الثلاثاء 3 ربيع الأول / 20 أكتوبر 2020
 / 
08:00 م بتوقيت الدوحة

السلطات المصرية توقف شخصين تورطا في قضية الهرم الأكبر

القاهرة- ا.ف.ب

الخميس 13 ديسمبر 2018
السلطات المصرية توقف شخصين تورطا في قضية الهرم الأكبر
أعلنت وزارة الداخلية المصرية الخميس في بيان عن القبض على شخصين تورطا في مساعدة المصور الدنماركي وصديقته اللذين تسلقا الهرم الأكبر والتقطا صورا لهما عاريين على قمته.

وقال البيان "أسفرت جهود البحث عن تورط جمّال (54 عاما) بالمنطقة الأثرية بالأهرامات في مساعدة الدنماركيين للتسلل لمنطقة الأهرامات مساء 29 نوفمبر مقابل مبلغ 4,000 جنيه (حوالي 223 دولاراً)".

وتابع البيان أن ذلك تم "بالتنسيق مع فتاة (31 عاما) بدون عمل تعرفت على الدنماركيين من خلال شبكة الانترنت".

وأوضح بيان الداخلية المصرية أنه "بمواجهة المذكورين بما أسفرت عنه التحريات اعترفا بارتكاب الواقعة وجاري عرضهما على النيابة".

وكانت النيابة العامة فتحت تحقيقا مطلع الأسبوع الجاري بنا على طلب من وزارة الآثار المصرية بعد أن نشر في الثامن من ديسمبر مصور دنماركي يدعى أندرياس هيفيد شريط فيديو على موقع يوتيوب بعنوان "تسلق الهرم الأكبر بالجيزة" حصد ملايين المشاهدات حتى الآن.

وقال وزير الآثار المصري خالد عناني أمام البرلمان الأحد، حسب موقع صحيفة الأهرام الحكومية، "الفيلم الذي شاهده المصريون تضمن واقعتين، الأولى تسلق الهرم، و(الثانية) صورة مخلة للآداب، وأنا لست متخصصاً حتى أقول إذا كانت الصورة الإباحية صحيحة أم لا، هذا عمل جهات التحقيق".

وتابع "النيابة العامة أيضا ستقول كيف تسلق هؤلاء وستقرر أقصى عقاب ضد أي مقصر". 

وقال عناني "ما حدث أحزننا في وزارة الآثار وأحزن كل المواطنين".

وأثار شريط الفيديو غضب المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي مقابلة مع الصحيفة الدنماركية "اكسترا بلاديت" نُشرت الجمعة قال المصور البالغ من العمر 23 عاما إنه "حلم بتسلق الهرم الأكبر طوال سنوات عدة"، مشيرا إلى أن الأمر استغرق نحو 25 دقيقة للوصول إلى القمة.

وأضاف أن فكرة التقاط صور "كانت قائمة منذ وقت طويل". 

وأبدى هيفيد حزنه، خلال المقابلة، من غضب الناس بشأن الفيديو، إلا أنه قال "لكنني تلقيت أيضا تعليقات إيجابية من مصريين عديدين وهذا جدير بالذكر". 


_
_
  • العشاء

    6:32 م
...