الثلاثاء 5 ذو القعدة / 15 يونيو 2021
 / 
06:36 م بتوقيت الدوحة

«قطر الأول» يحقق أرباحاً بـ 20.6 مليون ريال

الدوحة - العرب

الثلاثاء 13 أبريل 2021

 حقق بنك قطر الأول أرباحاً بقيمة 20.6 مليون ريال قطري خلال الربع الأول للفترة المنتهية في 31 مارس 2021، مقارنة بخسارة 191.6 مليون ريال خلال الفترة نفسها من السنة المالية 2020.
كما حقق بنك قطر الأول مكاسب كبيرة بقيمة 66.9 مليون ريال ناتجة من إيرادات بيع منتجات استثمارية وعمليات التخارج الناجحة من عدد من استثماراته، والتي شكلت المحرك الرئيسي لهذه المكاسب، ولا سيما التخارج من الاستثمارات في CMRC Limited  والذي تم بنجاح في خلال الربع الأول من العام 2021.
كما حقق بنك قطر الأول ربحية إيجابية للسهم خلال الربع الأول للفترة المنتهية في 31 مارس 2021 بقيمة 0,029 ريال، مقارنة بخسارة السهم 0,274 ريال لنفس الفترة من السنة الماضية.
وأكد الشيخ فيصل بن ثاني آل ثاني، رئيس مجلس إدارة بنك قطر الأول، «الأداء الإيجابي للبنك خلال الربع الأول من هذه السنة المالية، ومواصلتنا لتحقيق الأرباح لربعين متتاليين، على الرغم من تداعيات جائحة «كوفيد-19»، والوضع الاقتصادي العالمي الذي يتسم بعدم اليقين في ضوء الجائحة.»
وأضاف لقد أثبتت رؤية قطر الأول فعاليتها مجدداً، ونجاحها في التأقلم مع جميع الظروف؛ ولهذا أود أن أجدد التزامنا بتحقيق مكانة رائدة للبنك في السوقين المحلي والخارجي، مع استمرار بنك قطر الأول في كونه الشريك والبنك الاستثماري الموثوق به في قطر والمنطقة في مجال الاستثمارات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية».
من جانبه، قال السيد عبدالرحمن توتونجي، الرئيس التنفيذي بالإنابة: «لقد نجح بنك قطر الأول في إنهاء الربع الأول من السنة المالية 2021 بميزانية قوية وتنوع في محفظته الاستثمارية، وذلك بفضل استراتيجية عملنا المرنة، والتي تجعلنا في أتم الاستعداد للتعامل مع أية تغيرات محتملة في ظل استمرار تأثيرات الجائحة على مستوى العالم».
وعقد البنك اجتماع الجمعية العامة غير العادية للبنك عبر منصة زوم، برئاسة الشيخ فيصل بن ثاني آل ثاني، وصادقت على جميع البنود.
وخلال كلمته أكد الشيخ فيصل أن البنك تمكن بفضل دعم السادة أعضاء مجلس الإدارة، والسادة المساهمين، وبفضل الجهود الكبيرة التي بذلتها إدارة البنك وجميع موظفيه من مواصلة البنك تنفيذ استراتيجية أعماله، ومن الاستمرار في تحسين أدائه العام، وتقوية موازنته وسيولته خلال السنة المالية الحالية».
مضيفاً: «لدى البنك الآن كافة المقومات الضرورية للتعامل مع التحديات الاقتصادية على ضوء التعافي التدريجي للاقتصاد العالمي، والتأثيرات الاقتصادية التي يعرفها العالم على ضوء جائحة كوفيد-19 في قطر وحول العالم».

_
_
  • العشاء

    7:56 م
...