السبت 3 شوال / 15 مايو 2021
 / 
01:54 ص بتوقيت الدوحة

«الترطيب» لأجل بشرة حيوية وشابة

الدوحة - العرب

الأحد 11 أبريل 2021

يعتقد البعض أن الترطيب يختص فقط للأشخاص ذوي البشرة الجافة جداً والتي تدعو للقلق؛ إذ إن ترطيب البشرة حاله من حال ترطيب الجسم، فهو مهم بسبب احتياج الجسم للترطيب ليبدو ملمسه جيّداً. 
عندما يشعر الشخص بجفاف البشرة يجب عليه المسارعة في ترطيبها لمنع الحكّة، أو تواجد أي آثار جانبية للجفاف.
 في الصباح، ننصحك بالترطيب بعد غسيل البشرة، والانتهاء من الروتين الصباحي، وبهذه الطريقة أنت تحافظين على نسبة الرطوبة في البشرة بعد الغسول. تأكدي من اختيار الزيوت أو كريمات الترطيب التي تناسب نوع بشرتك وحالتها.
بعد نهار طويل، لا تنسي أن تغسلي بشرتك وتُنظفيها من أي أوساخ أو شوائب قد تتعرض لها البشرة خلال النهار، وللانتهاء من الروتين، استخدمي كريم الترطيب الأنسب للبشرة، والذي يناسب أوقات المساء.
كذلك رطبي بشرتك بعد الاستحمام، لتغذي بشرتك بالزيوت والكريمات المرطبة بعد الاستحمام، وبهذه الطريقة تحتفظ البشرة بالرطوبة، وتزداد نعومة، وتخف نسبة تعرضها للجفاف.