الأربعاء 17 ربيع الثاني / 02 ديسمبر 2020
 / 
02:53 م بتوقيت الدوحة

اختتام الورشة الإقليمية حول مكافحة تسرب المواد الضارة للبيئة البحرية

الدوحة - قنا

الأربعاء 09 سبتمبر 2015
اللجنة الدائمة للطوارئ بدولة قطر
اختُتِمت - بالدوحة - ورشة العمل الإقليمية حول التخطيط لمكافحة تسرب المواد الخطرة والضارة والزيت في البيئة البحرية، التي نظمتها اللجنة الدائمة للطوارئ بدولة قطر، بالتعاون مع مركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية (ميماك)، والمنظمة البحرية الدولية (imo).

وشارك في الورشة - التي استمرت لمدة ثلاثة أيام - ممثلو الجهات المعنية في دولة قطر، ودول منطقة الخليج العربي.

وقال العميد حمد الدهيمي - أمين سر اللجنة الدائمة للطوارئ - في تصريح صحافي، إن الورشة أسهمت في تحديث المعلومات وتبادل الخبرات واستعراض آخر التكنولوجيات المستخدمة في التعامل مع مخاطر الحوادث البحرية بمختلف أنواعها، مع استعراض الاتفاقيات والبروتوكولات الدولية والإقليمية الخاصة بالحوادث البحرية.

وأعرب الدهيمي عن شكره لكلٍّ من مركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية (ميماك)، والمنظمة البحرية الدولية (imo)؛ لمشاركتهما في تنظيم الورشة، التي حاضر فيها خبراء دوليون مختصون في مجالات المحافظة على البيئة البحرية وحمايتها من التلوث بجميع أشكاله، وذلك في إطار التعاون الدولي والإقليمي القائم بين المنظمة البحرية الدولية ومركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية واللجنة الدائمة للطوارئ.

من جانبه أوضح الرائد أحمد العبد الله - أمين السر المساعد باللجنة - أن الورشة تضمنت مجموعة من الموضوعات المهمة، قدمها عدد من الخبراء؛ ومن بينها مقدمة حول التصدي لحالات التسرب ومخاطر تسرب المواد الخطرة والفوارق بين عمليات التصدي لتسرب المواد الخطرة والزيت، كذلك التأثيرات السمية للمواد الخطرة والضارة وتأثيراتها البيئية، ووسائل نقل المواد الخطرة وأنواع الحوادث والقانون البحري الدولي فيما يتعلق بالبضائع الخطرة، وغيرها من الموضوعات المهمة.

وأوضح النقيب فايز العنزي - المشرف على الورشة - أن جميع المشاركين في الورشة كانوا على مستوى عال من الالتزام والحرص على المشاركة بفعالية، مشيرا إلى أن الخبرة الكبيرة للمحاضرين أسهمت في إثراء الورشة التي اتسم محتواها العلمي بالتميز والثراء المعرفي.
س.ص  /أ.ع 

_
_
  • المغرب

    4:43 م
...