السبت 10 جمادى الآخرة / 23 يناير 2021
 / 
10:26 ص بتوقيت الدوحة

د. طارق شعبان: عدم التعرّض للشمس يصيب النساء بهشاشة العظام

حامد سليمان

الثلاثاء 01 ديسمبر 2020

أكد الدكتور طارق شعبان، رئيس قسم أمراض النساء والتوليد بمستشفى عيادة الدوحة، أن هشاشة العظام لها كثير من الأسباب أبرزها بعد دخول المرأة سن اليأس، وقال: «إن إفراز هرمون الأستروجين، المهم في تحويل الكالسيوم للعظام، يتوقف في الجسم، مما يؤدي إلى الإصابة بهشاشة في العظام خاصة بعد سن الـ 50 تقريباً». وأضاف في تصريحات لـ «العرب»: من الأمور المنتشرة في قطر عدم تعرض النساء للشمس، مما يعني نقص فيتامين «د»، ما يؤدي إلى هشاشة العظام.

وأوضح أن هناك أوقاتاً معينة يفضل التعرض فيها لأشعة الشمس، مقارنة بغيرها، وهي فترة الشروق، أي الصباح الباكر من كل يوم، أو وقت غروب الشمس، بحيث لا تكون أشعة الشمس قوية.
وحول الأكلات التي تقلل من الإصابة بهشاشة العظام، أوضح د. طارق شعبان أن الأطعمة التي تشتمل على الكالسيوم مثل الحليب ومنتجات الألبان والمكسرات لاحتوائها على الماغنسيوم، ويمكن أن تحصل النساء على أدوية الكالسيوم وفيتامين «د» لتعويض النقص في هذا الفيتامين.
وأشار إلى أن تناول المرأة لفيتامين «د» يغني عن التعرض للشمس، وأن الكالسيوم يحتاج لفيتامين «د» حتي يترسب في العظام، فإن حصل الشخص على الكالسيوم من المنتجات المختلفة، ولم يحصل على فيتامين «د»، يصاب بهشاشة العظام، فإما أن تأخذ السيدة الكالسيوم وتتعرض لأشعة الشمس، أو بدلاً من التعرض للشمس تحصل على فيتامين «د» عن طريق الأدوية.
وتحيي منظمة الصحة العالمية يوم 20 أكتوبر من كل عام، اليوم العالمي لمرض هشاشة العظام، والذي يركز على رفع الوعي حول الوقاية والتشخيص والعلاج من هشاشة العظام، وصنفت منظمة الصحة العالمية هشاشة العظام، بين أكثر 10 أمراض انتشاراً في العالم.
وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية إلى أن مرض هشاشة العظام من الأمراض الخطيرة الصامتة التي تصيب 30 % من النساء بعد سن 50 عاماً، و10 % من الرجال بعد سن 50 عاماً، ويؤدي إلى تدهور في كثافة وقوة العظام ما يؤدي إلى الكسور.
وتوضح أن نسبة كسور هشاشة العظام تزيد على 8.9 مليون حالة سنوياً، ويقدر أن هناك كسراً ناتجاً عن ترقق العظم، يحصل كل 3 ثوانٍ في العالم، أي واحدة من كل 3 نساء، وواحد من كل 5 رجال، سيتعرضون بعد تجاوز سن الـ 50 لكسر خلال بقية حياتهما.
وهشاشة العظام هي مشكلة عالمية متنامية في جميع أنحاء العالم، حيث تصيب الكسور واحدة من كل ثلاث نساء، وواحداً من كل خمسة رجال فوق سن الخمسين.

_
_
  • الظهر

    11:46 ص
...