الأحد 6 رمضان / 18 أبريل 2021
 / 
09:46 م بتوقيت الدوحة

ندوة تؤكد وجود المكون الإسلامي في الهوية الأوروبية

قنا

الأربعاء 15 يونيو 2016
ندوة تؤكد وجود المكون الإسلامي في الهوية الأوروبية
نظم مركز الجزيرة للدراسات، بالتعاون مع قناة الجزيرة مباشر، ندوة حوارية حول المكوِّن الإسلامي في الهوية الأوروبية بهدف تسليط الضوء على مدى تأثر أوروبا بهذا المكوِّن اجتماعيًّا وثقافيًّا وسياسيًّا.

وشارك في الندوة التي أقيمت على مسرح مركز الجزيرة للتدريب، كل من الدكتور فريد موهيتش، الباحث المتخصص في شؤون البلقان ومؤلِّف كتاب "المكوِّنات الإسلامية لهوية أوروبا"، والدكتور عبد الوهاب الأفندي، رئيس برنامج العلوم السياسية بمعهد الدوحة للدراسات العليا، والدكتور محمد مختار الشنقيطي، أستاذ الأخلاق السياسية وتاريخ الأديان بكلية قطر للدراسات الإسلامية. 

وأكد المشاركون أن الاسلام ساهم في صياغة الهوية الأوروبية ولم تكن أوروبا مسيحية خالصة لأنها لم تكن أصلا مهدا للمسيحية ولكن هناك سوء فهم في الدوائر الأكاديمية، يدعو إلى إعادة تشكيل الهوية الأوروبية ومحورها تطهير أوروبا من الوجود الاسلامي وأن هناك من يعزز وجود حالة حرب مع الهوية الإسلامية وذلك على الرغم من وجود الإسلام في الأندلس لثمانية قرون وإسلام كثير من دول شرق أوروبا وكذلك تأثير الامبراطورية العثمانية.

وطالب المشاركون بوجود خطاب عربي إسلامي جديد يوضح المكون الحضاري للإسلام وأن يشرح للغرب أنه دين قائم على تقبل الآخر ولم يسع بلد إسلامي إلى النقاء العرقي أو الديني بل يقبل الجميع ويؤكد حرية الاعتقاد للجميع كما جاء في وثيقة المدينة التي أقرها النبي صلى الله عليه وسلم، مؤكدين أن وحدة المصائر لابد أن تجعل الجميع يفكر في إعادة النظر في وقف إذكاء الفتن والصراعات بل العمل على مواجهتها.

كما تناول المشاركون قضية اندماج المسلمين الذين يعيشون في أوروبا وأهم التحديات التي يواجهونها مؤكدين أهمية اندماجهم والتخلص من عقلية المهاجر مع عدم الذوبان في الهوية الأوروبية التي تصطدم أحيانا بالهوية الإسلامية.

وقد شملت الندوة عرض ثلاثة تقارير حول دخول الإسلام في أوروبا والثاني عن أهم التحديات التي تواجه المسلمين في أوروبا والثالث حول آراء مجموعة من السياسيين الأوروبيين في وجود المسلمين بأوروبا.

م.ن/س.س

_
_
  • العشاء

    7:28 م
...