الأحد 6 رمضان / 18 أبريل 2021
 / 
08:21 م بتوقيت الدوحة

«التنمية» يختتم معرض قطر الافتراضي

الدوحة - العرب

الأربعاء 03 فبراير 2021

آل خليفة: تعزيز نمو الصادرات ودعم رواد الأعمال 

 اختتم بنك قطر للتنمية فعاليات معرض قطر الافتراضي، الذي استقطب كوكبة من أبرز الشركات الصغيرة والمتوسطة القطرية والموردين والمشترين العالميين لاستكشاف فرص التصدير، وإنشاء شراكات استراتيجية، والوصول إلى أسواق جديدة بسهولة بغض النظر عن العوائق التي يفرضها تفشي الجائحة. 
وتمكّن رواد الأعمال القطريون والشركات الصغيرة والمتوسطة المُصدرة، من خلال المنصات الرقمية التفاعلية، من عرض منتجاتهم وخدماتهم والترويج لها عبر أجنحتهم الافتراضية، فيما أتيح للمشترين العالميين فرصة استكشاف مجموعة واسعة من العروض التي توفرها صناعات قطر المتميزة، وحجز مواعيد لاجتماعات افتراضية مع المصنعّين والموردين، على مدار أربعة أيام. وقال السيد عبد العزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية: «دأب بنك قطر للتنمية على الدوام، من خلال وكالة قطر لتنمية الصادرات «تصدير»، بالعمل على إيجاد أسواق ومنصات عبر تصميم فعاليات تعزز نمو المصدرين القطريين والشركات الصغيرة والمتوسطة، ودعم مساهمتهم في تحقيق التنوع الاقتصادي للدولة عبر تحفيز الصادرات غير النفطية، وتعريف المستوردين العالميين بالصناعات القطرية وبيئة الشركات الصغيرة والمتوسطة. ويُجسّد معرض قطر الافتراضي هذا التفاعل الحيوي والمثمر على أفضل وجه.»
بالإضافة إلى أداء مهمته كمنصة تجمع العارضين القطريين من مختلف القطاعات، مع المشترين المحتملين القادمين من الأسواق العالمية، فقد صُمم معرض قطر الافتراضي لمساعدة الشركات العالمية على استكشاف بيئة السوق القطري التنافسية، والمزايا العديدة التي سيحصلون عليها من خلال الشراكة مع المصنعين القطريين. كما سهّلت الفعالية الشراكات التي تمكّن الصناعات المستدامة والهادفة لتحقيق الاكتفاء الذاتي، في إطار تسّريع عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية في قطر، وتحقيق رؤيتها الوطنية لعام 2030 وما بعدها.
الجدير بالذكر أن منصة معرض قطر الافتراضي ستكون متاحة لمدة سنة كاملة أمام المصدرين القطريين والمشترين العالميين، وذلك لضمان استمرارية التواصل والمفاوضات، ولاستخدام المنصة كمرجع ودليل للمشترين المحتملين.

_
_
  • العشاء

    7:28 م
...