الإثنين 20 صفر / 27 سبتمبر 2021
 / 
03:34 ص بتوقيت الدوحة

م. مي حمد فطيس مدير «المرافق والخدمات» في جامعة قطر لـ «العرب»: فتح المطاعم وتوفير المواصلات للطلبة الأحد.. وفحوصات عشوائية لـ «كورونا»

علي العفيفي

الخميس 09 سبتمبر 2021

ارتفاع نسبة الحاصلين على لقاح كورونا بين هيئة التدريس والطلبة ساعد في العودة للحرم
«فريق تقصي» لرصد مؤشرات العودة التدريجية للدراسة 
افتتاح المبنيين الجديدين لشؤون الطلبة وكلية الهندسة قريباً
اكتمال عملية النقل بشكل كامل لكليتي التربية والقانون قبل انطلاق الدراسة
 

أكدت المهندسة مي حمد فطيس مدير إدارة المرافق والخدمات العامة في جامعة قطر، استئناف الخدمات المقدمة للطلبة مع العودة التدريجية للدراسة داخل الحرم الجامعي الأحد المقبل، موضحة أن المطاعم ستفتح في الكليات التي ستستقبل الطلبة إضافة إلى توفير خدمة المواصلات داخل الحرم الجامعي ومن المنازل.
وقالت المهندسة مي في حوار مع «العرب» إن ارتفاع نسبة الحاصلين على جرعتين من لقاح «كورونا» في صفوف أعضاء هيئة التدريس والطلبة شجع إدارة الجامعة على اتخاذ قرار العودة التدريجية للدراسة بالحرم الجامعي، مؤكدة أن إدارة المرافق العامة وضعت خطة لتنفيذ هذا القرار بتجهيز القاعات الدراسية والمباني بالإجراءات الاحترازية سواء تطبيق التباعد الاجتماعي بين المقاعد أو التعقيم الكامل للمباني أو بتجهيز النشرات التوعوية والمسلتزمات الاحترازية.
وأضافت أن قسم الصحة والسلامة سيكون مسؤولاً عن إجراء فحوصات عشوائية بالتعاون مع وزارة الصحة العامة لجميع المتواجدين داخل الجامعة سواء أكاديميين أو طلاب أو موظفين أو رجال أمن للتأكد من عدم حملهم لفيروس «كورونا» لتوفير بيئة جامعية آمنة، إضافة إلى قيام «فريق تقصي» برصد مؤشرات العودة التدريجية للدراسة داخل الحرم الجامعي في الأسبوعين المقبلين لتقييم الأداء.
بخصوص المباني الجديدة، كشفت عن افتتاح المبنيين الجديدين لشؤون الطلبة وكلية الهندسة في الفترة القريبة المقبلة، مؤكدة أن إنهاء عملية النقل إلى المبنيين الجديدين لكليتي التربية والقانون بشكل كامل خلال أجازة الصيف وقبل انطلاق العام الأكاديمي الجديد.
وشددت على أن المباني الجديدة في الجامعة تتمتع بإمكانيات تكنولوجية متطورة تساعد على إنجاح العملية التعليمية والعملية البحثية بأفضل صورة ممكن، مبرهنة بذلك وجود محكمة صورية لتقديم نموذج محاكاة لأعمال المحكمة داخل المبنى الجديد لكلية القانون.. وإلى نص الحوار.

في البداية.. نريد أن نعرف الأدوار التي تقوم بها إدارة المرافق والخدمات العامة بجامعة قطر؟
في إدارة المرافق والخدمات العامة نهتم بأكثر من مجال وهي صيانة المباني حيث يوجد أكثر من60 مبنى يخدم العملية التعليمية والعملية البحثية داخل الجامعة وتعمل على الإدارة تشغيل وتطوير وتحسين المباني.
ولدينا قسم التخطيط والجودة، وقسم للأرشفة كل ما يخص جامعة قطر من المراسلات، وقسم الصحة والسلامة، وقسم البيئة والاستدامة الذي يركز على الاستدامة في المباني وقد حصلنا على شهادة من برنامج نظام تقييم الاستدامة العالمي (GSAS) على مبنى الطفولة منذ عام، ونعمل حاليا على بعض المباني للحصول على شهادات مماثلة، إضافة أعمال إعادة التدوير وتنظيم بعض الأنشطة حول نظافة الجامعة كما حدث في يوم البيئة.
وتقدم الجامعة خدمات النظافة لجميع أرجاء الجامعة ومبانيها ونركز حالياً على جهود التعقيم خاصة مع العودة الطلابية للحرم الجامعي الأحد المقبل، كما تقدم الجامعة خدمات الدعم اللوجيستي مثل توفير الأوراق والمياه ولوازم التعقيم، ولدينا أيضا خدمة المواصلات التي تخدم الموظفين والطلبة الجامعيين سواء بنقلهم من مبنى إلى مبنى أو توصيلهم من المنزل إلى الجامعة والعكس، إضافة إلى الخدمات الغذائية التي تقدمها أكثر من 50 مطعماً متعاقد مع الجامعة وبدأت تلك الخدمة تعود للعمل تدريجياً بعد توقفها بسبب جائحة كورونا، حيث فتح 5 مطاعم في المباني المتواجد بها الموظفين وسيتم فتح مزيد من المطاعم في الكليات التي ستشهد عودة تدريجية للطلبة مع التزام تلك المطاعم بكافة الإجراءات الاحترازية سواء بارتداء الكمامة أو التباعد الاجتماعي وحصول العاملين بها على جرعتين من لقاح كورونا ويمارس قسم الصحة والسلامة دورا كبيرا في متابعة تطبيق تلك الإجراءات.
ويوجد تعاون كبير من وزارة الصحة العامة في توفير التوعية بالإجراءات الصحية للطلبة الذين بلغت أعداد الحاصلين على لقاح كورونا نسبة عالية جداً.

نريد أن نعرف أهم استعداداتكم لعودة الطلبة إلى الحرم الجامعي الأحد المقبل؟
أجريت عملية تعقيم واسعة للقاعات الدراسية التي تستقبل الطلبة الأسبوع المقبل، وسيقوم فريق تقصي لرصد مؤشرات العودة التدريجية، ومتابعة وجود أية حالات مصابة بفيروس كورونا أو المخالطين لهم، إضافة إلى توفير خط ساخن وبريد إلكتروني للإبلاغ عن أية إصابات بكورونا بين الطلبة، كما وفرنا صفحة على الموقع الإلكتروني لجامعة قطر للإطلاع على الإجراءات المتبعة مع العودة التدريجية وآخر المستجدات.

كيف سيتم تطبيق الإجراءات الاحترازية داخل المباني والقاعات؟
قمنا بتجهيز القاعات بإعداد توزيع الكراسي للحفاظ على التباعد الاجتماعي وتوفير مواد توعوية للطلبة وأعضاء هيئة التدريس وتنفيذ عمليات تعقيم دورية للمباني والقاعات وتوفير الأدوات والمستلزمات للحفاظ على سلامة الطلبة، ستطبق تلك الإجراءات على جميع المباني التي ستكتمل بها العودة بشكل كامل لجميع الطلبة.

كم نسبة الكوادر التدريسية والطلبة الحاصلين على تطعيم لقاح كورونا؟
الكوادر التدريسية والطلبة الحاصلون على لقاح كورونا نسبتهم كبيرة، ويعتبر هذا الأمر الذي شجع إدارة جامعة قطر على بدء عملية العودة التدريجية للدراسة داخل الحرم الجامعي.
ورغم ذلك سيقوم فريق تقصي عن فيروس كورونا بإجراء فحوصات عشوائية مع أعضاء هيئة التدريسة والطلبة والعاملين ورجال الأمن ابتداء من الأسبوع المقبل.

هل ستعود الخدمات الموازية للعملية التدريسية بالجامعة مع استئناف الدراسة داخل الحرم الجامعي؟
توفير المواصلات والمطاعم والأنشطة المتنوعة ستعود بشكل تدريجي أيضا، خاصة خدمة المواصلات التي يجب توافرها مع تواجد الطالب داخل الحرم الجامعي.

ما آخر التطورات التي حدثت في البنية التحتية لجامعة قطر مؤخراً؟
حاليا تم افتتاح في فصل خريف2021 المبنيين الجديدين لكليتي التربية والقانون وهما يتمتعان بإمكانيات تكنولوجية عالية تخدم العملية التدريسية والطلبة، ومن المتوقع افتتاح مبنى شؤون الطلبة ومبنى كلية الهندسة قريباً.
وتتميز المباني الجديدة بمدرج دراسي يتسع إلى أكثر من 350 طالباً في كلية التربية، ويوجد محكمة صورية داخل كلية القانون لتقديم نموذج محاكاة للتحكيم، إضافة توفير مزيد من الأماكن المخصصة للمطاعم القابلة للتأجير.

هل عملية النقل في مبنيي كلية التربية وكلية القانون تمت بشكل كامل؟
خلال فترة الصيف بذلت إدارة المرافق العامة والكليات جهدا كبيرا في النقل من المباني القديمة إلى المباني الجديدة قبل بدء دوام أعضاء هيئة التدريس، حيث كان الهدف أن تكون المباني جاهزة لاستقبال هيئة التدريس حتى إذا كانت الدراسة أونلاين.

كيف ستستغل الجامعة مباني الكليات القديمة؟
جامعة قطر فيها توسع كبير بالتخصصات والأقسام والكليات والمراكز البحثية داخل الجامعة، مما استدعى استغلال المباني القديمة في تنفيذ هذا التوسع سواء في الجانب الأكاديمي أو الجانب البحثي، حيث تم توزيع مباني كليتي القانون والتربية القديمة على مراكز بحثية وكليات.

_
_
  • الفجر

    04:06 ص
...