الأربعاء 13 ذو القعدة / 23 يونيو 2021
 / 
12:42 م بتوقيت الدوحة

"كتارا" تطلق جائزة شعرية مخصصة لأمهات المؤمنين

الدوحة - قنا

الأحد 04 أبريل 2021
المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا

 أعلنت المؤسسة العامة للحي الثقافي /كتارا/، عن إطلاق جائزة في الشعر العربي، موضوعها /أمهات المؤمنين /" رضي الله عنهن"، بمبادرة من ملتقى قلم المرأة القطرية التابع لـ /كتارا/، وذلك ضمن فعاليات مهرجان "الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي للعام 2021"، المستمرة على مدى عام كامل.


ومن المقرر فتح باب المشاركة في الجائزة الأولى من نوعها في المنطقة العربية اعتباراً من الأول من شهر رمضان المقبل، وعلى أن يكون آخر موعد لاستلام المشاركات نهاية الشهر نفسه .
وخصصت المؤسسة العامة للحي الثقافي جوائز قيمة للفائزين بالمراتب الثلاثة الأولى تصل في مجملها إلى 120 ألف ريال قطري.
وقال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام /كتارا/، إن "جائزة كتارا في الشعر العربي المخصصة لأمهات المؤمنين "رضي الله عنهن" تعتبر إضافة نوعية لجوائز /كتارا/ في مجال تلاوة القرآن الكريم، وشاعر الرسول "صلى الله عليه وسلم"، وجائزة كتارا للرواية العربية، والتي في مجملها أصبحت علامات مضيئة في سماء الإبداع لاكتشاف ورعاية الموهوبين في التلاوة بأصوات ندية أو في الكتابة الإبداعية سواء في الشعر أو الرواية".. معربا عن ثقته في أن تنال الجائزة الجديدة حظها من الاهتمام والانتشار نظراً لعظمة موضوعها في نفوس المسلمين مصداقا لقول الله تعالى في سورة الأحزاب: ((النَّبِيُّ أَوْلَى? بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ ? وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ ?)).
وأشاد مدير عام /كتارا/ بمبادرات ملتقى قلم المرأة القطرية التي تصب في خانة إبراز إسهامات المرأة القطرية في المجتمع وتكوين ذاكرة تاريخية وثقافية وعلمية واجتماعية للمرأة، وذلك من خلال ما يقوم به الملتقى من إعداد ورش عمل هادفة ودورات ومشاريع تخدم المرأة ومكانتها العلمية والفكرية، إلى جانب نشر الأبحاث والدراسات المعنية بها .
من جانبها، قالت سعادة الدكتورة عائشة يوسف المناعي رئيس مجلس أمناء ملتقى قلم المرأة القطرية إن "جائزة كتارا في الشعر العربي، المخصصة لأمهات المؤمنين "رضي الله عنهن"، تهدف لتعزيز مكانة بيت النبوة، ولاسيما أمهات المؤمنين : في ذاكرة الأجيال المقبلة، لتأكيد ما لهن من مكانة أساسها أن الله جل جلاله هو من سماهن بهذا الاسم شرفا وتكريما لهن في القرآن الكريم، وذلك عبر مدونة شعرية تكتبها أقلام مخلصة في حبها لرموز ديننا الحنيف، واعية بدحض أية شبهات تنال من قيمتهن، ووفق نصوص فنية تراعي ما ارتقى إليه الشعر العربي من آفاق فنية، تمزج خصال المديح بتطور الصور الشعرية في قصيدة عضوية مترابطة البناء".
وأوضحت سعادتها أن تخصيص جائزة شعرية لأمهات المؤمنين ، يهدف للإسهام في تعزيز قيمة هؤلاء الأمهات وشرف مكانتهن في الأمة. كما تهدف الجائزة إلى بيان أثر أمهات المؤمنين في مسار الدعوة وتكوين شخصية المرأة في المجتمع، إلى جانب ربط سيرة أمهات المؤمنين بالشعر والفن، من خلال نصوص درامية فنية، كما تهدف إلى حث الشعراء على توظيف السرد الشعري في مدح هؤلاء الأمهات .
وبدورها، قالت الدكتورة مريم عبدالرحمن النعيمي نائبة رئيس هذا المجلس إن "رؤية الجائزة تقوم على تقديم متن شعري حديث يليق بمن ارتضاهن المولى عز وجل ليكن زوجات لرسوله "صلى الله عليه وسلم" وأمهات للمؤمنين".
وبينت أن مجلس أمناء ملتقى قلم المرأة القطرية قرر أن تكون جائزة /كتارا/ الشعرية المخصصة لأمهات المؤمنين سنوية، على أن تتناول كل دورة من دورات الجائزة شخصية من شخصيات هؤلاء الأمهات ، أو موضوع في مناقبهن أو آثارهن يحدد مسبقا من قبل القائمين على الجائزة، وتقرر أن تكون الدورة الأولى عن أم المؤمنين خديجة بنت خويلد "رضي الله عنها".
وأشارت النعيمي إلى أن الجائزة وضعت شروطا أساسية للمشاركة، وهي ألا تقل القصيدة عن 30 بيتا إذا كانت عمودية خليلية، وتقبل قصيدة التفعيلة شريطة الالتزام بنظام عروضي محدد، وأيضا أن تظهر القصيدة طاقة درامية على تكثيف حياة الشخصية بطريقة غير تقليدية في أثر الحدث والموقف، مع ضرورة الالتزام بسلامة اللغة الشعرية ونقائها، وسلامة الوزن الشعري والإيقاع العروضي، كما تشترط الجائزة أن تتناول القصيدة حياة أم المؤمنين في بيت النبوة، ومنهاجها في الدعوة، وصفاتها، بالإضافة إلى الالتزام بموضوع الجائزة المحدد وأهدافها حسب كل دورة.
وأضافت أن المشاركة في هذه الجائزة ستكون /عن بعد/ ومفتوحة لكل الشعراء الذين يكتبون باللغة العربية من كل مكان في العالم من خلال الإيميل ummahat@qwpf.org، وآخر موعد لاستلام المشاركات هو الثلاثين من شهر رمضان المبارك، وبالنسبة للجوائز تتوزع على ثلاث مراتب: الجائزة الأولى تبلغ 60 ألف ريال قطري، الجائزة الثانية وقيمتها 40 ألف ريال، الجائزة الثالثة بقيمة 20 ألف ريال قطري.

_
_
  • العصر

    2:59 م
...