الجمعة 19 ربيع الثاني / 04 ديسمبر 2020
 / 
10:41 م بتوقيت الدوحة

إسطنبول.. أداء صلاة الغائب على 15 معارضا أعدموا بمصر

الأناضول - إسطنبول

الجمعة 09 أكتوبر 2020
إسطنبول.. أداء صلاة الغائب على 15 معارضا أعدموا بمصر


أدى العشرات في ساحة جامع الفاتح بمدينة إسطنبول، الجمعة، صلاة الغائب على 15 معارضا أعدموا قبل أيام في مصر.

ودعا التحالف الوطني لدعم الشرعية، المؤيد للرئيس المصري الراحل محمد مرسي، إلى صلاة الغائب على 15 معارضا أعدموا قبل أيام، جراء إدانتهم في أحداث عنف بمصر.

وفي كلمة له عقب أداء الصلاة، قال مسؤول التحالف الوطني مدحت الحداد، إن "نظام الانقلاب المصري قتل ثوار 25 يناير قبل أسبوع، بأحكام جائرة".

فيما وجه عضو التحالف حسن هلال، كلمة للقاضي الذي أصدر أحكام الإعدام، قائلا: "لن تنجو من عقاب الله".

وتابع: "نقول لكل الأنظمة التي كبتت (قيدت حرية) الشعوب، والله إن هذه الشعوب ستسحق الظالمين يوما".

وخلال يومي السبت والأحد، أعلنت فضائيات معارضة للنظام خارج مصر ومنظمات حقوقية ومعارضون تنفيذ حكم الإعدام شنقا بحق 15 معارضا في 3 قضايا متعلقة باتهامات بـ"الإرهاب والقتل"، نفى المدانون صحتها.

ووفق رصد "الأناضول" من بيانات وتقارير إعلامية وحقوقية ورسمية، ارتفع عدد الإعدامات خلال 5 سنوات، إلى 77 في قضايا تردد السلطات أنها جنائية وليست سياسية.

وبينما يشكو معارضون بشكل دائم من غياب العدالة في هذه المحاكمات، ترفض السلطات المصرية المساس بنزاهة القضاء، وتقول إن هؤلاء جميعا أُعدموا في قضايا مرتبطة بالعنف والقتل.

ورفضت السلطات المصرية، في السنوات الأخيرة، انتقادات حقوقية دولية بشأن تنفيذ أحكام إعدام، حيث دعا المنتقدون إلى إلغاء هذه العقوبة.
وعادة ما تقول القاهرة إنها تلتزم بالقانون في مواجهة الخارجين عنه، وتحرص على استفادة المتهمين من كل درجات الطعن القانوني.

_
_
  • العشاء

    6:14 م
...