الثلاثاء 8 رمضان / 20 أبريل 2021
 / 
11:22 م بتوقيت الدوحة

تشدّد بالإجراءات الوقائية في أول أيام الفصل الثاني.. مديرو مدارس لـ «العرب»: 70 % نسبة الحضور الطلابي.. وتوزيع آمن للكتب

علي العفيفي

الإثنين 04 يناير 2021
التزام بوجود 15 طالباً في القاعة الواحدة

أكد مديرو مدارس أن نسبة حضور الطلبة في الفصول المدرسية باليوم الأول من الفصل الدراسي الثاني، بلغت حوالي 70 % من إجمالي الطلبة المقرر حضورهم في الأسبوع الأول، وقالوا: «إن  المدارس ملتزمة بالتعليمات الصادرة من وزارة التعليم والتعليم العالي بتطبيق الحضور الطلابي بنسبة 50 % من الطاقة الاستيعابية للمدرسة».
وأضافوا لـ «العرب»، أن توزيع الكتب بدأ من اليوم الأول بطرق آمنة؛ منعاً للتزاحم والاختلاط بين الطلبة، مشيرين إلى أن المدارس ملتزمة بالإجراءات الاحترازية التي اعتمدتها الدولة، سواء تعقيم جميع أرجاء المبنى ووضع قياس الحرارة والكشف عن تطبيق احتراز في مداخلها. 
وأكدوا تزويد الطلبة بجداول الدوام التناوبي مع نهاية الأسبوع الماضي، يوضح الأيام التي يتحتم عليهم الدوام خلالها في المبنى المدرسي، والأيام التي سيتلقون فيها التعلّم عن بُعد وفقاً لكل مرحلة دراسية.
وتركت وزارة التعليم والتعليم، لكل مدرسة مسؤولية تنظيم دخول وخروج الطلبة إلى مبنى المدرسة بالطريقة التي تمنع التزاحم وتراعي التباعد الاجتماعي، على أن يستثنى من الدوام في المبنى المدرسي خلال الفصل الدراسي الثاني الطالب المصاب بمرض مزمن ولديه شهادة طبية معتمدة بذلك، بحيث يكون تعلّمه كاملاً عن بُعد.

خالد المهيزع: متابعة القصور بنتائج بعض الطلبة

أكد الأستاذ خالد عيسى المهيزع، مدير مدرسة ناصر بن عبدالله العطية الثانوية للبنين، أن الدراسة في الفصل الدراسي الثاني بمدرسته استؤنفت وفقاً للنظام المتبع في الفصل الدراسي الأول، وقال: «إن أعداد الطلاب تسمح بالحضور التناوبي بنسبة 50 % من الطاقة الاستيعابية للمدرسة».
وأضاف: «أن نسبة الحضور في الصفين العاشر والثاني عشر بلغت 70 %، وفي الصف الحادي عشر بلغت 65 %»، وتوقع زيادة الحضور الطلابي بعد إصدار نتائج اختبارات الملحق للصفين العاشر والحادي عشر الخميس المقبل.
لافتاً إلى أن المدرسة استعدت بشكل كامل لاستقبال الطلاب، بتعقيم الفصول الدراسية والمداخل وإجراء صيانة كاملة، والتأكد من تطبيق احتراز، وإلزام الطلاب بارتداء الكمامة، وقياس درجات الحرارة عند المداخل. وأوضح أن الكادر التعليمي وضع برامج علاجية للقصور الذي ظهر في نتائج بعض الطلاب في اختبارات الفصل الأول، وسوف تعمل إدارة المدرسة على متابعة تطبيقها من أجل رفع المستوى التعليمي للطلبة.
وذكر أن المدرسة بدأت توزيع الكتب على المجموعة «أ» المخصص لها الحضور هذا الأسبوع، وسيتم توزيع الكتب على المجموعة «ب» الأسبوع المقبل.

أحمد الرحيمي: وزّعنا الكتب.. والمعلّمون بدؤوا الشرح

قال الأستاذ أحمد حسن الرحيمي مدير مدرسة أحمد بن حنبل الثانوية للبنين، إن المدرسة كانت متأهبة لاستقبال الطلاب في اليوم الأول من الفصل الدراسي الثاني.
وأضاف: أن المدرسة وضعت خططها الدراسية وفقاً للتعميم الصادر من الوزارة بحضور 50 % من الطلبة، بناء عليه تم تقسيم الطلبة إلى مجموعتين «أ» و»ب»، لافتاً إلى أن نسبة الحضور في اليوم الأول تراوحت بين 70 إلى 80 % من طلبة المجموعة «أ»؛ بسبب تغيّب أصحاب الأمراض المزمنة، وأن المدرسة التزمت بالخطة الاحترازية التي وضعتها في الفصل الأول، سواء تعقيم جميع أرجاء المبنى ووضع قياس الحرارة والكشف عن تطبيق احتراز في مداخلها.
وأوضح أن المدرسة بدأت توزيع الكتب على جميع الطلبة، وبدأ المعلمون تدريس المناهج الموضوعة للفصل الثاني، الذي يخصص له 60 % من الدرجة الكلية.
وذكر مدير مدرسة أحمد بن حنبل، أن المدرسة وضعت خططاً علاجية للطلاب ضعاف المستوى؛ من أجل مساعدتهم في تحسين درجاتهم، إلى جانب الاهتمام أيضاً بالطلاب المتميزين لاستمرار تفوقهم، مضيفاً أن المدرسة بانتظار إعلان نتائج اختبارات الملحق خلال الأيام المقبلة لبدء تلك الخطط.

نادية لرم: فيديو توعوي بالإجراءات.. وتسليم الكتب في أكياس معقمة 

ذكرت الأستاذة نادية لرم مديرة مدرسة آمنة بنت وهب الإعدادية للبنات، أن اليوم الأول من الفصل الدراسي الثاني شهد حماساً كبيراً لدى الطالبات، خاصة مع تحسن الوضع الصحي في الدولة.
وأضافت أن نسبة الحضور الطلابي بلغت 70 % من نسبة الـ 50 % المخصصة للحضور في الأسبوع الأول، متوقعة ارتفاع نسب الحضور خلال الأيام المقبلة.
وأوضحت أن اليوم الأول بدأ باستقبال الطالبات في الصالة الرياضية بالمدرسة؛ لعرض فيديو تقديمي عن الإجراءات الاحترازية المتبعة داخل المبنى المدرسي، وعرض بعض القيم الإنسانية والأخلاقية التي يجب أن تتسم بها الطالبات، مضيفة: «مع بداية الساعة السابعة صباحاً بدأت كل معلمة تصطحب الطالبات للفصل المخصص لهن، مع مراعاة التباعد الاجتماعي داخل القاعة الواحدة، بما لا يتعدى 15 طالبة». وأكدت مديرة المدرسة أن الكتب المدرسية سوف تصل من مخازن الوزارة بعد غدٍ الأربعاء، وسوف يتم التوزيع في اليوم التالي، مضيفة أن المدرسة ستتبع الإجراءات الاحترازية في عملية التوزيع، بحيث توضع الكتب في أكياس معقمة، ويتم تسليمها للطالبات داخل الصف منعاً للتزاحم. وبخصوص الجداول المدرسية، قالت، إن إدارة المدرسة أرسلت يوم الأربعاء الماضي الجدول الجديد بالحضور التناوبي فور صدور التعليمات الجديدة من وزارة التعليم، موضحة أن الجداول توضح مواعيد الحضور بالمدرسة لكل صف، وأسماء الطالبات في الصف الواحد، وجداول الحصص داخل الفصول، وفي البث المباشر.

سمية الزين: شركات خاصة للتعقيم.. وإعداد جداول البثّ المباشر

قالت الأستاذة سمية محمد الزين النائب الإداري في مدرسة النور للغات، إن نسبة الحضور في اليوم الأول من الفصل الدراسي الثاني بلغت حوالي 90 % من إجمالي عدد الطلبة المخصص حضورهم هذا الأسبوع.
وأضافت الزين، أن المدرسة أنهت استعداداتها لاستقبال الطلبة بالتعاقد مع شركات متخصصة لتعقيم المبنى بالكامل لتوفير بيئة آمنة، موضحة أن المدرسة أجرت الصيانة الدورية للمبنى والفصول من أجل راحة الطلبة، بالإضافة إلى وجود فريق صيانة دائم لعلاج أية مشاكل بالمبنى المدرسي.
وذكرت أن المدرسة بدأت توزيع كتب بعض المواد وهي: الرياضيات والعلوم والإنجليزية والفرنسية، وسوف يتم توزيع المواد التابعة للمنهج القطري وهي: اللغة العربية ومادة التربية الإسلامية ومادة الاجتماعيات بعد وصولها من وزارة التعليم والتعليم العالي.
وأكدت الالتزام بالتعميم الذي وصل من إدارة شؤون المدارس الخاصة برفع نسبة الحضور المدرسي إلى 50 %، وأن المدرسة أرسلت الجداول الجديدة نهاية الأسبوع الماضي إلى أولياء الأمور، مضيفة أن المدرسة بدأت تنفيذ تعليمات وزارة التعليم من اليوم الأول للفصل الثاني.
وأشارت إلى أن إدارة المدرسة عدلت جداولها بناء على إرشادات وصلت إلى المدرسة الأسبوع الماضي، طلبت إعادة دمج الفصول وتوزيع الطلاب في حالة عدم تواجد طلاب بالمدرسة لتخفيض عدد الحصص على المعلمين، بما يوفر لهم وقتاً كافياً للإعداد الجيد لدروس البثّ المباشر، وإعداد جداول دروس البثّ المباشر بمرونة، بما يتماشى مع ظروف المدرسة المتغيرة، ومراعاة توزيع الدروس على مدار اليوم دون التركيز على فترات معينة.

_
_
  • العشاء

    7:29 م
...