الثلاثاء 16 ربيع الثاني / 01 ديسمبر 2020
 / 
12:07 ص بتوقيت الدوحة

إطلاق لعبة إلكترونية قطرية صديقة للطفل

الدوحة - قنا

الثلاثاء 02 أبريل 2019
لعبة إلكترونية قطرية صديقة للطفل
أطلق مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي "أمان" التابع للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي، اليوم، في المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا" سنيار (2) غوص، وهي لعبة إلكترونية قطرية (ON LINE) صديقة للطفل وخالية من العنف وتعد امتدادا لسنيار (1) الصيد، والتي تمتاز بهويتها القطرية.
وقام مركز أمان بتجهيز جناح تعريفي للعبة سنيار (1) الصيد (الحداق في الفترة من 26 إلى 29 مارس) والتي أطلقها في العام الماضي، وكذلك سنيار(2) الغوص في كتار والتي تستمر من اليوم وحتى الخامس من أبريل الجاري.
وأعلن مركز أمان وكتارا وشركاؤهم، عن تخصيص جوائز منوعة للفائزين والمتصدرين في اللعبة، بهدف جذب الأطفال للعب، وسيتم السحب على الجوائز في اليوم الأخير.
وتتيح لعبة سنيار (2) غوص الإلكترونية للأطفال التعرف على البيئة القطرية البحرية وتاريخ وتراث البحر وأنواع السفن وأساليب الصيد، والأسماك والغوص بحثا عن اللؤلؤ، وتزويدهم بمفردات الثقافة البحرية، ومناطق الصيد في قطر، وغيرها من المعلومات الخاصة بالبيئة والثقافة القطرية، مما سيكون له مردود إيجابي على ثقافة الأطفال في قطر.
ووفقا لدراسة قطرية حديثة، استهدفت أكثر من ألف طفل، أظهرت أن 85 بالمائة من الأطفال يمارسون الألعاب الإلكترونية يوميا ولساعات طويلة، وأن 56 بالمائة يلعبون إلكترونيا عبر شبكة النت (ONLINE) مع أشخاص مجهولين، كما أن 60 بالمائة من الأطفال يعانون تغيرات سلبية سلوكية كالعنف والغضب وصحية كالسمنة وضعف النظر بسبب الألعاب الإلكترونية. 
وقال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي- مدير عام المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، إن وجود مثل هذه الألعاب يعزز الهوية القطرية، ويزيد من معرفة وثقافة الأطفال بالبيئة القطرية البحرية وتراث الأجداد الزاخر بالقصص التي تعزز من قيمة الولاء والانتماء.. مضيفا أن لعبتي سنيار الصيد والغوص تعدان مثالا ناجحا على التوظيف الناجح للتكنولوجيا من خلال محاكاة بطولة سنيار التي تنظمها كتارا.
من جهته ، أكد السيد عبدالعزيز آل إسحاق مدير إدارة التوعية المجتمعية بمركز أمان، أن تدشين سنيار الغوص (2) يعد امتدادا لنجاح سنيار الصيد (1) التي تم إطلاقها العام الماضي مؤكدا أن التوعية الناجحة لا تكون بالمنع بل بإيجاد البديل القطري الذي يحقق المتعة والفائدة معا.
يذكر أن المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا قد نظمت سابقا أنشطة بحرية خاصة بالأطفال مثل حداق الأطفال، وسنيار الأطفال والنشء تحت اسم بطولة "المينه".
كما وقعت كتارا مذكرة تفاهم مع المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي بهدف دعم وتعزيز الشراكة والتعاون مع المراكز المنضوية تحت مظلتها، بالإضافة لتحقيق الأهداف المشتركة وتعزيز تبادل الخبرات بين المؤسستين.

_
_
  • الفجر

    04:39 ص
...