الإثنين 2 جمادى الأولى / 06 ديسمبر 2021
 / 
08:39 م بتوقيت الدوحة

«جزالة» يلقي الضوء على شعراء قطر المميزين بـ «الريان»

الدوحة - العرب

الثلاثاء 11 يونيو 2013
يواصل برنامج «جزالة» الذي يبث على شاشة قناة «الريان» كل اثنين الساعة العاشرة ليلاً (يعاد كل ثلاثاء الساعة الرابعة والنصف عصراً) تسليط الضوء على شعراء قطر المعاصرين ليستعرض سيرة كل شاعر وأهم المحطات في حياته وأخذ شهادات بعض من عاصر هؤلاء الشعراء، ليتعرف المشاهدون على قصائدهم وإنجازاتهم الأدبية، فضلاً عن تناول كل ما يتعلق بحياتهم الخاصة ابتداء من مرحلة الطفولة مروراً بفترة المراهقة وما يميزها من أفكار وكتابات وصولا إلى النضج الفكري والشعري. وقد استضاف البرنامج منذ بدايته عدداً كبيراً من شعراء قطر المميزين سواء من الشعراء كبار السن أو من شعراء الجيل الحالي، وقد اختيروا بدقة وعناية حتى أصبحت لهذا البرنامج بصمته المعروفة من خلال شاشة قناة الريان الفضائية، حيث كان من أبرزهم: - الشيخ جاسم بن سعود بن عبدالرحمن آل ثاني، وهو من الشعراء الذين وضعوا لهم بصمة في الساحة الشعرية، تطرق إلى أغلب أغراض الشعر، يميل إلى الحكمة في أغلب قصائده، له أكثر من ديوان شعري مع العلم بأنه مقل في النشر والتواصل مع الإعلام. - بن عيسى بن سلوم الكبيسي، من شعراء قطر المخضرمين الذين أثروا الساحة بما يقدمون من قصائد لها ثقلها الشعري، من مواليد منطقة الجميلية وقد عاش جل حياته في تلك المنطقة، شارك في برامج إذاعة قطر منذ تأسيسها وله ديوان شعري (ديوان الكبيسي). - مبارك بن شحيمان الهاجري، عرفه الناس من خلال قصائده، لم يكن له تواصل مع الإعلام، ورغم ذلك وصل بشعره إلى كل محبين الشعر ومتابعيه. - حامد بن مايقة الحبابي، من كبار الشعراء في الخليج، اسم معروف لدى الناس له العديد من المساجلات مع كبار الشعراء، قدم بعض برامج الشعر في بداية مشواره الشعري، وشارك في العديد من المحافل، له ديوان شعري جمع فيه أغلبية قصائده. - زايد آل زايد من الشعراء الذين أثروا الساحة الخليجية بشكل عام بقصائد لاقت استحسان الكثيرين، كتب في شتى أغراض الشعر، وله مساجلات مع العديد من الشعراء، له الكثير من المشاركات من خلال الأمسيات سواء على المستوى المحلي أو العربي بشكل عام. - جهز سيف العتيبي، شاعر وإعلامي معروف على مستوى الخليج، أثرى الساحة سواء في المجال الصحافي الذي خدم من خلاله أو من خلال ما يقدم من قصائد متنوعة في شتى أغراض الشعر. - سعيد بن سالم المسعود، من شعراء قطر البارزين، والذين قدموا القصيدة الجزلة سواء من خلال الوطنيات أو في أي غرض آخر، تواصله مع الإعلام قليل ولكنه متواجد من خلال بعض الوسائل الإعلامية التي تحرص على وجود الأسماء المميزة. - مبارك بن ناصر الشافي، من الشعراء الذين لهم بصمة خاصة في شتى أغراض الشعر ولكن أغلب قصائده تناولت الطير والمقناص. - مسفر الدواس، شاعر له أسلوبه الخاص في كتابة القصيدة التي عرف من خلالها، عمل أيضاً في الصحافة الشعبية في بداية ظهوره، فكانت له بصمته الواضحة واستمر كشاعر مميز. - زايد بن كروز، من الشعراء المتواجدين على الساحة حالياً، قدّم الكثير من القصائد الرائعة، له حضور مميز من خلال الأمسيات وإطلالته عبر الوسائل الإعلامية. - جاسم بن همام، شاعر يجيد القصيدة الرائعة، كتب الشعر بشكل عام سواء المنظوم أو المغنى، له العديد من التعاونات الفنية مع أغلب الفنانين الكبار، عمل في مجال الصحافة الشعبية لفترة بسيطة قدم من خلالها أسماء جميلة للساحة. - غانم بن مبارك السيف الخيارين، شاعر له العديد من القصائد الجميلة، يهوى الصيد والمقناص، لذلك نجد أن أغلبية قصائده في هذا المجال. - محمد بن عبدالله العجمي، من الشعراء الذين لهم قصائد يتناقلها الناس، وهو بعيد عن الإعلام بشكل عام ولا يحرص على التواجد الإعلامي، كتب الشعر في شتى أغراضه. - مبارك الخليفة، شاعر كسب جماهيرية كبيرة من خلال ما يقدم من قصائد رائعة لاقت استحسان الكثيرين من محبي الشعر، له العديد من الأمسيات سواء على المستوى المحلي أو الخليجي. - مقيم الخيارين، شاعر له العديد من القصائد الجميلة كما أنه رئيس تحرير مجلة بروق التي خدمت الكثير من الأسماء في الساحة الخليجية. - حمدان المري، من الأسماء الجميلة في الساحة الخليجية بشكل عام، استطاع أن يضع بصمته الخاصة من خلال ما قدم من قصائد رائعة، له العديد من المشاركات على المستويين المحلي والخارجي. - محمد بن ناصر الشهواني، شاعر له حضور في الساحة الشعبية، يكتب القصيدة بأسلوب مميز أيضا هو عضو في مجلس الشعر في كتارا. - محمد بن عيسى بن سلوم الكبيسي (الحفيد)، شاعر قدّم من القصائد ما استطاع من خلاله أن يضع له اسم في سماء الإبداع والشعر، كتب الشعر في شتى مجالاته له العديد من المساجلات الشعرية. - حمد الدعية، أحد الأسماء التي أضاءت سماء الساحة الخليجية بإبداعات لا يجيدها سوى الدعية، شاعر امتاز في شتى أغراض الشعر له حضور مميز من خلال الأمسيات ومن خلال وسائل الإعلام بشكل عام. - راضي الهاجري، قدم الشعر بأسلوبه الخاص، كما أنه خدم الساحة الشعبية من خلال الصحافة لفترة طويلة. - ناصر الوبير، أحد نجوم الساحة الحاليين، له حضور جميل من خلال ما يقدم من قصائد أيضاً متواجد من خلال الإعلام وله مشاركات عديدة سواء داخلية أو خارجية.

_
_
  • العشاء

    6:14 م
...