الأربعاء 13 ذو القعدة / 23 يونيو 2021
 / 
11:57 م بتوقيت الدوحة

تخفيضات على الإقامة وانتعاش الطلب على الفلل.. المنتجعات السياحية والفنادق تجذب العائلات في عيد الفطر

محمد طلبة 

الخميس 13 مايو 2021

تشهد المنتجعات السياحية والفنادق في قطر حالياً انتعاشاً مع بدء إجازة العيد، والتي تصل إلى 12 يوماً في الوزارات والهيئات الحكومية.. ووصلت نسبة الإشغال في المنتجعات السياحية خلال أيام العيد إلى أكثر من 100 % خاصة المنتجعات التي تتضمن فللا وبرك سباحة خاصة، في ظل القيود المفروضة على حمامات السباحة والشواطئ العامة.. كما تشهد الفنادق حالياً إقبالاً كبيراً، وإن كان أقل من المنتجعات السياحية، بسبب إغلاق الشواطئ وحمامات السباحة والمطاعم –التوصيل فقط– حيث تتراوح بين 50 % إلى 70 %.
وأكد مديرو المنتجعات والفنادق زيادة الطلب على الضيافة خلال الفترة الحالية، حيث استغلت العائلات هذه الفترة في تغيير روتين الحياة، وقضاء عدد من الأيام في الفنادق والمنتجعات السياحية، حيث تم الاستعداد لهذا الموسم من خلال تقديم العديد من العروض على الخدمات التي تقدمها هذه المنشآت في محاولة للتخفيف من القيود المفروضة، بسبب جائحة كورونا. 

تنويع الخدمات
وسام سليمان، مدير عام منتجع «سانت ريجيس»، يؤكد أن المنتجع استعد جيداً لعيد الفطر المبارك من خلال تنويع الخدمات التي نقدمها، إضافة إلى الخصومات على أسعار الغرف والأجنحة التي تتراوح بين 20 % إلى 25 %، كما أن هناك عرضاً جديداً على الطعام من المطاعم، حيث يقوم المنتجع بتوصيل الطلبيات من المطاعم إلى باب البيت، حيث يتم الاختيار بين النكهات والمذاق المختلف الذي تقدمه مطاعم المنتجع.
ويضيف سليمان أن هناك التزاماً تاماً بالإجراءات الاحترازية، حيث تم تطعيم الموظفين بنسبة 100 %، إضافة إلى عمليات التعقيم الكاملة لكافة المناطق بالمنتجع، الداخلية والخارجية. 
ويوضح سليمان أن الجهات المسؤولة تسعى إلى تنشيط السياحة الداخلية في ظل قيود جائحة كورونا على السفر للخارج، ونحن ندعم هذا التوجه بكل قوة، وصولاً لتعافي قطاع السياحة، مشيراً إلى استفادة المواطنين والمقيمين من المنتجات والخدمات السياحية في الدولة، والتي تتسم بأعلى مستوى، وجذبت العائلات إلى الفنادق والمنتجعات السياحية، بما تضمه من مرافق وشواطئ ومجمعات تجارية وعروضاً وخصومات على الحجوزات والمشتريات، وغيرها مما يحتاجه المواطن أو المقيم، وهو ما نسعى إليه في المراحل القادمة لتخفيف الإجراءات.
ويضيف سليمان أن منتجع «سانت ريجيس» طرح مجموعة كبيرة من العروض على الإقامة، لاقت إقبالاً كبيراً من العائلات في قطر، حيث يوفر المنتجع تجربة إقامة شاملة، واستفادة كافة العائلات من هذه العروض سواء التي قدمها «سانت ريجيس» أو بقية الفنادق، متوقعاً انتعاش السياحة الداخلية خلال المراحل القادمة من رفع القيود التي أعلنت عنها الدولة مؤخراً.

برامج وعروض مميزة
بدوره، يؤكد السيد شادي قاسم مدير فندق «ذي إفينيو» أن العروض والبرامج التي تقدمها الفنادق خلال الموسم الحالي ساهمت في زيادة الطلب على السياحة المحلية، بالرغم من الظروف التي تعيشها السياحة في العالم كله، ويضيف أن الفندق استعد لفترة الأعياد من خلال العروض التي يقدمها على أسعار الضيافة، وكذلك تنويع المطاعم التي تقدم خدماتها للضيوف من خلال التوصيل إلى غرف الفندق، ويوضح أن المنتج السياحي وصل إلى المستويات العالمية في الخدمة، كما أن الفنادق القطرية تصنف ضمن الأفضل عالمياً، وفقاً لمؤسسات السياحة العالمية والإقليمية.
ويوضح شادي أن التوقعات إيجابية خلال الفترة القادمة بفضل الإجراءات التي تتخذها الدولة، وفي مقدمتها التطعيم الكامل لأكبر فئة من المجتمع، مع تطعيم العاملين في القطاع السياحي بنسبة 100 %، لذلك نتوقع طلباً كبيراً على خدمات الضيافة، بعد تنفيذ مراحل التخفيف من الإجراءات. 
قاسم يضيف أن لدى الدولة خططاً سياحية طموحة، تتواكب مع استضافة قطر لمونديال 2020، ومرحلة ما بعد كأس العالم، وفقاً لرؤية قطر 2030، وهو ما تعمل عليه الدولة والمجلس الوطني للسياحة.
ويضيف أن فندق «ذا أفينيو» يمزج بين وسائل الراحة الفاخرة والخدمة ذات المستوى العالمي، والقدرة على تحمل التكاليف الاستثنائية مثل أي فندق آخر في وسط المدينة. وتشمل مرافق الفندق حوض سباحة خارجياً، ومنتجعاً صحياً على السطح، ومركز لياقة بدنية، ومنافذ طعام مميزة، ومرافق اجتماعات ومركز أعمال.

100 % نسبة الإشغال
أحمد خورشيد، مدير منتجع رتاج سلوى، يؤكد أن نسبة الإشغال في المنتجع تصل حالياً إلى 100 % بفضل العروض والخدمات عالية المستوى التي يقدمها المنتجع، وخلال الفترة الأخيرة تم زيادة عدد الفلل ذات حمامات السباحة الخاصة التي تقبل عليها العائلات في ظل إغلاق الشواطئ وحمامات السباحة بالفنادق والمنتجعات.
ويضيف أنه تم التوسع أيضاً في المناطق المفتوحة للحدائق والمناطق الأخرى، مما يساهم في زيادة الطلب على المنتجع خلال الفترة الحالية. 
ويوضح أن تراجع معدلات الإصابة بفيروس كورونا، وتطبيق الإجراءات الاحترازية يشجع العائلات على السياحة الداخلية، والتمتع بالعروض التي تطلقها الفنادق، ويشير إلى زيادة الاستثمارات السياحية خلال الفترة الماضية بعد التسهيلات والحوافز التي تمنحها الدولة حالياً، والتي تدعم القطاع السياحي، وتؤهل قطر لتكون من أفضل الوجهات السياحية في العالم. 

عروض مميزة على الخدمات
من جانبه، يؤكد مارتن شتيدر مدير عام فندق ماندارين أورينتال الدوحة أن الفندق يستقبل العيد بخدمات ضيافة مميزة، مع الالتزام الكامل بالإجراءات الاحترازية، ونرحب بضيوفنا مع عرض إقامة مميز للاستمتاع بإقامة مثالية في أيام العيد وما بعدها، ويستمتع الضيوف بمجموعة من الامتيازات ورصيد فندقي لكل حجز بقيمة 300 ريال للغرفة الواحدة، في الليلة المطبقة على أجنحة الاستوديو والأجنحة الجونير، والشقق بغرفة نوم واحدة. ولحجوزات الأجنحة ابتداء من الأجنحة الديلوكس، وشقق بغرفتي نوم أو ثلاث غرف نوم، سيحصل الضيوف على رصيد بقيمة 1000 ريال، إضافة إلى الإفطار اليومي لفردين يقدمان من قائمة مأكولات مع مجموعة من الأطباق اللذيذة، بالإضافة إلى تسجيل الوصول المبكر عند التوافر الساعة 12 بعد الظهر، وتسجيل المغادرة المتأخر الساعة 4 بعد الظهر. 
كما يمكن للضيوف أيضاً تناول الطعام في المنزل عن طريق الطلب من مطاعم الفندق الشهيرة، عبر متجر ماندارين أورينتال الإلكتروني.
يُعد فندق ماندارين أورينتال، الدوحة ملاذاً حضرياً أنيقاً ويتميز بموقعه الفريد في مركز منطقة مشيرب قلب الدوحة الوجهة الجديدة للترفيه والعيش والأعمال في قلب هذه المدينة النابضة بالحياة. 
ويجمع الفندق بين التصميم العصري الأنيق ولمسات من التراث القطري، مما ينتقل بقطر إلى مستويات جديدة من الرفاهية. ويحظى الضيوف بأجواء مفعمة بالترحاب، وديكورات رائعة، وخدمة مميزة، حيث يلتقي سحر الشرق الأوسط التقليدي بفن الضيافة الأسطوري لفندق ماندارين أورينتال. في العام الأول لافتتاحه، حقق فندق ماندارين أورينتال، الدوحة إنجازاً مهما بإدراجه ضمن قائمة «فوربس» لأبرز فنادق الخمس والأربع نجوم في العالم. وبهذا يكون الفندق الوحيد في قطر الذي يحقق هذا الإنجاز المتميز.

استعدادات خاص لعيد الفطر
 من جانبه، يؤكد هاني عكاري، المدير العام لفندق الوادي إم غاليري، أن هناك استعدادات خاصة لموسم العيد هذا العام الذي يأتي في ظل القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا، ولكن الإقامة في الفندق تقدم تجربة فريدة ومميزة وفي عيد الفطر «سواء أكانت إقامة عائلية بلمسة من الخصوصية أو الخيارات الفاخرة من مطاعمنا ومقاهينا، فقد صممنا تجارب لضمان تمتع ضيوفنا بجمال هذه العطلة الخاصة».
يضيف عكاري: «غرفنا وأجنحتنا مجهزة بشكل فاخر، وبها جميع وسائل الراحة اللازمة لقضاء عطلة مثالية، بالإضافة إلى خدمتنا الشخصية الخمس نجوم»، يقع فندق الوادي إم غاليري بين سوق واقف التاريخي والوجهة الثقافية والمدينة الذكية مشيرب، وهذا يمنح ضيوفنا أفضل ما في المكانين، إلى جانب خدماتنا الفائقة، وعروض المأكولات والمشروبات، ستكون حقاً إقامة لا تنسى».
ويوضح أن فندق «الوادي الدوحة إم غاليري»، الواحة الراقية يعتبر بوابة أول مشروع مستدام لتجديد وسط المدينة، في العالم، مشيرب وسط الدوحة، وهو أول فندق بوتيكي من إم غاليري تديره مجموعة Accor في قطر حيث يحتضن «فن الضيافة»، ويوفر التجارب المحلية الأصيلة، ويعزز اللحظات التي لا تُنسى في مكان ساحر وفاخر.
بالنسبة للضيوف الذين يبحثون عن عطلة العيد في قلب الدوحة التاريخي الاستفادة من عرض خاص يبدأ من 650 ريالاً للغرفة الفاخرة الفسيحة، والمصممة بشكل جميل، ويتضمن السعر وجبة الإفطار وقسيمة 150 ريالاً في الليلة للحصول على طعام وشراب خلال الإقامة.
كما يمكن للضيوف حجز جناح سوق المميز الذي يطل على سوق واقف، وأفق الدوحة التاريخي. تبدأ العروض الخاصة من 1500 ريال في الليلة للجناح الذي تبلغ مساحته 71 متراً مربعاً، مع شرفة خارجية مذهلة وتجهيزات فاخرة، يشمل السعر وجبة إفطار لشخصين، و150 ريالاً رصيداً للطعام والشراب لكل ليلة في الفندق.

_
_
  • العشاء

    7:58 م
...