الثلاثاء 6 جمادى الآخرة / 19 يناير 2021
 / 
08:06 ص بتوقيت الدوحة

للفئات الحاصلة على التطعيم قبل 21 يوماً.. قطر تبدأ الجرعة الثانية من لقاح «كورونا»

حامد سليمان

الأربعاء 13 يناير 2021
إقبال كبير من المسنين والحالات المزمنة على تلقي اللقاح

د. مشعل المسيفري: الحملة تسير بصورة «ممتازة»

بدأت دولة قطر، رسمياً أمس، في إعطاء الجرعة الثانية من لقاح «فايزر - بايونتيك»، المضاد لفيروس كورونا «كوفيد - 19»، لمن حصلوا على الجرعة الأولى في 23 ديسمبر 2020، أي بعد مرور 21 يوماً حسبما أعلن في وقت سابق، للفئات المستهدفة، وهي من هم فوق الـ 65 عاماً، ومن يعانون من أمراض مزمنة شديدة.
وتقدم المؤسسة الرعاية الصحية الأولية اللقاح للفئات المستهدفة، في عدد من المراكز الصحية المعلن عنها. 


وفي تصريحات صحفية، قال الدكتور مشعل المسيفري -مدير مركز الوجبة الصحي التابع لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية- إن هناك حالة من الوعي الكبير بين الفئات المستهدفة للحصول على اللقاح المضاد للفيروس.
وأضاف: منذ بدء حملة التطعيم قبل ثلاثة أسابيع، كانت هناك حالة من الإقبال على التطعيم بين الفئات المستهدفة به، وتشمل كبار السن فوق 65 عاماً، والكوادر الطبية في الصفوف الأمامية لمواجهة «كوفيد - 19»، وأصحاب الأمراض المزمنة مثل الفشل الكلوي والسرطان والربو الحاد غير المنتظم، موضحاً أن السكري رغم أنه مرض مزمن إلا أنه لا يعد من الأمراض الخطيرة. 
وأشار إلى أنه يتم الاتصال بالفئات المستهدفة وتحديد مواعيد محددة لها للحصول على اللقاح، كما أن البعض يبادر بالقدوم بنفسه أو الاتصال شخصياً بالمركز الصحي للحصول على اللقاح، وهو ما يوضح مدى انتشار الوعي في المجتمع لمواجهة الجائحة.

لا آثار جانبية
وتابع د. المسيفري: إن حملة التطعيم تسير بصورة ممتازة، ولم تسجل أي آثار جانبية خطيرة بسبب التطعيم، وأنها لا تتعدى ألماً خفيفاً في موضع الحقن، أو ارتفاع حرارة بسيطة، وهي نفس أعراض أي تطعيمات أخرى.
وأوضح أنه عندما يحضر المراجع للمراكز الصحي، يتم تسجيل اسمه وأخذ القياسات الحيوية له وإعطائه التطعيم ثم يظل بالمركز لمدة 15 دقيقة بحيث لو كان يعاني أي حساسية أو ردة فعل تجاه اللقاح تظهر خلال الفترة، لافتاً إلى أنه يتم الاتصال بالحاصلين على اللقاح بعد 3 أيام من الحصول على التطعيم للاستفسار حول وجود أعراض للقاح أو لا.
وقال مدير مركز الوجبة الصحي: مع وصول المزيد من اللقاحات سوف يتم التوسع في أعداد المراكز الصحية المخصصة لإعطاء اللقاح.وأضاف أنه في الوقت الحالي لا يزال التركيز منصباً على الفئات فوق 65 عاماً، وأنه على حسب الكميات التي تتوفر من اللقاح سيتم تخفيض الأعمار لأقل من هذه الفئة العمرية تباعاً.
وأكد مدير مركز الوجبة الصحي أن الشخص الذي يحصل على لقاح فايزر بيونتك المعتمد حاليا، لا بد أن تكون الجرعة الثانية من نفس اللقاح حتى لو كان يوجد لقاح آخر مثل لقاح مودرنا على سبيل المثال.

تاريخ مرضي
وأوضح أن موانع الحصول على اللقاح تشمل عدداً من الحالات، منها من كان لديه تاريخ مرضي بالتنويم بالمستشفى نتيجة ردة فعل شديدة بسبب حساسية سببت له ضيق التنفس أو تغير الجلد، فمثل هذه الحالة لا يتم منحها التطعيم، بالإضافة إلى السيدات الحوامل والمرضعات، أما الحساسية نتيجة الدواء أو الطعام فإن صاحبها لا بد أن يكون له تاريخ مرضي بالتنويم بالمستشفى نتيجة هذه الحساسية حتى يكون من الفئات التي لا يتم منحها التطعيم.

د. عبد الله الكبيسي: صحتي جيدة.. ولا أعراض جانبية

أكد الدكتور عبد الله جمعة الكبيسي -مدير جامعة قطر الأسبق- قبيل حصوله على الجرعة الثانية من اللقاح أنه لم يشعر بأية آلام أو أية أعراض، حيث كان يومياً يطمئن على أصدقائه الذين حصلوا على اللقاح للتأكد من صحتهم، وهم بحالة جيدة. وقال الكبيسي: «تلقيت اتصالاً من مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لرصد أية أعراض غير اعتيادية، وصحتي جيدة».
وأضاف أن الدولة تهتم بكبار السن عبر حرص سعادة وزيرة الصحة العامة على الالتقاء بمن تلقوا اللقاح في جرعته الأولى، للوقوف على أية أعراض، وللاطمئنان على صحتهم، لافتاً إلى أن هذا الأمر يعد دليلاً قوياً على اهتمام الدولة بهذه الفئة، مشدداً على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وعدم التهاون في استخدامها حتى بعد الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح.

د. محمد فرزات: التحصين طوق النجاة من الوباء 

أكد الدكتور محمد حرب فرزات -أستاذ التاريخ في جامعة قطر سابقاً، وثاني الحاصلين على الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا «كوفيد - 19» في قطر- ضرورة الحصول على اللقاح دون تردد، مرجحاً كفة العلم على كل ما يشاع أو يقال حول اللقاح في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، لافتاً إلى أنه لم يشعر بأي أعراض غير اعتيادية بعد حصوله على الجرعة الأولى من اللقاح قبل 21 يوماً سوى بعض الألم في موضع الحقن.
وقال: «ترددت قليلاً قبل الحصول على الجرعة الأولى، لكني وجدت أن اللقاح هو طوق النجاة بلا أدنى شك»، لافتاً إلى أنه في اليومين الماضيين قد انتهى من بحث حول الطاعون الذي ضرب دول الخليج في عام 1900، متمنياً أن ينشر البحث على أوسع نطاق. وأضاف فرزات: في ذلك الزمان لم تكن للناس حيلة لمقاومة الوباء لا إدارياً ولا طبياً، وقد أنجزت البحث في سياق تاريخي يشير إلى مدى عجز البشرية آنذاك، لكن الأمر بات مختلفاً الآن في ظل الثورة المعلوماتية وتطور العلم والتكنولوجيا المسخرة لخدمة البشرية جمعاء.

مبارك المنصوري: التجاوب مع الحملة واجب وطني

قال السيد مبارك سيف المنصوري، الذي كان من أوائل الحاصلين على الجرعة الأولى من اللقاح: «إن التجاوب مع حملة التطعيم يعتبر واجباً وطنياً لإنجاح الجهود التي قامت بها دولة قطر للسيطرة على الوباء إلى جانب الثقة».
وأشاد بجهود الجهات المعنية بالدولة في توفير أفضل أنواع اللقاحات، لافتاً إلى ضرورة الحصول على اللقاح من أجل أن تعود الحياة إلى ما كانت عليه في سابق عهدها لأنَّ اللقاح هو الوسيلة الوحيدة للتصدي لهذا الوباء الذي شغل العالم وأودى بحياة الكثيرين.

د. حسن النعمة: اللقاح فعّال وآمن

أعرب الدكتور حسن النعمة -ثالث الحاصلين على الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»- عن امتنانه للقيادة الحكيمة لحرصها على توفير لقاح، مع ضمان فعاليته ومأمونيته بنسبة 95 %.
وقال النعمة: «لم أشعر بعد الحصول على الجرعة الأولى من اللقاح بأي مضاعفات خطيرة، ومن هذا المنطلق أدعو أفراد المجتمع وفئاته لا سيما من كبار السن للتجاوب مع حملة التطعيم»، لافتاً إلى أن اللقاح هو السبيل الوحيد لتفادي مخاطر الفيروس، وحتى يمكن تخطي المرحلة الاستثنائية على خير، وعودة الحياة إلى طبيعتها كما كانت عليه قبل الوباء.

«الصحة»: لا موانع من لقاح «فايزر – بيونتك»

حذرت وزارة الصحة العامة من منشور متداول على مواقع التواصل الاجتماعي حول موانع تلقي لقاح «فايزر – بيونتك»، الذي توفره الدولة للوقاية من فيروس كورونا «كوفيد - 19».
وأكدت الوزارة -في تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»- أن المنشور بما فيه من 13 مانعاً لتلقي اللقاح غير صحيح. 
وقالت الوزارة إن اللقاح صالح لجميع الأشخاص البالغ أعمارهم 16 عاماً فما فوق باستثناء من لديهم حساسية تجاه أحد مكونات اللقاح أو الذين عانوا من رد فعل تحسسي شديد سابقاً تجاه أحد أنواع الأطعمة أو الأدوية.
ونوهت الوزارة إلى أنه إذا تم الاتصال بالشخص من طرف مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لدعوته للحصول على موعد لتلقي اللقاح، وكانت لديه بعض المخاوف والأسئلة المتعلقة بمعايير الاستثناء المذكورة أعلاه، يمكنه الاتصال على خط المساعدة المخصص لاستفسارات فيروس كورونا على الرقم 16000.

_
_
  • الظهر

    11:45 ص
...