صلال 54 رخصة (%8)، الخور 50 رخصة (%8)، وأخيرا الشمال 20 رخصة (%3).

النوعية
أما من حيث نوع الرخص الصادرة فإن البيانات تشير إلى أن عدد تراخيص المباني الجديدة يشكل %60 (387 رخصة) من إجمالي رخص البناء الصادرة خلال شهر نوفمبر 2015، في حين شكلت تراخيص بناء الإضافات %36 (231 رخصة) وأخيرا تراخيص التحويط بنسبة %4 (28 رخصة).

وبتحليل بيانات رخص المباني السكنية الجديدة نجد أن رخص الفلل تتصدر القائمة حيث شكلت %73 (244 رخصة) من إجمالي رخص المباني السكنية الجديدة، تليها فئة مساكن قروض الإسكان بنسبة %12 (40 رخصة)، ثم العمارات ذات الشقق السكنية بنسبة %10 (34 رخصة).

ومن ناحية أخرى نلاحظ أن كل من المباني التجارية والمباني الصناعية كالورش والمصانع تأتي في مقدمة تراخيص المباني غير السكنية الجديدة بنسبة %33 (17 رخصة) لكل منهما، تليها المساجد بنسبة %21 (11 رخصة) ثم المباني الحكومية بنسبة %8 (4 رخص).

أهمية
وتكتسب بيانات تراخيص البناء أهمية خاصة باعتبارها مؤشرا لأداء قطاع البناء والتشييد والذي يحتل بدوره مكانة هامة في الاقتصاد الوطني، كما يشكل دعامة رئيسية للبنية الأساسية للعديد من الأنشطة الأخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن إصدار هذه البيانات الشهرية يأتي في إطار التنسيق بين وزارتي التخطيط التنموي والإحصاء والبلدية والتخطيط العمراني للاستفادة من واقع الربط الإلكتروني القائم بينهما.

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...