الأربعاء 13 ذو القعدة / 23 يونيو 2021
 / 
11:33 م بتوقيت الدوحة

مصر.. هتافات الأقباط ضد السيسي تزلزل موقع انفجار كنيسة العباسية

محمد نجم الدين

الأحد 11 ديسمبر 2016
انفجار الكنيسة في مصر
منع الأقباط المصريون المتواجدون بمحيط كاتدرائية العباسية اليوم الأحد، الإعلامي الداعم لنظام السيسي أحمد موسى والإعلامية ريهام سعيد من الدخول، وتعدوا عليهما بالضرب، وقاموا بطردهما من محيط الكنيسة.

وتعدى عدد من أهالي ضحايا حادث الكنيسة البطرسية في العباسية، على الإعلامي أحمد موسى الذي يعد أحد الأذرع الإعلامية للنظام بمصر فور وصوله أمام الكاتدرائية، وطالبوه بالرحيل.

وأظهرت لقطات فيديو مصورة أيضا، تعدي أهالي ضحايا حادث الكنيسة البطرسية في العباسية، على الإعلامية ريهام سعيد التي تدعم السيسي، وطرد طاقمها، فور وصولها أمام الكاتدرائية.

وحدث الأمر ذاته مع الإعلامية المقربة من نظام عبد الفتاح السيسي، لميس الحديدي فور وصولها لموقع الانفجار.

وفي سياق متصل، منع المسؤولون بكاتدرائية العباسية دخول رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل ووزير التضامن الاجتماعي الدكتورة غادة والي من  الدخول إلى الكاتدرائية ولم يسمحوا لأي من المسؤولين بالدخول إلا المستشار نبيل صادق النائب العام. وطالب الأقباط المتواجدون داخل الكاتدرائية بإقالة وزير الداخلية، وإسقاط الحكومة الحالية. 

كما ردد المتظاهرون هتافات "سيسي بيه يا سيسي بيه الكنيسة اتضربت ليه" .. "يا وزير الداخلية إحنا بنرفض الهدية".

يأتي ذلك على خلفية وقوع انفجار صباح اليوم الأحد، في محيط الكاتدرائية بالعباسية، بالكنيسة البطرسية الملحقة بالكاتدرائية في الساعة العاشرة وأسفر عن سقوط 25 حالة وفاة وما يزيد عن 49 إصابة حتى الآن. 

من جانبه، أكد وزير الصحة الدكتور أحمد عماد ارتفاع عدد ضحايا حادث انفجار الكاتدرائية بالعباسية إلى 25 حالة وفاة و ما يزيد 49 إصابة، وتم نقلهم إلى مستشفى دار الشفاء والدمرداش الجامعي،  ومستشفى الزهراء، والمستشفى الإيطالي بمشاركة 14 سيارة إسعاف.

شاهد الفيديو..







م.ن

_
_
  • العشاء

    7:58 م
...