السبت 3 شوال / 15 مايو 2021
 / 
02:18 ص بتوقيت الدوحة

فرنسا تحظر الرحلات الجوية القصيرة

الدوحة - العرب

الأربعاء 05 مايو 2021

تخطط الحكومة الفرنسية لحظر الرحلات الجوية القصيرة التي تستغرق ساعتين ونصفاً أو أقل بالقطار؛ في خطوة صديقة للبيئة ومحاولة رامية لتقليل أثر البصمة الكربونية لقطاع الطيران في فرنسا. وتعني هذه الخطوة أن السفر الجوي بين العاصمة باريس ومدن أخرى مثل ليون ونانت وبودرو، لن يكون ممكناً في المستقبل، ويتعين على المسافرين استقلال القطار.
وصوّت أعضاء البرلمان لصالح تعليق بعض الرحلات لشركات الطيران المحلية، التي يمكن الاستعاضة عنها برحلات القطارات في أقل من ساعتين ونصف الساعة، كجزء من قانون مناخي أوسع.
وينتظر مشروع القانون تمريره عبر مجلس الشيوخ، ثم التصويت النهائي في البرلمان الفرنسي؛ لتنضم فرنسا إلى عدد من الدول الأوروبية التي تسعى إلى منع الرحلات الجوية القصيرة.
وكان هناك مقترح بإلغاء جميع الرحلات الجوية التي تقل مدتها عن 4 ساعات بالقطار، لكن السياسيين تنازلوا عن هذا المقترح بعد ضعوط من شركات الطيران.
لكن هذه الإجراءات لا تنطبق على المسارات التي تشكل عادة جزءاً من رحلة دولية متصلة، ما يعني أن مطار شارل ديغول نجا إلى حد كبير من هذه الخطوة؛ لأنه مركز النقل الدولي الرئيسي في فرنسا.
ويقول اتحاد المستهلكين الفرنسيين UFC-Que Choisir: إن الرحلات الجوية تنبعث منها في المتوسط 77 ضعفاً من ثاني أكسيد الكربون لكل راكب، مقارنة بركوب القطار على نفس الطرق، كما أن ركوب القطار أقل تكلفة من الطيران، وبحساب الوقت الذي يستغرقه الوصول إلى المطار والانتظار لإنهاء الإجراءات، يمكن تصور أن القطار أكثر ملاءمة للرحلات القصيرة مقارنة بالطائرة.