الثلاثاء 12 ذو القعدة / 22 يونيو 2021
 / 
01:33 م بتوقيت الدوحة

وفقاً لقائمة فوربس الشرق الأوسط.. 5 شركات قطرية ضمن أقوى 100 شركة عائلية عربية

محمد طلبة 

الثلاثاء 11 مايو 2021
دور كبير للشركات العائلية في التنمية

احتلت الشركات العائلية في قطر 5 مراكز رئيسية ضمن قائمة أقوى 100 شركة عائلية عربية لعام 2021، والتي كشفت عنها فوربس الشرق الأوسط أمس.. وشملت الشركات القطرية كلاً من الفيصل القابضة -  المركز 11 -  ومجموعة الفردان – المركز 26 -  ومجموعة المانع – المركز 72 -  ومجموعة أبوعيسى القابضة – المركز 95 - ومجموعة المفتاح - المركز 100. وتأسست الفيصل القابضة عام 1964 كشركة صغيرة تعمل في قطع غيار السيارات. واليوم لديها محفظة تشمل 50 شركة ضمن 8 مجالات. في حين تنشط الشركة القابضة في قطاعات: العقارات والضيافة والتجارة والتعليم، والثقافة والترفيه والخدمات والتصنيع. وتملك حصة الأغلبية في شركة «أعمال» المدرجة في بورصة قطر. 
وأسس إبراهيم الفردان عام 1954، مجموعة الفردان، وأصبح تاجر لؤلؤ مرموقاً. ثم توسعت المجموعة منذ ذلك الحين من قطاع المجوهرات إلى الصرافة والممتلكات والضيافة والاستثمارات والخدمات البحرية والرعاية الصحية. وتملك المجموعة فندق «سانت ريجيس الدوحة»، ومنتجع القصار، ولاجونا بيتش، ومرسى ملاذ كمبينسكي، والسد ريزيدنس.    أما مجموعة المانع فقد أسسها عمر حمد المانع في عام 1960. وهي مجموعة قطرية متعددة الأنشطة، تضم أكثر من 30 شركة. كما تمثل أكثر من 100 علامة تجارية، وتضم أكثر من 5 آلاف موظف. وتمتد محفظتها في قطاعات السيارات والصناعات والمقاولات والعقارات، والأغذية والمشروبات والأمن وتكنولوجيا المعلومات والسفر والقطاع المالي. فيما تعد شركة «كوكاكولا المانع» من أقدم الكيانات في قطر، مع محفظة تضم العديد من العلامات التجارية العالمية.  
 وتأسست مجموعة أبوعيسى القابضة عام 1981 من خلال إنشاء الصالون الأزرق، من قبل الراحل عبد الرحيم أبو عيسى في عام 1981. ومنذ ذلك الحين، توسعت الشركة في مجالات البيع بالتجزئة والضيافة والعقارات والأمن والمقاولات، والخدمات الهندسية وتوزيع العلامات التجارية والسلع الاستهلاكية والفنون، والتسويق والسياحة، من بين قطاعات أخرى. 
وتأسست مجموعة المفتاح عام 1963، وبدأت في في مجال تجارة إطارات السيارات. واليوم تعمل مجموعة المفتاح في 14 قطاعاً، بما في ذلك: الهندسة والبناء، والسيارات والنقل والعقارات، واللياقة البدنية والتعليم، والأجهزة المنزلية. أما «شركة المفتاح للمقاولات»، فهي من أكبر الشركات التابعة للمجموعة في قسم الهندسة والبناء. 
وأكدت فوربس أن الشركات العائلية تسهم في عجلة الاقتصاد، بشكل يفوق نظيراتها من الشركات غير العائلية. وحسب تقرير عام 2019 الصادر عن شركة (PwC) تسهم الشركات العائلية بحوالي 60 % في الناتج المحلي الإجمالي للمنطقة، وتوظف 80 % من إجمالي القوى العاملة. ووفقاً للتقرير، تم تمرير نحو تريليون دولار من جيل إلى جيل داخل الشركات العائلية في الشرق الأوسط خلال العقد الماضي.
وأضافت: قد يكون العقد الحالي الأكثر تحدياً، سيما أن معظم الشركات العائلية الكبيرة في المنطقة تعمل في قطاعات تقليدية مثل: التوزيع وحقوق الامتياز والصناعات والعقارات والبناء والضيافة. وعلى الرغم من أن هذه الصناعات قد شهدت أعواماً مثمرة، فإنها وجدت نفسها مؤخراً تواجه بعض الصعوبات بدرجات مختلفة، بسبب الجائحة العالمية المستمرة على نحو أساسي.

_
_
  • العصر

    2:59 م
...