الثلاثاء 1 رمضان / 13 أبريل 2021
 / 
03:17 ص بتوقيت الدوحة

«الوطني للسياحة» ينفذ حملات تفتيشية على مكاتب تأجير الدراجات النارية بسيلين

الدوحة- العرب

الأحد 07 مارس 2021
«الوطني للسياحة» ينفذ حملات تفتيشية على مكاتب تأجير الدراجات النارية بسيلين

قام المجلس الوطني لسياحة بتنفيذ حملتين تفتيشيتين على مكاتب تأجير الدراجات النارية ودراجات الدفع الرباعي، لمتابعة ترخيص تلك المكاتب، والتزامهم بتطبيق بنود التعميم رقم (5) لسنة 2018، والذي يحدد ضوابط العمل الخاصة بمزاولة نشاط النقل السياحي واشتراطات ومعايير وسائل النقل المخصصة للسياح بخصوص دراجات الدفع الرباعي لرحلات الصحراء.

وقد قام المجلس الوطني للسياحة بتنفيذ الحملات التفتيشية مع بداية عام 2021، حيث قام المجلس بإخطار 26 مكتب بالمخالفات الموجودة وذلك خلال الحملة الأولى، ثم تبعها تقديم إنذارات نهائية خلال الحملة الثانية، على أن يتبع ذلك إغلاق جميع المكاتب المخالفة للترخيص او غير الملتزمة بالتعميم خلال الحملة الثالثة التي بدأت في شهر فبراير.

وينفذ المجلس الوطني للسياحة هذه الحملات بالتنسيق مع إدارة أمن الجنوب، والإدارة العامة للمرور، وإدارة المحميات التابعة لوزارة البلدية والبيئة، في سبيل تعزيز عوامل الأمن والسلامة خلال فترة التخييم الشتوي في منطقة سيلين، والحفاظ على الأرواح والممتلكات.

وبهذه المناسبة، قال السيد بيرثهولد ترينكل، الرئيس التنفيذي للعمليات في المجلس الوطني للسياحة: "نعمل مع جميع المؤسسات الحكومية والخاصة على تعزيز عوامل الأمن والسلامة خلال موسم التخييم، وتعزيز التجربة السياحية في قطر. ونعمل مع أصحاب المكاتب لتوفيق أوضاعهم ومساعدتهم على الالتزام بالاشتراطات والتراخيص مع التركيز على التمييز في الخدمة، وذلك للحفاظ على استثماراتهم وعلى سلامة المستأجرين والمخيمين على حد سواء".

من جانبه، أوضح السيد محمد الأنصاري، مدير إدارة التراخيص السياحية في المجلس الوطني للسياحة: "تطبق هذه المبادرة طبقاً للتعميم رقم (5) لسنة 2018 الذي يحدد شروط وضوابط العمل الخاصة بمزاولة هذه الأنشطة، ويجب على المرخص له أن يحتفظ بسجل صيانة دوري يشمل تاريخ صيانة الكوابح ومضخات الوقود والزيوت والفلاتر والبطارية وغيرها من الأمور التقنية التي تخص سلامة الدراجة وسلامة الراكب."

وأضاف قائلاً: "ينص التعميم أيضاً على اشتراطات خاصة بتخزين الدراجة وتخزين المواد المستخدمة من زيوت ومحروقات، بالإضافة إلى الاشتراطات الخاصة بأماكن استخدام الدراجات النارية، والسرعة القصوى للدراجة، وعدم إجراء أي تعديل يؤثر على سلامة الدراجة أو على العوادم لمنع التلوث الضوضائي، وغيرها من الاشتراطات التي تحافظ على سلامة المستأجرين والمخيمين، وتمنع التلوث البيئي".

وينص التعميم على اشتراطات أخرى، منها أن لا يقل عمر مستأجر الدراجة عن 16 عامًا، ويجوز لمن هم دون هذا السن أن يقودوا الدراجات التي تناسب فئتهم العمرية تحت مسؤولية وإشراف أولياء امورهم. كما يجب على المرخص له الزام مستأجري الدراجة بارتداء معدات الوقاية الشخصية وهي الخوذة بالمقاس المناسب للشخص، وحماية العين، واستخدام الأحذية الواقية المناسبة حيث لا يجوز قيادة الدراجة حافي القدمين، كما يجب ارتداء القفازات المناسبة، والملابس التي تمنع الخدوش وتحمي من أشعة الشمس، ووضع حزام الأمان في الدراجات التي تتسع لأكثر من شخص.

تركز حملات التفتيش على تعزيز عوامل الأمن والسلامة المتعلقة بتأجير الدراجات النارية والدراجات رباعية الدفع. وبصفته الجهة الرئيسية المسؤولة عن القطاع السياحي في الدولة، وعن إصدار التراخيص السياحية للمنشآت، يركز المجلس على توفير تجارب آمنة. كما يعد تطبيق هذا التعميم أمرا بالغ الأهمية نظرا لما يحظى به موسم التخييم والأنشطة المرتبطة به من شعبية واسعة، كما يساعد القطاع على تقدم المزيد من العروض وسط أجواء مثالية وآمنة.

_
_
  • الفجر

    03:52 ص
...