الأربعاء 7 جمادى الآخرة / 20 يناير 2021
 / 
12:01 ص بتوقيت الدوحة

تتويج «الإسكافية» بالجائزة الكبرى لمهرجان المسرح الشبابي

الأحد 04 يناير 2015
الدوحة - الحسن أيت بيهي
تصوير: مصطفى أبومونس

توجت مسرحية «الإسكافية» لمركز شباب سميسمة بالجائزة الكبرى لمهرجان المسرح الشبابي في دورته الخامسة الذي نظم خلال الفترة ما بين 28 ديسمبر الماضي و3 يناير الحالي برعاية وزارة الشباب والرياضة وتبارت فيه عروض مسرحية هي: «مقامات» للنادي العربي الرياضي من تأليف أحمد المصطفوي وفكرة وإعداد فيصل رشيد وإخراج أحمد العقلان و«أيها الحي أنت ميت» لنادي قطر الرياضي من تأليف وإخراج حنان صادق و«سيف»، لمركز شباب الدوحة، من تأليف أحمد المفتاح وإخراج أحمد الفضالة و«حصة»، للمخرج علي الشرشني، عن نص للكاتبة فاطمة المزروعي و«الإسكافية» من تأليف جارسيا لوركا، وإعداد أحمد خليفة وإخراج فهد الباكر و«إمبراطورية في المزاد» لمركز شباب برزان من تأليف علي أحمد باكثير وإخراج صالح محمد المري.
وأعلنت لجنة التحكيم التي كانت مؤلفة من الفنانين: سيار الكواري وعبدالله دسمال الكواري وعبدالعزيز جاسم عن الجوائز التي فازت بها العروض والفنانين، حيث جاءت على الشكل التالي:
- شهادة تقدير للطفلة مريم عامر عن مشاركتها في مسرحية «الإسكافية».
- شهادة تقدير لعبدالحميد الشرشني عن دوره في مسرحية «سيف».
- جائزة أفضل ممثلة واعدة لهدى المالكي عن مسرحية «الإسكافية»
- جائزة أفضل ممثل واعد لمحمد الأحمد عن مسرحية طسيف».
- جائزة أفضل ممثلة دور ثان للارا مرعي عن مسرحية طحصة».
- جائزة أفضل ممثل دور ثان لمحمد عادل عن مسرحية «مقامات».
- جائزة أفضل ديكور لمسرحية «سيف».
- جائزة أفضل إضاءة لمسرحية «أيها الحي أنت ميت».
- جائزة أفضل موسيقى ومؤثرات لمسرحية «إمبراطورية في المزاد».
- جائزة أفضل ممثلة دور أول مناصفة بين أمينة الوكيلة عن مسرحية «الإسكافية» وزينب علي عن مسرحية «أيها الحي أنت ميت».
- جائزة أفضل ممثل دور أول لعبدالله الهاجري عن مسرحية «سيف» و«مشعل الدوسري عن مسرحية «إمبراطورية في المزاد».
- جائزة أفضل نص لمسرحية «مقامات».
- جائزة أفضل إخراج لفهد الباكر عن مسرحية «الإسكافية.
وكانت سيار الكواري قد ألقى كلمة باسم لجنة التحكيم أشار فيها إلى مدى الدعم والتشجيع الذي حظيت به الفرق المشاركة، مشيراً إلى أن اللجنة عقت ثمانية اجتماعات لتقييم العروض حيث خرجت بمجموعة من التوصيات ومنها: ضرورة أن تكون مواضيع العروض اجتماعية لها علاقة بالشباب، وزيادة قيمة الدعم المادي الممنوح للفرق وزيادة عدد الورشة التدريبية في شتى عناصر العرض المسرحي داخل المراكز والأندية الشبابية، كما أكدت اللجنة على أن بعض العروض تضمنت ألفاظاً غير لائقة هدفها إضحاك الجمهور فضلاً عن وجود مخرج من الباطن في بعض الأعمال المشاركة، لتقترح في النهاية ضرورة تحديد موعد دورات المهرجان في بداية شهر نوفمبر، هذا إلى جانب إعلانها عن إضافة جائزة للإبداع باسم الفنان القطري الراحل هلال محمد، وذلك لتشجيع المبدعين الشباب، حيث عادت هذه الجائزة لعيسى مطر عن دوره في مسرحية «الإسكافية».
يشار إلى أن الحفل الختامي عرف حضور أحمد بخيت الدوسري مدير إدارة الشباب بالإنابة بوزارة الشباب والرياضة، كما ألقى خلاله الفنان محمد البلم رئيس مجلس إدارة المركز الشبابي للفنون المسرحية ومدير المهرجان كلمة توقف فيها عند ظروف تنظيم هذا المهرجان الذي أكد على أن وزارة الشباب والرياضة عملت على تدليل كل العقبات من أجل أن يخرج إلى النور، مشيرا إلى أن هذه الدورة عرفت تقديم أكثر من 10 وجوه مسرحية جديدة وهو ما يعد مكسباً كبيراً للحركة المسرحية في قطر.

_
_
  • الفجر

    04:59 ص
...